UKRA030888-scaled-e1607762793398-ozr08i0jnym72avyijai7vqsok4ipf2rtpyvdsrke8-e1608996641695-p0fv4bdsbnn10nm8rzzcabzffkgxcxmrr7dhei1yps

الناطق‭ ‬الرسمي‭ ‬لمعرض «‬يومكس‭ ‬وسيمتكس‭ ‬2020‮» ‬‭ ‬لـِ الجندي نجاح‭ ‬معارضنا‭ ‬الدفاعية مبعث‭ ‬فخر‭ ‬واعتزاز

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

بهدف‭ ‬الوقوف‭ ‬على‭ ‬الأرقام‭ ‬والحقائق‭ ‬من‭ ‬مصدرها،‭ ‬التقت‭ ‬‮«‬الجندي‮»‬‭ ‬سعادة‭ ‬العميد‭ ‬فهد‭ ‬الذهلي‭ ‬المتحدث‭ ‬الرسمي‭ ‬لمعرضي‭ ‬يومكس‭ ‬وسيمتكس‭ ‬2020‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الختامي‭ ‬للمعرض‭ ‬وحاورته‭ ‬حول‭ ‬الأسباب‭ ‬الكامنة‭ ‬وراء‭ ‬نجاح‭ ‬هذين‭ ‬المعرضين‭ ‬اللذين‭ ‬يُعقدان‭ ‬تحت‭ ‬سقف‭ ‬واحد‭ ‬وعن‭ ‬تطورهما‭ ‬وأهمية‭ ‬مشاركة‭ ‬صناعتنا‭ ‬الوطنية‭ ‬الدفاعية‭ ‬وما‭ ‬إلى‭ ‬هنالك‭ ‬من‭ ‬مواضيع‭ ‬أخرى‭ ‬ذات‭ ‬صلة،‭ ‬وإليك‭ ‬عزيزي‭ ‬القارئ‭ ‬ما‭ ‬دار‭ ‬من‭ ‬حوار‭: ‬

هذا‭ ‬المعرض‭ ‬حقق‭ ‬بدورته‭ ‬الحالية‭ ‬نمواً‭ ‬ونجاحاً‭ ‬كبيراً،‭ ‬إلى‭ ‬أي‭ ‬شيء‭ ‬تعزون‭ ‬هذا‭ ‬النجاح؟
كما‭ ‬تعلمون‭ ‬يتميز‭ ‬معرض‭ ‬يومكس‭ ‬وسيمتكس‭ ‬بتركيزه‭ ‬على‭ ‬الأنظمة‭ ‬غير‭ ‬المأهولة‭ ‬وأنظمة‭ ‬ومعدات‭ ‬التدريب،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬تجوالي‭ ‬في‭ ‬المعرض‭ ‬لاحظت‭ ‬أن‭ ‬الكثيرين‭ ‬يُشيدون‭ ‬به‭ ‬وخاصة‭ ‬الوفود‭ ‬الخارجية‭. ‬وبالطبع‭ ‬كونه‭ ‬المعرض‭ ‬الوحيد‭ ‬من‭ ‬نوعه‭ ‬المتخصص‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬أفريقيا،‭ ‬فإن‭ ‬نجاحه‭ ‬ومعارضنا‭ ‬الدفاعية‭ ‬الأخرى‭ ‬يُشكل‭ ‬مبعث‭ ‬فخر‭ ‬واعتزاز‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات‭ ‬التي‭ ‬تهتم‭ ‬قيادتها‭ ‬به‭ ‬وتدعمه‭. ‬ولا‭ ‬شك‭ ‬بأن‭ ‬زيارة‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬نائب‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬له‭ ‬تعتبر‭ ‬مؤشراً‭ ‬قوياً‭ ‬على‭ ‬أهمية‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭ ‬واهتمام‭ ‬قيادتنا‭ ‬فيه‭. ‬كما‭ ‬أن‭ ‬احتضان‭ ‬المعرض‭ ‬لمسابقة‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬على‭ ‬الروبوتات‭ ‬خلق‭ ‬روح‭ ‬التنافس‭ ‬والأجواء‭ ‬التنافسية‭ ‬بين‭ ‬الجيل‭ ‬الحالي‭ ‬والأجيال‭ ‬القادمة‭ ‬من‭ ‬الشباب‭ ‬لابتكار‭ ‬أفكار‭ ‬جديدة‭ ‬تتبناها‭ ‬الشركات‭ ‬الوطنية‭ ‬أو‭ ‬الأجنبية،‭ ‬ناهيك‭ ‬عن‭ ‬فريق‭ ‬العمل‭ ‬واللجنة‭ ‬المنظمة‭ ‬للمعرض‭ ‬اللذين‭ ‬لهما‭ ‬دور‭ ‬مهم‭ ‬في‭ ‬إنجاح‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭. ‬
ما‭ ‬مدى‭ ‬النمو‭ ‬الذي‭ ‬حققته‭ ‬الدورة‭ ‬الحالية‭ ‬للمعرض‭ ‬مقارنة‭ ‬بدوراته‭ ‬السابقة؟‭ ‬
أول‭ ‬دورة‭ ‬لهذا‭ ‬المعرض‭ ‬كانت‭ ‬مصاحبة‭ ‬في‭ ‬2015‭ ‬لمعرضي‭ ‬آيدكس‭ ‬ونافدكس‭. ‬وقد‭ ‬ارتأت‭ ‬اللجنة‭ ‬المنظمة‭ ‬في‭ ‬حينها‭ ‬فصل‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭ ‬وعقده‭ ‬بصورة‭ ‬مستقلة‭ ‬لما‭ ‬عليه‭ ‬من‭ ‬إقبال‭. ‬فكان‭ ‬يومكس‭ ‬في‭ ‬نسخته‭ ‬الثانية‭ ‬في‭ ‬2016‭ ‬والثالثة‭ ‬في‭ ‬2018‭. ‬في‭ ‬نسخته‭ ‬الأولى،‭ ‬كانت‭ ‬مساحة‭ ‬يومكس‭ ‬لا‭ ‬تتعدى‭ ‬2200‭ ‬متر‭ ‬مربع،‭ ‬النسخة‭ ‬الحالية،‭ ‬وصلت‭ ‬مساحتها‭ ‬إلى‭ ‬25500‭ ‬متر‭ ‬مربع،‭ ‬وعدد‭ ‬العارضين‭ ‬كان‭ ‬35‭ ‬شركة‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الأولى،‭ ‬بينما‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الحالية‭ ‬وصل‭ ‬166‭ ‬شركة،‭ ‬ضمنها‭ ‬66‭ ‬شركة‭ ‬وطنية‭ ‬تمثل‭ ‬نسبة‭ ‬40‭% ‬من‭ ‬المشاركة‭. ‬عدد‭ ‬الزوار‭ ‬في‭ ‬النسخة‭ ‬الأولى‭ ‬وصل‭ ‬إلى‭ ‬3000‭ ‬زائر‭ ‬بينما‭ ‬من‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يتخطى‭ ‬الـ‭ ‬20000‭ ‬زائر‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الدورة‭. (‬عدد‭ ‬الزوار‭ ‬وصل‭ ‬26000‭ ‬زائر‭). ‬عدد‭ ‬ممثلي‭ ‬الجهات‭ ‬الإعلامية‭ ‬ازداد‭ ‬من‭ ‬100‭ ‬شخص‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬الأولى‭ ‬إلى‭ ‬500‭ ‬إعلامي‭ ‬في‭ ‬الدورة‭ ‬الحالية،‭ ‬بينما‭ ‬ازداد‭ ‬عدد‭ ‬الوفود‭ ‬من‭ ‬80‭ ‬وفداً‭ ‬إلى‭ ‬200‭ ‬وفد‭. ‬وهذا‭ ‬دلالة‭ ‬واضحة‭ ‬بالطبع‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬النجاح‭ ‬الذي‭ ‬أحرزه‭ ‬معرض‭ ‬يومكس‭ ‬وسيمتكس‭.‬
‭ ‬هل‭ ‬ما‭ ‬يُعرض‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬الدورة‭ ‬يلبي‭ ‬تطلعات‭ ‬الإمارات‭ ‬وقواتها‭ ‬المسلحة‭ ‬في‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬أعلى‭ ‬مستوى‭ ‬التقنيات‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬والأنظمة‭ ‬غير‭ ‬المأهولة‭ ‬ومعدات‭ ‬التدريب‭ ‬بالفعل؟‭ ‬
الكثير‭ ‬من‭ ‬الناس‭ ‬يعتقدون‭ ‬أن‭ ‬ما‭ ‬يُعرض‭ ‬هنا‭ ‬للأغراض‭ ‬العسكرية‭ ‬فقط‭. ‬ولكن‭ ‬الحقيقة‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المعروضات‭ ‬والتطبيقات‭ ‬المدنية‭. ‬وللعلم‭ ‬ستسعى‭ ‬اللجنة‭ ‬المنظمة‭ ‬للمعرض‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬المعروضات‭ ‬المدنية‭ ‬في‭ ‬نسخة‭ ‬المعرض‭ ‬القادمة‭ ‬2022التي‭ ‬سنرى‭ ‬فيها‭ ‬إضافة‭ ‬للتطبيقات‭ ‬والمعدات‭ ‬والأجهزة‭ ‬غير‭ ‬المأهولة،‭ ‬التطبيقات‭ ‬والمعدات‭ ‬الخاصة‭ ‬بالجانب‭ ‬المدني‭ ‬من‭ ‬قبيل‭ ‬معدات‭ ‬الدفاع‭ ‬المدني‭ ‬والشرطي‭ ‬والأمن‭ ‬وأمن‭ ‬المنافذ‭ ‬والحدود‭ ‬وكذلك‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬الطبي‭. ‬
كيف‭ ‬تقارنون‭ ‬تقنيات‭ ‬الشركات‭ ‬الوطنية‭ ‬بالتقنيات‭ ‬الأجنبية‭ ‬المعروضة‭ ‬هنا؟
أحد‭ ‬الأغراض‭ ‬الذي‭ ‬عُقد‭ ‬من‭ ‬أجلها‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭ ‬يتمثل‭ ‬في‭ ‬نقل‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬أو‭ ‬توطين‭ ‬التقنيات‭. ‬أثناء‭ ‬وجود‭ ‬الشركات‭ ‬الوطنية‭ ‬في‭ ‬المعرض‭ ‬واحتكاكها‭ ‬بالشركات‭ ‬الأجنبية‭ ‬وحوارها‭ ‬معها،‭ ‬فإنها‭ ‬تستقي‭ ‬أفكاراً‭ ‬وتقوم‭ ‬بتصنيعها‭ ‬وإنتاجها‭ ‬بما‭ ‬يلبي‭ ‬احتياجات‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬وبقية‭ ‬الجهات‭ ‬المعنية‭ ‬وهذا‭ ‬يدعونا‭ ‬إلى‭ ‬الفخر‭. ‬وفي‭ ‬زمن‭ ‬قياسي‭ ‬وبعد‭ ‬ثلاث‭ ‬دورات‭ ‬لهذا‭ ‬المعرض،‭ ‬أصبحت‭ ‬شركاتنا‭- ‬إن‭ ‬لم‭ ‬يكن‭- ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬العالمي،‭ ‬فإنها‭ ‬أصبحت‭ ‬منافساً‭ ‬للشركات‭ ‬العالمية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭. ‬
ما‭ ‬من‭ ‬شك‭ ‬أن‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة،‭ ‬تقود‭ ‬مسيرة‭ ‬التقدم‭ ‬في‭ ‬التصنيع‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬عالمنا‭ ‬العربي،‭ ‬ولكن‭ ‬ماذا‭ ‬عن‭ ‬بقية‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬التي‭ ‬غابت‭ ‬عن‭ ‬مشهد‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭ ‬المهم‭ ‬جداً؟‭ ‬
الدول‭ ‬لا‭ ‬تُقاس‭ ‬بعمرها‭ ‬الزمني،‭ ‬وإنما‭ ‬تُقاس‭ ‬بالأفكار‭ ‬التي‭ ‬تطرحها‭ ‬وبالتقنيات‭ ‬التي‭ ‬تقدمها‭. ‬نحن‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬لدينا‭ ‬حكومة‭ ‬رشيدة‭ ‬وضعت‭ ‬جُلّ‭ ‬اهتمامها‭ ‬في‭ ‬تبوء‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭. ‬وهذا‭ ‬الاهتمام‭ ‬انتقل‭ ‬إلى‭ ‬شعب‭ ‬هذه‭ ‬الدولة‭ ‬وإلى‭ ‬جيل‭ ‬الشباب‭. ‬فقد‭ ‬أصبح‭ ‬شغلنا‭ ‬الشاغل‭ ‬تطبيق‭ ‬النظرية‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬الإمارات‭ ‬دائماً‭ ‬وأبداً‭ ‬في‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭. ‬ولا‭ ‬شك‭ ‬من‭ ‬مواجهة‭ ‬أي‭ ‬عراقيل‭ ‬أو‭ ‬صعوبات‭ ‬قد‭ ‬تواجهنا‭ ‬في‭ ‬تحقيق‭ ‬هدفنا،‭ ‬لكن‭ ‬تصميم‭ ‬وإصرار‭ ‬الشعب‭ ‬الإماراتي‭ ‬على‭ ‬بلوغ‭ ‬هدفه‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬السعي‭ ‬إلى‭ ‬ذلك‭ ‬بالجهود‭ ‬الحثيثة‭ ‬والعمل‭ ‬الدؤوب،‭ ‬سيُمكنه‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬هدفه‭ ‬وتخطي‭ ‬العراقيل‭ ‬مهما‭ ‬كانت‭. ‬إن‭ ‬همَّ‭ ‬الإمارات،‭ ‬حكومة‭ ‬وشعباً،‭ ‬هو‭ ‬إبراز‭ ‬مستوى‭ ‬التقدم‭ ‬والتطور‭ ‬الذي‭ ‬أحرزته‭ ‬الإمارات‭ ‬والقدرة‭ ‬على‭ ‬منافسة‭ ‬نظيراتها‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬والعالم‭ ‬ككل،‭ ‬وقد‭ ‬شكل‭ ‬هذا‭ ‬حافزاً‭ ‬لكل‭ ‬فرد‭ ‬يُقيم‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الإمارات‭ ‬أن‭ ‬يُقدم‭ ‬ما‭ ‬لديه‭ ‬مهما‭ ‬كان‭ ‬تخصصه‭ ‬وألا‭ ‬يبخل‭ ‬بذلك،‭ ‬وهذا‭ ‬لا‭ ‬ينسحب‭ ‬على‭ ‬من‭ ‬يعملون‭ ‬في‭ ‬المجالات‭ ‬التقنية‭ ‬التي‭ ‬نتحدث‭ ‬عنها‭ ‬وحسب،‭ ‬وإنما‭ ‬عن‭ ‬المجالات‭ ‬الطبية‭ ‬أيضاً،‭ ‬الإعلامية‭ ‬والاقتصادية،‭ ‬والعسكرية‭ ‬والمدنية،‭ ‬ستجدها‭ ‬جميعاً‭ ‬تسير‭ ‬نحو‭ ‬هدف‭ ‬واحد،‭ ‬ألا‭ ‬هو‭ ‬تبوؤ‭ ‬الإمارات‭ ‬للمركز‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬الميادين‭. ‬
معظم‭ ‬العارضين‭ ‬يعتبرون‭ ‬أن‭ ‬حجم‭ ‬الصفقات‭ ‬التي‭ ‬تُبرم‭ ‬في‭ ‬المعرض‭ ‬تشكل‭ ‬جزءاً‭ ‬مهماً‭ ‬من‭ ‬نجاح‭ ‬المعرض،‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬تقييمكم‭ ‬للصفقات‭ ‬التي‭ ‬أُبرمت‭ ‬من‭ ‬ناحية،‭ ‬ومن‭ ‬ناحية‭ ‬أخرى‭ ‬هل‭ ‬لبت‭ ‬الصفقات‭ ‬التي‭ ‬أُبرمت‭ ‬تطلعات‭ ‬قواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬لجهة‭ ‬المستوى‭ ‬التقني‭ ‬الذي‭ ‬تنشده‭ ‬؟‭ ‬
الصفقات‭ ‬التي‭ ‬أُبرمت‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المعرض‭ ‬كانت‭ ‬مفاجَئة‭ ‬وإيجابية‭ ‬بشكل‭ ‬فاق‭ ‬التوقعات‭. ‬والصفقات‭ ‬لم‭ ‬تكن‭ ‬فقط‭ ‬لصالح‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬وحسب،‭ ‬وإنما‭ ‬لصالح‭ ‬شرطة‭ ‬أبوظبي‭ ‬والدفاع‭ ‬المدني‭. ‬والصفقات‭ ‬قبل‭ ‬عقدها‭ ‬تخضع‭ ‬لدراسة‭ ‬مستفيضة‭ ‬من‭ ‬قِبل‭ ‬لجان‭ ‬متخصصة‭ ‬لدينا‭ ‬لتحديد‭ ‬مدى‭ ‬فائدتها‭ ‬وجدواها‭ ‬لقواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الجهات‭ ‬المشابهة‭ ‬وأن‭ ‬الشركات‭ ‬التي‭ ‬وقع‭ ‬عليها‭ ‬الاختيار‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬الإيفاء‭ ‬بمتطلباتنا‭. ‬وأود‭ ‬أن‭ ‬أوضح‭ ‬هنا‭ ‬بأن‭ ‬مجموع‭ ‬الصفقات‭ ‬التي‭ ‬أُعلن‭ ‬عنها‭ ‬حتى‭ ‬أمس‭ (‬اليوم‭ ‬قبل‭ ‬الأخير‭ ‬للمعرض‭) ‬ذهب‭ ‬49‭% ‬منها‭ ‬لصالح‭ ‬شركاتنا‭ ‬الوطنية‭. ‬وهذا‭ ‬دليل‭ ‬واضح‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬شركاتنا‭ ‬الوطنية‭ ‬أصبحت‭ ‬لديها‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬منافسة‭ ‬الشركات‭ ‬العالمية‭ ‬بجدارة‭ ‬وكفاءة‭ ‬عالية‭. ‬وقد‭ ‬بلغت‭ ‬قيمة‭ ‬الصفقات‭ ‬المعلنة‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭ ‬624‭ ‬مليون‭ ‬درهم‭ ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬تتجاوز‭ ‬اليوم‭ ‬هذا‭ ‬الرقم‭. ‬
من‭ ‬وجهة‭ ‬نظركم‭ ‬ألا‭ ‬تعتقدون‭ ‬أن‭ ‬مشاركة‭ ‬صناعتنا‭ ‬الدفاعية‭ ‬بهذه‭ ‬القوة‭ ‬التي‭ ‬نشهدها‭ ‬هنا‭ ‬تشكل‭ ‬دعماً‭ ‬قوياً‭ ‬لاستمرارية‭ ‬هذه‭ ‬المعارض‭ ‬التي‭ ‬تُعقد‭ ‬على‭ ‬أرضنا؟
بكل‭ ‬تأكيد‭ ‬هذا‭ ‬صحيح‭ ‬بسبب‭ ‬وجود‭ ‬هذه‭ ‬الشركات‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الوطن،‭ ‬ووجودها‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬الوطن‭ ‬يعني‭ ‬أنها‭ ‬ليست‭ ‬رافداً‭ ‬لشراء‭ ‬المعدات‭ ‬وحسب،‭ ‬وإنما‭ ‬استمرارية‭ ‬لتوفر‭ ‬المعدات‭ ‬وقطع‭ ‬الغيار‭ ‬وخط‭ ‬الإصلاح،‭ ‬وبالتالي‭ ‬فإن‭ ‬وجودها‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬دولتنا‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬تنتجه‭ ‬من‭ ‬أنظمة‭ ‬ومعدات‭ ‬وقطع‭ ‬غيار‭ ‬هو‭ ‬في‭ ‬منال‭ ‬قواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬تُريد،‭ ‬مايعزز‭ ‬السيادة‭ ‬الوطنية‭ ‬واستقلالية‭ ‬القرار‭.‬
هل‭ ‬تودون‭ ‬توجيه‭ ‬رسالة‭ ‬إلى‭ ‬قواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬عبر‭ ‬مجلة‭ ‬الجندي‭ ‬بهذه‭ ‬المناسبة؟
ونحن‭ ‬في‭ ‬اليوم‭ ‬الأخير‭ ‬للمعرض‭ ‬يطيب‭ ‬لي‭ ‬أن‭ ‬أهنِّىء‭ ‬قواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬ووزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬على‭ ‬تعاونهما‭ ‬مع‭ ‬شركة‭ ‬“إدنك”‭ ‬على‭ ‬نجاح‭ ‬المعرض‭ ‬الذي‭ ‬تحقق‭ ‬بفضل‭ ‬جهود‭ ‬اللجان‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬تشكليها‭ ‬لتنظيمه‭. ‬لذا‭ ‬فإنني‭ ‬أتوجه‭ ‬بشكري‭ ‬الجزيل‭ ‬لكل‭ ‬من‭ ‬شارك‭ ‬بتنظيمه‭. ‬وبانتظار‭ ‬المعرض‭ ‬القادم‭ ‬الذي‭ ‬لن‭ ‬يَقُلّ‭ ‬بالتأكيد‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬الأهمية‭ ‬والتطور‭ ‬عن‭ ‬هذا‭ ‬المعرض،‭ ‬فإنني‭ ‬أود‭ ‬أن‭ ‬أؤكد‭ ‬بأن‭ ‬كل‭ ‬الجهود‭ ‬المثمرة‭ ‬التي‭ ‬بُذلت‭ ‬وأدت‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬النجاح‭ ‬الباهر،‭ ‬بطريقة‭ ‬أو‭ ‬بأخرى،‭ ‬إنما‭ ‬تشكل‭ ‬دعماً‭ ‬لاقتصادنا‭ ‬الوطني،‭ ‬وتعتبر‭ ‬استجابة‭ ‬وترجمة‭ ‬فعلية‭ ‬لرؤية‭ ‬2030‭ ‬لقيادتنا‭ ‬التي‭ ‬تسعى‭ ‬إلى‭ ‬الحد‭ ‬من‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬النفط‭ ‬كمصدر‭ ‬وحيد‭ ‬لاقتصاد‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ . ‬ومثل‭ ‬هذه‭ ‬المعارض‭ ‬تعكس‭ ‬للعالم‭ ‬الدور‭ ‬الريادي‭ ‬الذي‭ ‬تلعبه‭ ‬دولتنا‭ ‬في‭ ‬منطقتنا‭ ‬وفي‭ ‬العالم‭ ‬ككل‭. ‬وفي‭ ‬ختام‭ ‬اللقاء‭ ‬أتمنى‭ ‬لمجلة‭ ‬“الجندي”‭ ‬كل‭ ‬التوفيق‭ ‬والنجاح،‭ ‬معبراً‭ ‬عن‭ ‬سعادتي‭ ‬بهذا‭ ‬اللقاء‭. ‬

أجرى اللقاء: محمد فهد الحلبية – تصوير محمد حسن الشاعر

IDEX
WhatsApp
Dubai Airshow
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض