صورة رقم 4

حضور قوي لجوجيتسو الإمارات في حفل جائزة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

في إنجاز يعكس التطور الكبير لرياضة الجوجيتسو بدولة الإمارات ومكانتها العالمية المتنامية وقدرتها على إنتاج أجود المواهب والأبطال، تمكّن كل من البطلين زايد الكثيري وسيف المنصوري من الفوز بجائزتين رفيعتين في فئتين مختلفتين ضمن جائزة محمد بن راشد للإبداع الرياضي.

جاء ذلك خلال الإعلان عن الفائزين في الدورة الحادية عشرة من الجائزة بحضور سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، راعي الجائزة، وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي الرياضي، وعدد كبير من القيادات الرياضية المحلية والعربية والعالمية، والرياضيين والمدربين والحكام والمسؤولين من مختلف قطاعات العمل الرياضي في دولة الإمارات والمنطقة العربية والعالم.

وعلى صعيد فئة الرياضي المحلي المتميز، تمّكن زايد الكثيري من تدوين اسمه في سجلات الجائزة، لتحقيقه ثلاث ميداليات ذهبية في بطولات عالمية خلال الموسم الماضي.

وعبّر الكثيري عن اعتزازه بهذا الإنجاز الذي يعد ثمرة للعمل الجاد والمتواصل والكثير من التضحيات، وأوضح أن ارتباط اسمه بالجائزة يمثل حافزاً كبيراً له في مسيرته المستقبلية، لأنها تفرض عليه بذل المزيد من الجهد للبقاء في القمة لأطول فترة ممكنة.

ونجح سيف جاسم المنصوري في الفوز بجائزة فئة “رياضي ناشئ محلي” عن جدارة واستحقاق، حيث فاز بالمركز الأول من خلال تصويت الجماهير عبر قناة دبي الرياضية والتطبيق الذكي للجائزة بنسبة 50%، والذين بلغ عددهم 231216 صوتاً من الجماهير، بالإضافة إلى نسبة 50% من لجنة التحكيم، علماً بأن الفائزين الخمسة الآخرين بذات الفئة قد حلّوا بعده في الترتيب النهائي.

وأعرب المنصوري عن سعادته البالغة بهذا الإنجاز الذي تحقق في بداية مسيرته، ما يمثل دافعاً قوياً له للاستمرار على نفس المستوى من التألق، والعمل على تحقيق المزيد من التطوير لمواطن القوة في أدائه مع المنتخب الوطني لمواصلة الأداء المتميز في المحافل والبطولات العالمية المقبلة. وتوجه بالشكر لكل الذين منحوه أصواتهم، على الثقة التي أولوه إياها ما ساهم في تفوقه الكبير بالنتائج النهائية للتصويت، موضحاً أن هذا الواقع يضاعف من مسؤوليته أمام عشاقه ومحبيه.

اهتمام القيادة بالقطاع الرياضي

وتحرص القيادة الرشيدة لدولة الإمارات على توفير أكبر رعاية واهتمام للقطاع الرياضي الذي يشكّل ركيزة أساسية للتنمية المستدامة، وتقديم الدعم اللامحدود لأبنائها ومساعدتهم على التفوق والتألق ونقل رسالة الإمارات الحضارية إلى جميع دول العالم.

وعلى مدى أكثر من عقد تساهم جهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو في الوصول بجوجيتسو الإمارات إلى أعلى المراتب العالمية، وتوفير بنية تحتية وبرامج تدريبية وبيئة تنافسية مثالية عالمية المواصفات، تساعد على صقل المواهب وإنشاء قاعدة مهمة لصناعة الأبطال. وقد نجح أبطال الجوجيتسو في التواجد بسجل الفائزين بهذه الجائزة منذ العام 2015.

وكانت البطلة بلقيس عبدالكريم عبدالله الهاشمي قد نالت شرف الفوز بجائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي في نسختها العاشرة عام 2019، عن فئة أفضل رياضي ناشئ محلي، تكريماً لإنجازها الرياضي العالمي ورفعها اسم دولة الإمارات عالياً في المحافل الدولية بعد فوزها بذهبية بطولة العالم للأشبال في رياضة الجوجيتسو 2017 التي أقيمت في مونتينيغرو، وهي لم تتجاوز من العمر 14 سنة. كما حقق البطل عمر محمد الفضلي الحائز على الميدالية الفضية في بطولة العالم للناشئين تحت 18 عاماً والمصنف الأول على مستوى العالم برياضة الجوجيتسو في فئة الناشئين جائزة محمد بن راشد آل مكتوم للإبداع الرياضي لنفس الفئة في نسختها التاسعة عام 2018. وتمكن اتحاد الإمارات للجوجيتسو في النسخة التاسعة أيضاً من الفوز بالجائزة عن فئة أفضل مؤسسة رياضية محلية.

ويعد البطل فيصل الكتبي من أوائل لاعبي الجوجيتسو الذين حصدوا جائزة الشيخ محمد بن راشد للإبداع الرياضي، عن فئة الرياضي المحلي المتميز وكان ذلك في عام 2015.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض