راشد ثاني المطروشي​
مدير عام الدفاع المدني بدبي

خارطة طريق لمستقبل أكثر إشراقاً

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

تشكل الكلمة الملهمة لسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، والتي وجهها لشعب الإمارات والمقيمين على أرضها ولكل العالم, نبراساً ومنهج عمل نحو التقدم الباهر والعمل الدؤوب لخدمة الوطن، ولتوفير كل سبل الراحة والأمان لممارسة النجاح والازدهار لجميع المواطنين والمقيمين على أرض هذا الوطن الغالي.

وسنواصل في الدفاع المدني العمل على تحقيق رؤية القيادة الرشيدة بالاستثمار في الكوادر الوطنية، ومواصلة جهود الدولة في مواجهة أي خطر قادم, ورسَّخت الكلمة القيم الإنسانية التي قامت عليها دولة الإمارات العربية المتحدة على يد مؤسسها زايد الخير “طيب الله ثراه” والتي من خلالها ستعبر بخطى ثابتة إلى المستقبل .

وأوصل سموه رسالة أخرى بالثراء الذي تضمنته الكلمة واكتنازها المعرفي بمفردات وثيقة الصلة بتاريخ وثقافة الوطن، رسائل مهمة، علينا كل في تخصصه تأويلها وتحويلها إلى برامج عمل تخدم مسيرة التنمية الشاملة وتصقل معارف الأجيال الجديدة .

كما لاحظت في كلمة سيدي أن شجرة الغاف التي كانت بالخلفية، لم تكن صدفة، إنما هي رمز للاعتزاز ببيئتنا وأصالتنا ووطنيتنا، فإن شجرة الغاف هي رمز لنهج المؤسس الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “رحمه الله وطيب ثراه”، وهي جزء من استراتيجية الدولة للاستدامة والتي تحمل معاني التسامح والأصالة  .

وقال سموه “ستظل سياسة دولة الإمارات.. داعمة للسلام والاستقرار في منطقتنا والعالم.. وعوناً للشقيق والصديق.. وداعية إلى الحكمة والتعاون من أجل خير البشرية وتقدمها”، وأكد فيها استمرار العمل في “تعزيز دور دولة الإمارات ضمن الدول الرائدة عالمياً في تقديم المساعدات التنموية والإنسانية والعمل الخيري.. والاستمرار في مد يد العون إلى المجتمعات في جميع أنحاء العالم، دون النظر إلى دين أو عرق أو لون”.

والكلمة ترسم ملامح الرؤية الوطنية لإرساء دعائم اقتصاد أكثر متانةً وتنوعاً, وترسيخ مكانة دولة الإمارات كقوة اقتصادية مؤثرة على الصعيدين الإقليمي والدولي.

كما أن التركيز على الهوية والموروث الإماراتي في كلمة سيدي صاحب السمو دليل على أهميتها كمحور في رحلة التنمية بالدولة، ومن الأسس المهمة في مسيرة النهضة والتقدم والاستقرار.

  • مشروع الإمارات للسكك الحديدية بقيمة استثمارية تقدر بـ50 مليار درهم، بتوجيهات سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله”، والذي استعرضه سيدي صاحب السمو الشيخ …

  • شكلت الجائحة تهديداً صحياً عالمياً أصاب دول العالم دون استثناء بأضرار تفاوتت في قوتها واتجاهاتها، شالّاً عجلة الحياة وتاركاً آثاراً لا تزال واضحة في مناطق الأرض المختلفة، إلا أن الأمر …

  • ترى الاستراتيجية الأمريكية تجاه الصين أن من مصلحتها أن تبقى بكين رهينة التوترات في محيطها، لعدم إعطائها مجالاً لتوسعة نفوذها خارج منطقة شرق آسيا، وبخاصة تجاه الشرق الأوسط، ولذلك تسعى …

  • لقد كانت الاستراتيجية التي تبنتها واشنطن بالاستدارة نحو شرق آسيا والانسحاب من الشرق الأوسط مدفوعة بقناعة أن منطقة الشرق الأوسط قد فقدت أهميتها، وأن نقطة الارتكاز في النظام الدولي الجديد …

  • زيارة الرئيس الأمريكي إلى السعودية، والتي تأتي ضمن أول زيارة يقوم بها بايدن إلى الشرق الأوسط، تأتي ترجمة وتأكيداً أمريكياً للأهمية البالغة التي تحظى بها السعودية في الفكر السياسي الأمريكي، …

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض