This is a photo released by the Iranian Defense Ministry which they claim shows Iran's Ghadir submarines in the southern port of Bandar Abbas in Persian Gulf, Iran, Sunday, Aug. 8, 2010. Iran's state media say the country's navy has taken charge of four new Iranian-built submarines as part of Tehran's efforts to upgrade its defense capabilities. (AP Photo/Iranian Defense Ministry, Vahid Reza Alaei,) EDS NOTE: THE ASSOCIATED PRESS HAS NO WAY OF INDEPENDENTLY VERIFYING THE CONTENT, LOCATION OR DATE OF THIS IMAGE.

الحديث‭ ‬عن‭ ‬بناء‭ ‬إيران غواصة‭ ‬مسيرة الأبعاد‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬وجوانب‭ ‬التهديد

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

في‭ ‬تقرير‭ ‬لها‭ ‬نشر‭ ‬يوم‭ ‬29‭ ‬مايو‭ ‬2020،‭ ‬قالت‭ ‬مجلة‭ ‬“فوربس”،‭ ‬إن‭ ‬إيران‭ ‬كشفت‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬عن‭ ‬غواصة‭ ‬جديدة،‭ ‬يتوقع‭ ‬خبراء‭ ‬عسكريون‭ ‬أنها‭ ‬مسيرة‭ ‬وغير‭ ‬مأهولة‭. ‬ وأشارت‭ ‬المجلة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الغواصة‭ ‬الإيرانية‭ ‬الجديدة‭ ‬تشبه‭ ‬غواصة‭ ‬“أوركا”‭ ‬الأمريكية،‭ ‬من‭ ‬إنتاج‭ ‬شركة‭ ‬بوينغ،‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬حجمها‭ ‬الكبير‭ ‬وتشغيلها‭ ‬بطاقة‭ ‬الديزل‭ ‬الكهربائية،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬النموذج‭ ‬الإيراني‭ ‬يبدو‭ ‬أقل‭ ‬تكلفة‭.‬

1‭ ‬
الملاحظة‭ ‬الأولى‭ ‬التي‭ ‬يثيرها‭ ‬هذا‭ ‬التطور،‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬كانت‭ ‬إيران‭ ‬قد‭ ‬امتلكت‭ ‬بالفعل‭ ‬هذه‭ ‬الغواصة‭ ‬المسيرة،‭ ‬هي‭ ‬أن‭ ‬الغواصة،‭ ‬وفق‭ ‬تقرير‭ ‬“فوربس”‭ ‬من‭ ‬الحجم‭ ‬الكبير،‭ ‬ما‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬أهدافها‭ ‬لا‭ ‬تتوقف‭ ‬عند‭ ‬مياه‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬فقط‭ ‬وإنما‭ ‬تتجاوزها‭ ‬إلى‭ ‬خارجها،‭ ‬بالنظر‭ ‬إلى‭ ‬إن‭ ‬إيران‭ ‬اعتمدت‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الماضية،‭ ‬بشكل‭ ‬أكبر،‭ ‬على‭ ‬الغواصات‭ ‬الصغيرة‭ ‬أو‭ ‬القزمية،‭ ‬حتى‭ ‬تكون‭ ‬مناسبة‭ ‬لمياه‭ ‬الخليج‭ ‬الضحلة‭ ‬التي‭ ‬لا‭ ‬تناسبها‭ ‬الغواصات‭ ‬الضخمة‭. ‬والغواصات‭ ‬القزمية‭ ‬مداها‭ ‬القتالي‭ ‬صغير‭ ‬للغاية،‭ ‬وهذا‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬فعاليتها،‭ ‬ولذلك‭ ‬تشير‭ ‬الدراسات‭ ‬إلى‭ ‬أنَّ‭ ‬“الاستراتيجية‭ ‬الإيرانية‭ ‬تعتمد‭ ‬نفس‭ ‬أسلوب‭ ‬كوريا‭ ‬الشمالية‭ ‬في‭ ‬الإغراق‭ ‬الكمي،‭ ‬حيث‭ ‬تخصص‭ ‬عدد‭ ‬3‭-‬6‭ ‬غواصات‭ ‬للهجوم‭ ‬على‭ ‬القطعة‭ ‬الواحدة‭ ‬المعادية”‭.‬
2‭ ‬
أن‭ ‬هذه‭ ‬الغواصة‭ ‬تزيد‭ ‬من‭ ‬قدرة‭ ‬الحرس‭ ‬الثوري‭ ‬الإيراني‭ ‬على‭ ‬تهديد‭ ‬الأمن‭ ‬في‭ ‬مياه‭ ‬الخليج‭ ‬العربي،‭ ‬وتعطيل‭ ‬الملاحة‭ ‬في‭ ‬مضيق‭ ‬هرمز‭ ‬وخليج‭ ‬عدن‭ ‬وربما‭ ‬البحر‭ ‬الأحمر،‭ ‬ومن‭ ‬ثم‭ ‬تهديد‭ ‬مصالح‭ ‬العالم‭ ‬وأمنه،‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬ذات‭ ‬أهمية‭ ‬استراتيجية‭ ‬كبيرة،‭ ‬وذلك‭ ‬بالنظر‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الحرس‭ ‬الثوري‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬يسيطر‭ ‬على‭ ‬سلاح‭ ‬الغواصات‭ ‬في‭ ‬إيران،‭ ‬بما‭ ‬يمتلكه‭ ‬من‭ ‬توجهات‭ ‬متشددة‭ ‬وعدائية‭ ‬وما‭ ‬تحركه‭ ‬من‭ ‬منطلقات‭ ‬عقائدية‭ ‬متطرفة‭. ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬يشير‭ ‬الخبراء‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الغرض‭ ‬الإيراني‭ ‬الرئيسي‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬الغواصات‭ ‬هو‭ ‬“زرع‭ ‬الألغام،‭ ‬والقيام‭ ‬بعمليات‭ ‬خاصة،‭ ‬وعمليات‭ ‬هجومية‭ ‬ضد‭ ‬الملاحة‭ ‬في‭ ‬الخليج؛‭ ‬مما‭ ‬يدل‭ ‬على‭ ‬اهتمام‭ ‬إيران‭ ‬المتزايد‭ ‬في‭ ‬تطوير‭ ‬قدراتها‭ ‬البحرية‭ ‬العاملة‭ ‬تحت‭ ‬سطح‭ ‬الماء”‭.‬
3‭ ‬
إيران‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الغواصة‭ ‬تعزز‭ ‬نهجها‭ ‬القائم‭ ‬منذ‭ ‬سنوات‭ ‬طويلة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬تطوير‭ ‬سلاح‭ ‬الغواصات،‭ ‬وهو‭ ‬السلاح‭ ‬الذي‭ ‬تعطيه‭ ‬أهمية‭ ‬كبيرة‭ ‬ضمن‭ ‬قواتها‭ ‬البحرية،‭ ‬حتى‭ ‬إنها‭ ‬تمتلك‭ ‬نحو‭ ‬34‭ ‬غواصة‭ ‬مختلفة‭ ‬الأنواع،‭ ‬بعضها‭ ‬من‭ ‬روسيا‭ ‬وبعضها‭ ‬محلي‭ ‬الصنع‭ ‬اعتماداً‭ ‬على‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬من‭ ‬كوريا‭ ‬الشمالية‭ ‬بشكل‭ ‬خاص‭.‬
4‭ ‬
إيران‭ ‬تنظر‭ ‬إلى‭ ‬الغواصات‭ ‬باعتبارها‭ ‬وسيلتها‭ ‬لتعزيز‭ ‬قوتها‭ ‬البحرية‭ ‬والخروج‭ ‬بها‭ ‬من‭ ‬إطارها‭ ‬الضيق‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬مياه‭ ‬الخليج‭ ‬العربي‭ ‬إلى‭ ‬اطر‭ ‬أوسع‭ ‬تشمل‭ ‬البحر‭ ‬الأحمر‭ ‬وخليج‭ ‬عدن‭ ‬والبحر‭ ‬المتوسط،‭ ‬وقد‭ ‬حذر‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الإسرائيلي‭ ‬بنيامين‭ ‬نتنياهو‭ ‬في‭ ‬نوفمبر‭ ‬2017‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬إيران‭ ‬تريد‭ ‬إرسال‭ ‬سفنها‭ ‬وغواصاتها‭ ‬إلى‭ ‬البحر‭ ‬المتوسط‭ ‬مستغلة‭ ‬تواجدها‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬سوريا،‭ ‬وفي‭ ‬2011‭ ‬أرسلت‭ ‬إيران‭ ‬غواصات‭ ‬الى‭ ‬البحر‭ ‬الاحمر‭.‬
5‭ ‬
إيران‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الغواصة‭ ‬تمضي‭ ‬في‭ ‬نهجها‭ ‬القائم‭ ‬على‭ ‬التوسع‭ ‬في‭ ‬الآليات‭ ‬العسكرية‭ ‬المسيرة،‭ ‬سواء‭ ‬البحرية‭ ‬او‭ ‬الجوية،‭ ‬ولديها‭ ‬خبرة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬القوارب‭ ‬العسكرية‭ ‬المسيرة‭ ‬التي‭ ‬اعطتها‭ ‬للميليشيات‭ ‬الحوثية‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬واستخدمتها‭ ‬في‭ ‬عملياتها‭ ‬العدوانية‭ ‬على‭ ‬السفن‭ ‬في‭ ‬البحر‭ ‬الأحمر‭. ‬والهدف‭ ‬الإيراني‭ ‬من‭ ‬وراء‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬المسيرات‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬البحر‭ ‬والجو‭ ‬هو‭ ‬هدف‭ ‬مزدوج؛‭ ‬حيث‭ ‬يعزز‭ ‬ذلك‭ ‬من‭ ‬استراتيجية‭ ‬“الحرب‭ ‬غير‭ ‬المتناظرة”‭ ‬التي‭ ‬تتبناها‭ ‬والتي‭ ‬تقوم‭ ‬على‭ ‬أسلوب‭ ‬حرب‭ ‬العصابات‭ ‬والعمليات‭ ‬الانتحارية‭ ‬السريعة‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬قوى‭ ‬إقليمية‭ ‬ودولية‭ ‬تتفوق‭ ‬عليها‭ ‬عسكرياً‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأسلحة‭ ‬التقليدية‭ ‬وخاصة‭ ‬سلاح‭ ‬الجو‭. ‬كما‭ ‬أن‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الأسلحة‭ ‬المسيرة،‭ ‬وإن‭ ‬كانت‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬متقدمة،‭ ‬فإنها‭ ‬قليلة‭ ‬التكلفة‭ ‬مقارنة‭ ‬بالأسلحة‭ ‬الثقيلة‭ ‬الأخرى‭ ‬مثل‭ ‬الطائرات‭ ‬الحربية‭ ‬المتقدمة‭ ‬والسفن‭ ‬الحربية‭ ‬الضخمة‭ ‬وغيرها‭.‬
6‭ ‬
إيران‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الإعلان‭ ‬عن‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬الأمور‭ ‬العسكرية،‭ ‬تريد‭ ‬أن‭ ‬ترفع‭ ‬الروح‭ ‬المعنوية‭ ‬للشعب‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الأوضاع‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬الصعبة‭ ‬التي‭ ‬يعيشها،‭ ‬بصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬فعالية‭ ‬ما‭ ‬يتم‭ ‬الإعلان‭ ‬عنه‭ ‬من‭ ‬معدات‭ ‬عسكرية‭ ‬جديدة‭ ‬أم‭ ‬لا؛‭ ‬فكثيراً‭ ‬ما‭ ‬أثبت‭ ‬التدقيق‭ ‬أن‭ ‬كثيراً‭ ‬من‭ ‬الأسلحة‭ ‬التي‭ ‬تعلن‭ ‬عنها‭ ‬إيران‭ ‬بين‭ ‬الفينة‭ ‬والأخرى‭ ‬عديم‭ ‬أو‭ ‬قليل‭ ‬الفعالية‭ ‬أو‭ ‬هو‭ ‬بمثابة‭ ‬نسخ‭ ‬باهتة‭ ‬أو‭ ‬قليلة‭ ‬الفعالية‭ ‬من‭ ‬أسلحة‭ ‬أخرى‭ ‬مشابهة‭ ‬في‭ ‬الغرب‭ ‬أو‭ ‬الشرق‭. ‬
7‭ ‬
بصرف‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬مدى‭ ‬فعالية‭ ‬ما‭ ‬تعلن‭ ‬عنه‭ ‬إيران‭ ‬من‭ ‬تطور‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬سلاح‭ ‬الغواصات،‭ ‬فإن‭ ‬بناء‭ ‬غواصات‭ ‬حربية‭ ‬غير‭ ‬مأهولة‭ ‬هو‭ ‬توجه‭ ‬عالمي‭ ‬تتبناه‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬حول‭ ‬العالم‭ ‬وفي‭ ‬مقدمتها‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية‭ ‬وروسيا‭ ‬وبريطانيا‭ ‬والصين‭ ‬وغيرها،‭ ‬استثماراً‭ ‬لتكنولوجيا‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬التي‭ ‬تتيح‭ ‬إنتاج‭ ‬نماذج‭ ‬متطورة‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬الغواصات‭. ‬ويرى‭ ‬بعض‭ ‬المراقبين‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الغواصات‭ ‬يمثل‭ ‬مستقبل‭ ‬الصناعات‭ ‬الحربية‭ ‬البحرية‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬بالنظر‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬“الأنظمة‭ ‬البحرية‭ ‬المسيّرة،‭ ‬سواء‭ ‬كانت‭ ‬على‭ ‬سطح‭ ‬البحر‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬أعماقه،‭ ‬تمتلك‭ ‬مميزات‭ ‬من‭ ‬بينها‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬مهام‭ ‬متعددة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه،‭ ‬والكلفة‭ ‬المنخفضة‭ ‬لتشغيلها‭ ‬مقارنة‭ ‬بالأنظمة‭ ‬البشرية”‭. ‬ ويشير‭ ‬الخبراء‭ ‬العسكريون‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الصراعات‭ ‬البحرية‭ ‬سوف‭ ‬يتغير‭ ‬شكلها‭ ‬بشكل‭ ‬كبير‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬القادمة،‭ ‬بحيث‭ ‬تتحول‭ ‬الغلبة‭ ‬والتفوق‭ ‬فيها‭ ‬ليس‭ ‬لمن‭ ‬يملك‭ ‬سفناً‭ ‬حربية‭ ‬ضخمة‭ ‬أو‭ ‬حاملات‭ ‬طائرات‭ ‬وإنما‭ ‬لمن‭ ‬يملك‭ ‬قدرات‭ ‬نوعية‭ ‬أهمها‭ ‬الغواصات‭ ‬غير‭ ‬المأهولة،‭ ‬وهذا‭ ‬ما‭ ‬يفسر‭ ‬الاهتمام‭ ‬الأمريكي‭ ‬والصيني‭ ‬والبريطاني‭ ‬والروسي‭ ‬الكبير‭ ‬بهذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الغواصات‭. ‬وهذا‭ ‬يلفت‭ ‬النظر‭ ‬الى‭ ‬أهمية‭ ‬الغواصات‭ ‬في‭ ‬الجيوش‭ ‬المختلفة،‭ ‬والأدوار‭ ‬المؤثرة‭ ‬والفاعلة‭ ‬التي‭ ‬تقوم‭ ‬بها‭ ‬في‭ ‬الحروب‭ ‬في‭ ‬الحاضر‭ ‬والمستقبل‭.‬
أبرز‭ ‬الغواصات‭ ‬في‭ ‬الأسطول‭ ‬الإيراني
الجدير‭ ‬بالذكر‭ ‬أن‭ ‬أبرز‭ ‬الغواصات‭ ‬الموجودة‭ ‬في‭ ‬الأسطول‭ ‬الإيراني‭ ‬هي‭: ‬غواصة‭ ‬‮«‬كيلو‮»‬‭ ‬الروسية‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬بالديزل،‭ ‬وعددها‭ ‬3‭ ‬غواصات،‭ ‬وغواصة‭ ‬‮«‬فاتح‮»‬‭ ‬التي‭ ‬تعد‭ ‬أضخم‭ ‬الغواصات‭ ‬الموجودة‭ ‬في‭ ‬الترسانة‭ ‬البحرية‭ ‬الإيرانية،‭ ‬ويمكنها‭ ‬إطلاق‭ ‬صواريخ‭ ‬يصل‭ ‬مداها‭ ‬إلى‭ ‬ألفي‭ ‬كيلومتر،‭ ‬كما‭ ‬يمكنها‭ ‬الإبحار‭ ‬لمدة‭ ‬35‭ ‬يوماً،‭ ‬وزرع‭ ‬الألغام‭ ‬البحرية،‭ ‬والمشاركة‭ ‬في‭ ‬العمليات‭ ‬التخريبية‭ ‬الأخرى‭. ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬غواصة‭ ‬‮«‬غدير‮»‬،‭ ‬وهي‭ ‬غواصات‭ ‬صغيرة،‭ ‬وتعمل‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المهام‭ ‬القتالية،‭ ‬مثل‭ ‬قطع‭ ‬الطرق‭ ‬البحرية،‭ ‬وضرب‭ ‬الأهداف‭ ‬الأخرى‭ ‬عبر‭ ‬إطلاق‭ ‬الطوربيدات‭.‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض