601 Web Analyses Cover 2

الحرب الإلكترونية المحمولة جواً

في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬الحديثة‭ ‬يحدث‭ ‬الكثير‭ ‬مما‭ ‬لا‭ ‬تراه‭ ‬العين‭ ‬من‭ ‬حروب‭ ‬خفية‭ ‬تنبض‭ ‬وتتصاعد‭ ‬على‭ ‬الأرض‭ ‬وفي‭ ‬البحر‭ ‬وفي‭ ‬الجو،‭ ‬ومعها‭ ‬احتمالات‭ ‬النصر‭ ‬أو‭ ‬الهزيمة‭. ‬هذه‭ ‬المعركة‭ ‬يتم‭ ‬فيها‭ ‬الصراع‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي،‭ ‬ويتم‭ ‬خوضها‭ ‬تحت‭ ‬اسم‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬وبدونها‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬هناك‭ ‬نجاح‭ ‬للمهمة‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أنها‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬تتصدر‭ ‬عناوين‭ ‬الأخبار‭ ‬دائماً،‭ ‬فإن‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬تلعب‭ ‬دوراً‭ ‬حاسماً‭ ‬في‭ ‬القتال‭ ‬الحديث‭. ‬تستخدم‭ ‬معظم‭ ‬الأنظمة‭ ‬القتالية‭ ‬الحديثة‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬للسيطرة‭ ‬وتعطيل‭ ‬الموجات‭ ‬غير‭ ‬المرئية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء،‭ ‬سواء‭ ‬كانت‭ ‬إشارات‭ ‬رادارية‭ ‬أو‭ ‬اتصالات‭ ‬أو‭ ‬ملاحة‭ ‬أو‭ ‬أنظمة‭ ‬توجيه‭ ‬أسلحة،‭ ‬والقوات‭ ‬التي‭ ‬تمتلك‭ ‬هذه‭ ‬القدرات‭ ‬ستكون‭ ‬لها‭ ‬اليد‭ ‬العليا‭ ‬في‭ ‬العمليات‭.‬

الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬هي‭ ‬أي‭ ‬نشاط‭ ‬عسكري‭ ‬أو‭ ‬حرب‭ ‬تنطوي‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬أو‭ ‬الطاقة‭ ‬الموجهة‭ ‬للتحكم‭ ‬في‭ ‬الطيف،‭ ‬أو‭ ‬مهاجمة‭ ‬العدو،‭ ‬أو‭ ‬إعاقة‭ ‬عمليات‭ ‬العدو‭. ‬الغرض‭ ‬من‭ ‬الحرب‭ ‬الالكترونية‭ ‬هو‭ ‬حرمان‭ ‬العدو‭ ‬من‭ ‬ميزة‭ ‬استخدام‭ ‬طيف‭ ‬الموجات‭ ‬الكهرومغناطيسية‭ ‬وحماية‭ ‬الموجات‭ ‬الكهرومغناطيسية‭ ‬الصادرة‭ ‬من‭ ‬النظم‭ ‬والوسائل‭ ‬الإلكترونية‭ ‬الصديقة‭ ‬من‭ ‬استطلاع‭ ‬العدو‭ ‬لها‭ ‬أو‭ ‬التأثير‭ ‬عليها‭. ‬يشمل‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬كلاً‭ ‬من‭ ‬النطاقات‭ ‬المرئية‭ ‬وغير‭ ‬المرئية،‭ ‬المقاسة‭ ‬بالميغاهيرتز‭ ‬من‭ ‬الطيف‭. ‬إن‭ ‬استخدام‭ ‬اعتراض‭ ‬الإشارات‭ ‬وتحديد‭ ‬موقعها‭ ‬وتحديدها‭ ‬وكشفها‭ ‬والتشويش‭ ‬عليها‭ ‬وتعطيلها‭ ‬وخداعها‭ ‬وحمايتها‭ ‬وتحليلها‭ ‬هو‭ ‬حرب‭ ‬إلكترونية‭. ‬يتم‭ ‬استخدام‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬لتوفير‭ ‬المعلومات‭ ‬الاستخبارية‭ ‬أو‭ ‬العمليات‭ ‬القتالية‭ ‬مثل‭ ‬التشويش‭ ‬أو‭ ‬التعطيل‭ ‬أو‭ ‬الخداع،‭ ‬يمكن‭ ‬تطبيق‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬من‭ ‬الجو‭ ‬أو‭ ‬البحر‭ ‬أو‭ ‬الأرض‭ ‬أو‭ ‬الفضاء‭ ‬بواسطة‭ ‬أنظمة‭ ‬بسيطرة‭ ‬بشرية‭ ‬أو‭ ‬غير‭ ‬بشرية،‭ ‬ويمكن‭ ‬أن‭ ‬تستهدف‭ ‬الاتصالات‭ ‬أو‭ ‬الرادار‭ ‬أو‭ ‬غيرها‭ ‬من‭ ‬الأصول‭ ‬العسكرية‭ ‬والمدنية‭. ‬تعتمد‭ ‬القدرات‭ ‬العسكرية‭ ‬الحديثة‭ ‬بشكل‭ ‬متزايد‭ ‬على‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي،‭ ‬حيث‭ ‬يعتمد‭ ‬المقاتلون‭ ‬على‭ ‬الطيف‭ ‬للتواصل‭ ‬مع‭ ‬بعضهم‭ ‬بعضاً‭ ‬ومع‭ ‬قادتهم‭ ‬ولفهم‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬واتخاذ‭ ‬القرارات،‭ ‬وتحديد‭ ‬الأهداف‭ ‬بدقة‭ ‬والاشتباك‭ ‬معها،‭ ‬وحماية‭ ‬القوات‭ ‬الصديقة‭ ‬من‭ ‬الأذى‭. ‬توفر‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬وظيفة‭ ‬بالغة‭ ‬الأهمية،‭ ‬وهي‭ ‬حماية‭ ‬وصول‭ ‬واستخدام‭ ‬القوات‭ ‬الصديقة‭ ‬للطيف،‭ ‬وفي‭ ‬نفس‭ ‬الوقت‭ ‬منع‭ ‬واعاقة‭ ‬وصول‭ ‬واستخدام‭ ‬العدو‭ ‬له‭. ‬

لقد‭ ‬كانت‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً‭ ‬عنصراً‭ ‬مهماً‭ ‬في‭ ‬العمليات‭ ‬منذ‭ ‬الأيام‭ ‬الأولى‭ ‬للرادار‭. ‬وقد‭ ‬تطورت‭ ‬تقنيات‭ ‬الرادار‭ ‬والحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬والتسلل‭ ‬مع‭ ‬مرور‭ ‬الوقت،‭ ‬حيث‭ ‬ناضل‭ ‬المهندسون‭ ‬والعلماء‭ ‬والقادة‭ ‬العسكريون‭ ‬لإنشاء‭ ‬قوة‭ ‬جوية‭ ‬تتميز‭ ‬بالكفاءة‭ ‬والقدرة‭ ‬على‭ ‬البقاء‭.‬‭ ‬وتشير‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأحداث‭ ‬الأخيرة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً‭ ‬تجد‭ ‬اهتماماً‭ ‬متزايداً،‭ ‬حيث‭ ‬شكلت‭ ‬عملية‭ ‬الناتو‭ ‬في‭ ‬يوغوسلافيا‭ ‬عام‭ ‬1999،‭ ‬نقطة‭ ‬تحول‭ ‬مهمة‭ ‬في‭ ‬النقاش‭ ‬الدائر‭ ‬حول‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً‭ ‬الحالية‭ ‬والمستقبلية‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية،‭ ‬فيما‭ ‬يبدو‭ ‬أن‭ ‬كل‭ ‬ضربة‭ ‬جوية‭ ‬على‭ ‬أهداف‭ ‬صربية‭ ‬كانت‭ ‬محمية‭ ‬بالتشويش‭ ‬على‭ ‬الرادار‭ ‬و‭/‬أو‭ ‬تدمير‭ ‬منظومة‭ ‬الدفاع‭ ‬الجوي‭ ‬للعدو‭. ‬

لعبة‭ ‬القط‭ ‬والفأر

تمثل‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي،‭ ‬إشارات‭ ‬مثل‭ ‬الراديو‭ ‬أو‭ ‬الأشعة‭ ‬تحت‭ ‬الحمراء‭ ‬أو‭ ‬الرادار،‭ ‬للاستشعار‭ ‬والحماية‭ ‬والتواصل‭. ‬وفي‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه،‭ ‬يمكن‭ ‬للحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أن‭ ‬تعطل‭ ‬وتمنع‭ ‬وتضعف‭ ‬قدرة‭ ‬الخصوم‭ ‬على‭ ‬استخدام‭ ‬هذه‭ ‬الإشارات‭. ‬

طوال‭ ‬تاريخها،‭ ‬لعبت‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬دوراً‭ ‬مهماً‭ ‬في‭ ‬مساعدة‭ ‬القادة‭ ‬العسكريين‭ ‬على‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬التفوق‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬التي‭ ‬تشهد‭ ‬تقدماً‭ ‬تكنولوجياً‭ ‬سريعاً‭. ‬قصة‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬هي‭ ‬قصة‭ ‬المؤامرات‭ ‬والسرية‭ ‬والابتكار‭ ‬التكنولوجي‭. ‬وبينما‭ ‬تعلمت‭ ‬الدول‭ ‬كيفية‭ ‬استغلال‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬لتحقيق‭ ‬مكاسب‭ ‬عسكرية،‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬مثل‭ ‬الاتصالات‭ ‬والملاحة‭ ‬والرادار،‭ ‬قام‭ ‬الاستراتيجيون‭ ‬العسكريون‭ ‬والعلماء‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬بتصميم‭ ‬طرق‭ ‬لحرمان‭ ‬خصومهم‭ ‬من‭ ‬تلك‭ ‬المزايا‭ ‬المماثلة‭. ‬لقد‭ ‬ظهرت‭ ‬ديناميكية‭ ‬القط‭ ‬والفأر‭ ‬في‭ ‬المنافسة‭ ‬على‭ ‬التفوق‭ ‬في‭ ‬الطيف،‭ ‬وهي‭ ‬ديناميكية‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تحدد‭ ‬مدى‭ ‬التقدم‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭. ‬تعمل‭ ‬التقنيات‭ ‬والتطورات‭ ‬العالمية‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬على‭ ‬تكافؤ‭ ‬الفرص‭. ‬إن‭ ‬انتشار‭ ‬الإلكترونيات‭ ‬التجارية‭ ‬والقدرة‭ ‬الحاسوبية‭ ‬والقدرة‭ ‬على‭ ‬تحمل‭ ‬تكاليفها‭ ‬يعني‭ ‬أن‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬لم‭ ‬تعد‭ ‬حكراً‭ ‬على‭ ‬الدول‭ ‬الغنية،‭ ‬فهي‭ ‬الآن‭ ‬ساحة‭ ‬معركة‭ ‬للدول‭ ‬الأصغر‭ ‬حجماً،‭ ‬بل‭ ‬وحتى‭ ‬للجهات‭ ‬الفاعلة‭ ‬غير‭ ‬التابعة‭ ‬لدول‭ ‬بعينها‭. ‬تساعد‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬في‭ ‬حل‭ ‬هذا‭ ‬التعقيد،‭ ‬والتأكد‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬أنظمة‭ ‬القوات‭ ‬الصديقة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬التواصل‭ ‬والتعرف‭ ‬على‭ ‬رادار‭ ‬العدو‭ ‬وتعطيله‭. ‬سيتطلب‭ ‬مستقبل‭ ‬التفوق‭ ‬الطيفي‭ ‬للدول‭ ‬استراتيجيات‭ ‬مبتكرة‭ ‬بشكل‭ ‬متزايد‭ ‬من‭ ‬شأنها‭ ‬أن‭ ‬تبقي‭ ‬جيوشها‭ ‬متقدمة‭ ‬على‭ ‬التهديدات‭ ‬الحالية‭ ‬والناشئة‭.‬

المفاهيم‭ ‬والقدرات‭ ‬الرئيسية‭ ‬للحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً

أصغر‭ ‬حجماً‭ ‬وأخف‭ ‬وزناً‭ ‬وأقل‭ ‬طاقة‭ ‬مع‭ ‬قدرات‭ ‬أكبر‭:‬‭ ‬من‭ ‬الواضح‭ ‬أن‭ ‬الأنظمة‭ ‬صغيرة‭ ‬الحجم‭ ‬وخفيفة‭ ‬الوزن‭ ‬وقليلة‭ ‬الطاقة‭ ‬ذات‭ ‬القدرة‭ ‬الأكبر‭ ‬ستقود‭ ‬تطور‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬القريب‭. ‬ستكون‭ ‬القدرات‭ ‬الرقمية‭ ‬القوية‭ ‬في‭ ‬مجموعات‭ ‬أصغر،‭ ‬أمراً‭ ‬بالغ‭ ‬الأهمية‭ ‬لتوسيع‭ ‬نطاق‭ ‬التفوق‭ ‬الطيفي،‭ ‬ليشمل‭ ‬الأنظمة‭ ‬الصغيرة‭ ‬غير‭ ‬البشرية‭ ‬والمنصات‭ ‬الدوارة،‭ ‬حيث‭ ‬يكون‭ ‬لكل‭ ‬عنصر‭ ‬أهمية‭. ‬ستمكن‭ ‬الأنظمة‭ ‬الصغيرة‭ ‬والخفيفة‭ ‬التي‭ ‬أصبحت‭ ‬تباع‭ ‬بأسعار‭ ‬معقولة‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬كانت‭ ‬باهظة‭ ‬الثمن‭ ‬في‭ ‬السابق‭ ‬من‭ ‬توفير‭ ‬مجموعة‭ ‬كاملة‭ ‬من‭ ‬الحلول‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬توفر‭ ‬قدرات‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬للمنصات‭ ‬ذات‭ ‬الاستخدام‭ ‬الواحد‭ ‬أو‭ ‬القابلة‭ ‬للاستهلاك‭ ‬مثل‭ ‬الصواريخ‭ ‬والشراك‭ ‬الخداعية‭.‬

متعددة‭ ‬الوظائف‭ ‬وقابلة‭ ‬لإعادة‭ ‬البرمجة‭:‬‭ ‬إن‭ ‬منح‭ ‬الأنظمة‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬التحول‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي‭ ‬من‭ ‬وظيفة‭ ‬إلى‭ ‬أخرى‭ ‬هو‭ ‬حجر‭ ‬الزاوية‭ ‬في‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المرنة‭ ‬والقابلة‭ ‬للتكيف،‭ ‬سواء‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إعادة‭ ‬البرمجة‭ ‬اليدوية‭ ‬أثناء‭ ‬التنقل‭ ‬أو‭ ‬إعادة‭ ‬التكوين‭ ‬الذكية‭ ‬والمستقلة،‭ ‬فإن‭ ‬قدرة‭ ‬النظام‭ ‬على‭ ‬أداء‭ ‬وظائف‭ ‬متعددة‭ ‬مثل‭ ‬الهجوم‭ ‬الالكتروني‭ ‬أو‭ ‬الحماية‭ ‬الالكترونية‭ ‬أو‭ ‬الدعم‭ ‬الالكتروني‭ ‬أمر‭ ‬متوقع‭ ‬تماماً‭ ‬مع‭ ‬تطور‭ ‬الاحتياجات‭. ‬ستسمح‭ ‬الابتكارات‭ ‬للأنظمة‭ ‬بالإرسال‭ ‬والاستقبال‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬واحد‭ ‬دون‭ ‬تدخل‭ ‬غير‭ ‬مرغوب‭ ‬فيه‭. ‬سوف‭ ‬يبشر‭ ‬التعلم‭ ‬الآلي‭ ‬بجيل‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬أنظمة‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬الإدراكية‭ ‬التي‭ ‬تتعلم‭ ‬كيفية‭ ‬تصنيف‭ ‬التهديدات‭ ‬الجديدة‭ ‬والاستجابة‭ ‬لها‭ ‬وتخفيف‭ ‬العبء‭ ‬على‭ ‬المقاتلين‭. ‬

وحدات‭ ‬نمطية‭ ‬ومفتوحة‭ ‬وقابلة‭ ‬للتطوير‭:‬‭ ‬الأنظمة‭ ‬التي‭ ‬تعمل‭ ‬بشكل‭ ‬مستقل،‭ ‬أو‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬ربطها‭ ‬معاً‭ ‬للتعامل‭ ‬مع‭ ‬مجموعة‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬التهديدات‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬واحد،‭ ‬ستساعد‭ ‬في‭ ‬تمكين‭ ‬القوى‭ ‬المستقبلية‭ ‬من‭ ‬التحكم‭ ‬في‭ ‬الطيف‭. ‬إن‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬إضافة‭ ‬وظائف‭ ‬جديدة‭ ‬إلى‭ ‬النظام‭ ‬أو‭ ‬إنشاء‭ ‬‮«‬مجموعة‭ ‬أنظمة‮»‬‭ ‬متصلة‭ ‬بالشبكة،‭ ‬ستجعل‭ ‬عمليات‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أكثر‭ ‬مرونة‭ ‬وأسهل‭ ‬في‭ ‬الصيانة‭. ‬ستتيح‭ ‬الأنظمة‭ ‬المعيارية‭ ‬والمحددة‭ ‬بالبرمجيات‭ ‬والقابلة‭ ‬للتطوير‭ ‬قدرات‭ ‬قوية‭ ‬مثل‭ ‬التشويش‭ ‬الموزع‭ ‬ضد‭ ‬التهديدات‭ ‬المتعددة‭ ‬وتسهيل‭ ‬التعاون‭ ‬بين‭ ‬الأنظمة‭ ‬البشرية‭ ‬وغير‭ ‬البشرية‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭.‬

الاستشعار‭ ‬وفهم‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة

تعد‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أحد‭ ‬مكونات‭ ‬الحرب‭ ‬الحديثة،‭ ‬وتشكل‭ ‬أهمية‭ ‬خاصة‭ ‬بالنسبة‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الامريكية‭ ‬رداً‭ ‬على‭ ‬التهديدات‭ ‬التي‭ ‬يشكلها‭ ‬الخصوم‭ ‬المحتملون‭ ‬مثل‭ ‬روسيا‭ ‬أو‭ ‬الصين‭. ‬وتشير‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬إلى‭ ‬العمليات‭ ‬التي‭ ‬تستخدم‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬للكشف‭ ‬أو‭ ‬التجسس‭ ‬والتشويش‭ ‬والخداع‭ (‬أو‭ ‬‮«‬المحاكاة‭ ‬المزيفة‮»‬‭) ‬لرادارات‭ ‬العدو‭ ‬وأنظمة‭ ‬الاتصالات‭ ‬اللاسلكية‭ ‬وروابط‭ ‬البيانات‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الأنظمة‭ ‬الإلكترونية‭. ‬كما‭ ‬تشير‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أيضاً‭ ‬إلى‭ ‬العمليات‭ ‬التي‭ ‬تدافع‭ ‬ضد‭ ‬محاولات‭ ‬العدو‭ ‬لفعل‭ ‬الشيء‭ ‬نفسه‭. ‬أدت‭ ‬المنافسة‭ ‬بعد‭ ‬التحول‭ ‬في‭ ‬البيئة‭ ‬الأمنية‭ ‬الدولية‭ ‬من‭ ‬حقبة‭ ‬ما‭ ‬بعد‭ ‬الحرب‭ ‬الباردة‭ ‬إلى‭ ‬عصر‭ ‬القوى‭ ‬العظمى‭ ‬المتجددة‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬في‭ ‬التخطيط‭ ‬والبرمجة‭ ‬الدفاعية‭ ‬الأمريكية‭.‬

تعد‭ ‬قدرات‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً‭ ‬أحد‭ ‬مكونات‭ ‬القوة‭ ‬الجوية‭ ‬العسكرية‭ ‬الأمريكية‭. ‬وعلى‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬عدد‭ ‬طائرات‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬الأمريكية‭ ‬قليل‭ ‬نسبياً‭ ‬مقارنة‭ ‬بالمقاتلات‭ ‬الهجومية‭ ‬والدفاعية،‭ ‬فإنها‭ ‬تلعب‭ ‬دوراً‭ ‬في‭ ‬ضمان‭ ‬المحافظة‭ ‬على‭ ‬التفوق‭ ‬القتالي‭ ‬في‭ ‬الجو‭ ‬وللقوات‭ ‬الصديقة‭ ‬على‭ ‬الأرض‭.‬‭ ‬

كيف‭ ‬تستخدم‭ ‬القوة‭ ‬المقاتلة‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي؟‭ ‬كيف‭ ‬يبدو‭ ‬التفوق‭ ‬الطيفي؟‭ ‬تعتمد‭ ‬الإجابة‭ ‬عن‭ ‬المهمة‭ ‬المطروحة‭ ‬والظروف‭ ‬المحددة‭ ‬التي‭ ‬تواجه‭ ‬المقاتل‭. ‬يتم‭ ‬استخدام‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬بثلاث‭ ‬طرق‭: ‬التدابير‭ ‬الهجومية‭ ‬والدفاعية‭ ‬والداعمة‭. ‬وبعبارة‭ ‬أخرى،‭ ‬يتم‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬لمهاجمة‭ ‬العدو،‭ ‬ولحماية‭ ‬القوات‭ ‬الصديقة‭ ‬وتوفير‭ ‬الوعي‭ ‬الظرفي‭ ‬الحاسم‭ ‬الذي‭ ‬يساعد‭ ‬المقاتلين‭ ‬على‭ ‬اتخاذ‭ ‬القرار‭ ‬ويزيد‭ ‬من‭ ‬احتمالية‭ ‬نجاح‭ ‬المهمة‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬لنظام‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬سواء‭ ‬تم‭ ‬إعداده‭ ‬للهجوم‭ ‬أو‭ ‬الحماية‭ ‬أو‭ ‬الدعم،‭ ‬طريقة‭ ‬لجمع‭ ‬الإشارات‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬وفهمه‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تحدد‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬موجود،‭ ‬وأن‭ ‬تفهم‭ ‬كيفية‭ ‬استخدامه‭ ‬للطيف،‭ ‬وتحديد‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬يمثل‭ ‬تهديدًا‭. ‬هذه‭ ‬هي‭ ‬قدرة‭ ‬‮«‬الاستقبال‮»‬‭ ‬للنظام،‭ ‬ويتم‭ ‬تنفيذها‭ ‬عادةً‭ ‬بواسطة‭ ‬نظام‭ ‬فرعي‭ ‬يسمى‭ ‬الرادار‭ ‬التحذيري‭  (‬RWR)radar warning receiver‭ ‬

يتضمن‭ ‬تكوين‭ ‬أنظمة‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬مجموعة‭ ‬متنوعة‭ ‬من‭ ‬المهام‭ ‬المختلفة،‭ ‬واستخدام‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬الأنظمة‭ ‬الفرعية‭ ‬المختلفة‭. ‬ولكن‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬التطور‭ ‬والتنوع‭ ‬المذهلين،‭ ‬هناك‭ ‬ثلاث‭ ‬قدرات‭ ‬رئيسية‭ ‬مشتركة‭ ‬بين‭ ‬معظم‭ ‬أنظمة‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬استشعار‭ ‬البيئة‭ ‬‮«‬جهاز‭ ‬استشعار‭ ‬الاستقبال‮»‬،‭ ‬وتحليل‭ ‬البيئة‭ ‬‮«‬تحليل‭ ‬الإشارات‮»‬،‭ ‬والاستجابة‭ ‬للبيئة‭ ‬‮«‬توليد‭ ‬التقنية‭ ‬ونقل‭ ‬الطاقة‭ ‬العالية‮»‬‭.‬

إذا‭ ‬اكتشف‭ ‬الرادار‭ ‬التحذيري‭ ‬إشارة،‭ ‬وحدد‭ ‬التحليل‭ ‬أنها‭ ‬تمثل‭ ‬تهديداً‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬تجنبه،‭ ‬فيجب‭ ‬على‭ ‬نظام‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬تحييدها‭ ‬وتمرير‭ ‬بيانات‭ ‬التهديد‭ ‬إلى‭ ‬مولد‭ ‬التقنية‭ ‬الذي‭ ‬يحدد‭ ‬كيفية‭ ‬استجابة‭ ‬النظام‭ ‬لمعالجة‭ ‬التهديد‭. ‬سيختار‭ ‬منشئ‭ ‬التقنية‭ ‬أسلوب‭ ‬التشويش‭ ‬الذي‭ ‬يتمتع‭ ‬بأعلى‭ ‬احتمالية‭ ‬للنجاح،‭ ‬استناداً‭ ‬إلى‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬العوامل،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬خصائص‭ ‬التهديد‭ ‬المعين،‭ ‬والمنصة‭ ‬المضيفة‭ ‬لنظام‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬ومجال‭ ‬المعركة‭ ‬على‭ ‬الأرض‭ ‬أو‭ ‬في‭ ‬البحر‭ ‬أو‭ ‬الجو‭.‬

نطاق‭ ‬عمل‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً

يشمل‭ ‬نطاق‭ ‬عمل‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬ثلاثة‭ ‬مجالات‭ ‬هي‭: ‬

الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭:‬‭ ‬يُستخدم‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬لتقليص‭ ‬أو‭ ‬تعطيل‭ ‬أو‭ ‬تدمير‭ ‬استخدام‭ ‬الخصم‭ ‬للطيف‭. ‬يمكن‭ ‬استخدام‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬لحرمان‭ ‬الخصم‭ ‬من‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬التواصل‭ ‬أو‭ ‬التنقل‭ ‬أو‭ ‬جمع‭ ‬المعلومات‭ ‬الاستخبارية‭ ‬أو‭ ‬تحديد‭ ‬الأهداف‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭. ‬يعد‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬جزءاً‭ ‬لا‭ ‬يتجزأ‭ ‬من‭ ‬العملية‭ ‬العسكرية،‭ ‬حيث‭ ‬يمكّن‭ ‬القوات‭ ‬البرية‭ ‬والبحرية‭ ‬والجوية‭ ‬من‭ ‬تحقيق‭ ‬مهامها‭. ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬تستخدمه‭ ‬القوات‭ ‬الصديقة‭ ‬لتحقيق‭ ‬التفوق‭ ‬الجوي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬تدمير‭ ‬الدفاعات‭ ‬الجوية‭ ‬للعدو‭ ‬وتعطيل‭ ‬الاتصالات‭. ‬نظراً‭ ‬لأنه‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬خلق‭ ‬ارتباك‭ ‬شامل‭ ‬وتعطيل‭ ‬قدرة‭ ‬الخصم‭ ‬على‭ ‬التواصل‭ ‬ومراقبة‭ ‬وحماية‭ ‬مجاله‭ ‬الجوي،‭ ‬يتم‭ ‬تنفيذ‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬عادةً‭ ‬بواسطة‭ ‬وحدات‭ ‬مخصصة،‭ ‬في‭ ‬الجو‭ ‬أو‭ ‬البحر،‭ ‬هدفها‭ ‬الأساسي‭ ‬هو‭ ‬تحقيق‭ ‬الهيمنة‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع‭.‬

الحماية‭ ‬الإلكترونية‭:‬‭ ‬تُستخدم‭ ‬الحماية‭ ‬الإلكترونية‭ ‬أيضاً‭ ‬لمنع‭ ‬القوى‭ ‬المعادية‭ ‬من‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي،‭ ‬لكنَّ‭ ‬وضعها‭ ‬دفاعي‭. ‬تعمل‭ ‬أنظمة‭ ‬الحماية‭ ‬الإلكترونية‭ ‬على‭ ‬حماية‭ ‬الطائرات‭ ‬الفردية‭ ‬والسفن‭ ‬والمركبات‭ ‬الأرضية‭ ‬والأفراد‭ ‬من‭ ‬التهديدات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬توفير‭ ‬درع‭ ‬وقائي‭ ‬حول‭ ‬المنصات‭ ‬والأطقم‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬المجاورة‭ ‬مباشرة‭. ‬توفر‭ ‬أنظمة‭ ‬الحماية‭ ‬الإلكترونية‭ ‬تحذيراً‭ ‬من‭ ‬التهديدات‭ ‬والوسائل‭ ‬اللازمة‭ ‬لحماية‭ ‬أنفسهم‭ ‬بشكل‭ ‬فعال‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬فهم‭ ‬مشهد‭ ‬التهديد،‭ ‬يمكن‭ ‬للمقاتلين‭ ‬تجنب‭ ‬اكتشافهم،‭ ‬ومنع‭ ‬الأنظمة‭ ‬المعادية‭ ‬من‭ ‬تحديد‭ ‬موقعهم‭ ‬أو‭ ‬تعقبهم،‭ ‬وفي‭ ‬حالة‭ ‬الاشتباك،‭ ‬إنشاء‭ ‬إجراءات‭ ‬مضادة‭ ‬إلكترونية‭ ‬تهزم‭ ‬التهديد‭ ‬بمجموعة‭ ‬متنوعة‭ ‬من‭ ‬الوسائل،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬التشويش‭ ‬على‭ ‬الرادار‭ ‬أو‭ ‬الخداع‭ ‬أو‭ ‬غيرها‭ ‬من‭ ‬التقنيات‭ ‬المعقدة‭.‬

تدابير‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭:‬‭ ‬تتيح‭ ‬تقنيات‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬للمقاتلين‭ ‬مراقبة‭ ‬وفهم‭ ‬كيفية‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬بشكل‭ ‬سلبي‭ ‬عبر‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭. ‬توفر‭ ‬مهمة‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الوعي‭ ‬الظرفي‭ ‬والفهم‭ ‬لساحة‭ ‬المعركة‭ ‬الكهرومغناطيسية‭: ‬ما‭ ‬هي‭ ‬الإشارات‭ ‬الموجودة‭ ‬هناك؟‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬نوع‭ ‬النظام‭ ‬الذي‭ ‬يبثه؟‭ ‬ماذا‭ ‬يمكننا‭ ‬أن‭ ‬نستنتج‭ ‬عن‭ ‬نواياهم؟‭ ‬هل‭ ‬هم‭ ‬أصدقاء‭ ‬أم‭ ‬أعداء؟

تساعد‭ ‬تقنية‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬القادة‭ ‬على‭ ‬إنشاء‭ ‬صورة‭ ‬تشغيلية‭ ‬شاملة‭ ‬لتصرفات‭ ‬الحلفاء‭ ‬والخصوم‭ ‬على‭ ‬حدٍ‭ ‬سواء،‭ ‬مما‭ ‬يسمح‭ ‬باتخاذ‭ ‬قرارات‭ ‬تكتيكية‭ ‬مستنيرة‭. ‬تعتبر‭ ‬تقنية‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬مهمة‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬التكتيكية‭ ‬لأنها‭ ‬تزود‭ ‬القوات‭ ‬بتحديد‭ ‬الأولويات‭ ‬والاستجابة‭ ‬للتهديدات‭ ‬المحتملة‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي‭. ‬غالباً‭ ‬ما‭ ‬يتم‭ ‬دمج‭ ‬أنظمة‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬مع‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬وأنظمة‭ ‬الحماية‭ ‬الإلكترونية‭ ‬لنشر‭ ‬الإجراءات‭ ‬المضادة‭ ‬ضد‭ ‬التهديدات‭ ‬النشطة‭ ‬الموجهة‭ ‬إلكترونياً‭ ‬مثل‭ ‬الأسلحة‭ ‬المضادة‭ ‬للطيران‭ ‬أو‭ ‬الأسلحة‭ ‬المضادة‭ ‬للسفن‭ ‬بشكل‭ ‬مستقل،‭ ‬دون‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬تدخل‭ ‬بشري‭. ‬تعتبر‭ ‬هذه‭ ‬الاستجابات‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي‭ ‬أمراً‭ ‬بالغ‭ ‬الأهمية‭ ‬للطاقم‭ ‬وبقاء‭ ‬المنصة‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬الجمع‭ ‬المستمر‭ ‬لبيانات‭ ‬الطيف،‭ ‬يوفر‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬أيضاً‭ ‬معلومات‭ ‬استخباراتية‭ ‬إلكترونية‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬النزاع‭. ‬

الذكاء‭ ‬الإلكتروني‭: ‬هو‭ ‬مجموعة‭ ‬طويلة‭ ‬المدى‭ ‬من‭ ‬بيانات‭ ‬الطيف‭ ‬المستخدمة‭ ‬لتطوير‭ ‬وصيانة‭ ‬قواعد‭ ‬بيانات‭ ‬التهديدات‭ ‬الشاملة‭. ‬تتمتع‭ ‬قواعد‭ ‬بيانات‭ ‬التهديدات‭ ‬هذه‭ ‬بقيمة‭ ‬استراتيجية‭ ‬كبيرة‭. ‬إذا‭ ‬تم‭ ‬أخذها‭ ‬مع‭ ‬استخبارات‭ ‬الاتصالات،‭ ‬فهي‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬مهمة‭ ‬استخبارات‭ ‬الإشارات‭ ‬الأكبر‭. ‬يساعد‭ ‬الذكاء‭ ‬الإلكتروني‭ ‬الاستراتيجيين‭ ‬العسكريين‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬رؤى‭ ‬حول‭ ‬كيفية‭ ‬إدارة‭ ‬العمليات‭ ‬في‭ ‬المناطق‭ ‬المتنازع‭ ‬عليها‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬المواقع‭ ‬المهمة‭ ‬عسكرياً،‭ ‬ويَمنح‭ ‬الطيارين‭ ‬والبحارة‭ ‬والقوات‭ ‬البرية‭ ‬فكرة‭ ‬عن‭ ‬نوع‭ ‬التهديدات‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬يواجهونها،‭ ‬وراحة‭ ‬البال‭ ‬بأن‭ ‬لديهم‭ ‬الإجراءات‭ ‬المضادة‭ ‬الصحيحة،‭ ‬للبقاء‭ ‬أمامهم‭.‬

تستخدم‭ ‬أنظمة‭ ‬استخبارات‭ ‬الإشارات‭ ‬في‭ ‬تدابير‭ ‬الدعم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬لتحديد‭ ‬أنظمة‭ ‬التهديد‭ ‬وتحديد‭ ‬من‭ ‬يملكها‭ ‬وتحديد‭ ‬موقعها‭ ‬وتقييم‭ ‬مستوى‭ ‬التهديد‭ ‬الخاص‭ ‬بها‭. ‬بدأت‭ ‬أنظمة‭ ‬استخبارات‭ ‬الإشارات‭ ‬المتطورة‭ ‬في‭ ‬استخدام‭ ‬الذكاء‭ ‬الآلي‭ ‬لتصنيف‭ ‬التهديدات‭ ‬والاستجابة‭ ‬لها‭ ‬بسرعة‭. ‬ستكون‭ ‬تقنية‭ ‬استخبارات‭ ‬الإشارات‭ ‬قيد‭ ‬التطوير‭ ‬حالياً‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬توسيع‭ ‬هذا‭ ‬الذكاء‭ ‬لتوصيف‭ ‬التهديدات‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تتم‭ ‬مواجهتها‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬كجزء‭ ‬من‭ ‬المجال‭ ‬المثير‭ ‬والمتنامي‭ ‬للحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬التكيفية‭ ‬والمعرفية‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬المطاف‭.‬

مشروع‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬المحمول‭ ‬جواً‭ ‬في‭ ‬أوروبا

يُمَكِّنُ‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬القوات‭ ‬الجوية‭ ‬الأوروبية‭ ‬وقوات‭ ‬حلف‭ ‬شمال‭ ‬الأطلسي‭ ‬بالعمل‭ ‬بأمان‭ ‬داخل‭ ‬أراضي‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬ونشر‭ ‬القوات‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬العمليات‭ ‬المحتملة‭ ‬الأخرى‭. ‬كما‭ ‬يتميز‭ ‬المشروع‭ ‬بأنه‭ ‬قابل‭ ‬للتشغيل‭ ‬المتبادل‭ ‬مع‭ ‬الدول‭ ‬الأعضاء‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭ ‬وفي‭ ‬العمليات‭ ‬المشتركة‭. ‬يغطي‭ ‬المشروع‭ ‬تصميم‭ ‬وتطوير‭ ‬واختبار‭ ‬قدرة‭ ‬التشويش‭ ‬المتعددة‭ ‬والتي‭ ‬سترتكز‭ ‬على‭ ‬أحدث‭ ‬القواعد‭ ‬التكنولوجية‭ ‬الموجودة‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الصناعات‭ ‬الأوروبية،‭ ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬وعلى‭ ‬وجه‭ ‬الخصوص‭ ‬الأنشطة‭ ‬السيبرانية‭ ‬الكهرومغناطيسية‭.‬

يتبع‭ ‬المشروع‭ ‬نظام‭ ‬نهج‭ ‬تطوير‭ ‬معياري،‭ ‬بحيث‭ ‬يمكن‭ ‬دمجه‭ ‬داخل‭ ‬الطائرة‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬متوافقاً‭ ‬مع‭ ‬الطائرات‭ ‬المختلفة‭ ‬بطيار‭ ‬وبدون‭ ‬طيار،‭ ‬والتي‭ ‬تهم‭ ‬الدول‭ ‬الأعضاء‭ ‬في‭ ‬الاتحاد‭ ‬الأوروبي‭. ‬الهدف‭ ‬من‭ ‬النظام‭ ‬هو‭ ‬توفير‭ ‬منصة‭ ‬لمهام‭ ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني‭ ‬المحمول‭ ‬جواً‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تتكيف‭ ‬مع‭ ‬أحدث‭ ‬متطلبات‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬والتي‭ ‬تشمل‭ ‬التعطيل‭ ‬‮«‬الناعم‮»‬‭ ‬للدفاعات‭ ‬الجوية‭ ‬للعدو،‭ ‬ودور‭ ‬المرافقة‭/‬المرافقة‭ ‬المعدلة،‭ ‬والدوريات‭ ‬غير‭ ‬التقليدية‭. ‬الهجوم‭ ‬الإلكتروني،‭ ‬ودعم‭ ‬الضربات‭ ‬ذات‭ ‬الحماية‭ ‬الذاتية‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحرج،‭ ‬والتعزيز‭ ‬المستمر‭ ‬للقدرات‭.‬

مستقبل الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬المحمولة‭ ‬جواً

إن‭ ‬مستقبل‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬يدور‭ ‬حول‭ ‬ضمان‭ ‬التفوق‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬الأوقات‭ ‬وفي‭ ‬جميع‭ ‬المجالات‭. ‬على‭ ‬مدار‭ ‬تاريخ‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية،‭ ‬كان‭ ‬المستقبل‭ ‬يصل‭ ‬دائماً‭ ‬بسرعة‭. ‬إن‭ ‬لعبة‭ ‬القط‭ ‬والفأر‭ ‬المستمرة‭ ‬بين‭ ‬الخصوم‭ ‬تعني‭ ‬أن‭ ‬أي‭ ‬قوة‭ ‬تسعى‭ ‬إلى‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬تفوقها،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تفكر‭ ‬دائماً‭ ‬في‭ ‬عدة‭ ‬خطوات‭ ‬للأمام‭. ‬ولكن‭ ‬وتيرة‭ ‬التقدم‭ ‬التكنولوجي‭ ‬وانتشاره‭ ‬تتسارع،‭ ‬فقد‭ ‬أصبحت‭ ‬القدرة‭ ‬الحاسوبية‭ ‬والإلكترونيات‭ ‬المتقدمة‭ ‬أرخص،‭ ‬أكثر‭ ‬قوة‭ ‬ويمكن‭ ‬الوصول‭ ‬إليها‭ ‬بسهولة‭. ‬لقد‭ ‬أصبح‭ ‬من‭ ‬الأسهل‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى‭ ‬على‭ ‬الخصوم‭ ‬التنافس‭ ‬بفعالية‭ ‬في‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬وتحدي‭ ‬المزايا‭ ‬القديمة‭.‬

المستقبل‭ ‬يدور‭ ‬حول‭ ‬ضمان‭ ‬التفوق‭ ‬على‭ ‬نطاق‭ ‬واسع‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬الأوقات‭ ‬وفي‭ ‬جميع‭ ‬المجالات‭. ‬وكما‭ ‬هو‭ ‬الحال‭ ‬اليوم،‭ ‬ستتضمن‭ ‬قدرات‭ ‬المستقبل‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬للهجوم‭ ‬والدفاع‭ ‬وفهم‭ ‬ديناميكيات‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭. ‬ولكن‭ ‬كل‭ ‬هذا‭ ‬سيتم‭ ‬بشكل‭ ‬أسرع‭ ‬وأكثر‭ ‬سرية‭ ‬وأكثر‭ ‬استقلالية‭ ‬من‭ ‬اليوم‭. ‬وستكون‭ ‬مناورات‭ ‬الطيف‭ ‬الكهرومغناطيسي‭ ‬أكثر‭ ‬مرونة،‭ ‬وستكون‭ ‬القوات‭ ‬مجهزة‭ ‬بشكل‭ ‬أفضل‭ ‬للتمحور‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الفعلي‭ ‬مع‭ ‬التغييرات‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة،‭ ‬بل‭ ‬وحتى‭ ‬استخدام‭ ‬الطيف‭ ‬لشن‭ ‬أنواع‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬الهجمات‭ ‬على‭ ‬البنية‭ ‬التحتية‭ ‬والشبكات‭ ‬المعادية‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬أنظمة‭ ‬الحرب‭ ‬الإلكترونية‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬نشر‭ ‬قوة‭ ‬ساحقة‭ ‬بدقة‭ ‬متناهية،‭ ‬ونشر‭ ‬التدابير‭ ‬المضادة‭ ‬لمواجهة‭ ‬التهديدات‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تتم‭ ‬مواجهتها‭ ‬من‭ ‬قبل،‭ ‬وإدارة‭ ‬الطيف‭ ‬الذكي‭ ‬والمشاركة‭ ‬مع‭ ‬القوات‭ ‬المشتركة‭ ‬والمتحالفة‭. ‬وسوف‭ ‬يتطلب‭ ‬تحقيق‭ ‬هذه‭ ‬الغاية‭ ‬إدخال‭ ‬تحسينات‭ ‬تدريجية‭ ‬وابتكارات‭ ‬بارعة،‭ ‬وطرق‭ ‬جديدة‭ ‬لمعالجة‭ ‬المشاكل‭ ‬القديمة‭ ‬وإيجاد‭ ‬حلول‭ ‬لمشاكل‭ ‬غير‭ ‬موجودة‭ ‬بعد‭.‬

‮»‬‭ ‬العقيد‭ ‬المتقاعد‭ ‬المهندس‭ ‬خالد‭ ‬العنانزة ‭‬ (مستشار‭ ‬ومدرب‭ ‬في‭ ‬البيئة‭ ‬والسلامة‭ ‬المهنية‭(‬

Facebook
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض