النقيب/ سعيد عبيد الكتبي
رئيس تحرير مجلة الجندي

إكسبو 2020.. المستقبل يبدأ من دبي

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

لأول مرة في الشرق الأوسط وإفريقيا وجنوب آسيا، يُقام معرض إكسبو العالمي، ولذا فهو يمثل لحظة تاريخية، ليس فقط بالنسبة لهذه الدولة الشابة وللمكتب الدولي للمعارض، بل أيضاً للمنطقة وللعالم بأسره.

لم يكن الإعلان عن فوز دبي باستضافة المعرض التجاري الدولي “إكسبو 2020” مفاجئاً، حيث إنها والإمارات تملكان كل المؤهلات المطلوبة لاستضافة هذا الحدث الكبير .فقد وضعت الإمارات قدميها بثبات بين عمالقة دول العالم، وأخذت بأسباب التقدم بعد أن سخّرت كل ثرواتها في سبيل بناء إنسان جديد ودولة قامت على إمكانات غاية في التواضع .

إننا فخورون بما حققته دبي وفخورون بالقائد الفذ صاحب الرؤية الثاقبة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” الذي جَسَّدَ بحق روح التحدي لكل الصعاب وجميع التحديات التي تقف عائقاً في وجه التنمية من خلال إصراره على تحقيق المركز الأول وتحقيق الأفضل للمواطن والمقيم والزائر والعابر على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة.

ستتاح لنا الفرصة أن نُري العالم ما هي الإمارات، ومن هم أبناء زايد، وكيف هي ثقافة دولتنا الزاخرة، وكيف سابقنا الرَّكْب، وامتطينا صهوة المجد، لنكون في طليعة الأمم.

إن استضافة “إكسبو 2020 دبي” هو وسام شرف لكل مواطن إماراتي ومقيم على أرضها الطيبة، كونه يمثل اعترافاً دولياً واضحاً بالمكانة المرموقة التي تحتلها الإمارات على الصعيد العالمي.

وقد أثبت صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حبه للرقم واحد، عندما قال “أنا وشعبي نعشق الرقم واحد”، ما يدل على كفاءته في المحافظة عليه، حيث عرف كيف يتعامل مع مقاييس النجاح وسخرها للوصول إلى التفوق وإلى الرقم واحد عالمياً .

ننتهز هذه الفرصة لنرفع تهنئة معطرة بأزهار الوطن الغالي لصاحب السمو رئيس الدولة ونائبه باستضافة دبي هذا المعرض العالمي.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض