image00057

الإمارات تعرض أحدث التقنيات الدفاعية في معرض آسيا لخدمات الدفاع 2024

شارك الجناح الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة في النسخة الـ18 من معرض آسيا لخدمات الدفاع DSA 2024، الذي نُظمت أعماله في العاصمة الماليزية كوالالمبور خلال الفترة من 6 إلى 9 مايو 2024.

 ويُعدّ معرضا خدمات الدفاع DSA والأمن القومي NatSec الآسيويان من أهم الفعاليات الدفاعية في المنطقة، حيث جمعا 1324 شركة عالمية متخصصة في مجال الدفاع والأمن من أكثر من 60 دولة على مساحة 48 ألف متر مربع، وذلك لعرض أحدث المنتجات والتقنيات والحلول في هذا المجال.

وشهد الجناح الوطني لدولة الإمارات الذي يأتي بدعم من وزارة الدفاع ومجلس التوازن وبتنظيم من مجلس الإمارات للشركات الدفاعية – EDCC، مشاركة العديد من الشركات الوطنية المتخصصة في الصناعات والتكنولوجيا الدفاعية، ومن أبرزها، مجموعة «إيدج»، وشركة «كالدس»، وشركة «أدفانسد أرمور إنجينيرينغ»، وشركة «الياه» للاتصالات الفضائية «الياه سات»، وشركة «أفنتجارد»، وشركة درويش بن أحمد وأولاده، ومجلة الجندي الصادرة عن وزارة الدفاع، كما شهد الجناح حضوراً لشركة «كابيتال للفعاليات» لاستعراض أعمال معرض الدفاع الدولي «آيدكس 2025».

منتجات وخدمات دفاعية إماراتية متطورة

استعرض الجناح الوطني لدولة الإمارات مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات الدفاعية المتطورة، بما في ذلك أنظمة الأسلحة الإلكترونية، والمركبات المدرعة، والطائرات بدون طيار، وأنظمة الدفاع الجوي، والاتصالات، وأنظمة الفضاء والأقمار الصناعية، والتدريب والمحاكاة.

إقبال واسع

واستقطب الجناح الوطني لدولة الإمارات في المعرض أنظار كبار الزوار والمسؤولين والعسكريين من ماليزيا ومختلف دول العالم، وشهد على مدار 4 أيام إقبالاً واسعاً من الزوار للاطلاع على الصناعات الدفاعية والأمنية التي تعرضها مختلف الشركات الإماراتية.

وفد وزارة الدفاع

على صعيد آخر، شهد اللواء الركن حسن محمد بني حماد، رئيس هيئة تطوير القوات بوزارة الدفاع، فعاليات افتتاح معرضي خدمات الدفاع DSA والأمن القومي NatSec الآسيويين 2024.

والتقى بني حماد خلال زيارته للمعرضين العديد من المسؤولين الماليزيين، حيث بحث علاقات التعاون المشترك بين دولة الإمارات وماليزيا وسبل تطويرها في مختلف المجالات الدفاعية، إلى جانب مناقشة العديد من القضايا ذات الاهتمام المشترك.

وعلى هامش المعرض زار رئيس هيئة تطوير القوات، وسعادة الدكتور مبارك سعيد الظاهري سفير دولة الإمارات لدى ماليزيا، جناح دولة الإمارات الذي يستعرض مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات الدفاعية المتطورة.

دعم وتعزيز التعاون الدولي

وتأتي مشاركة الدولة في معرض DSA 2024 تأكيداً على التزامها بدعم وتعزيز التعاون الدولي في مجال الدفاع والأمن، من خلال عرض أو تسليط الضوء على المنتجات الدفاعية للشركات الإماراتية، وتبادل الخبرات وبحث فرص التعاون العالمية.

وأكدت منى أحمد الجابر، رئيس مجلس إدارة مجلس الإمارات للشركات الدفاعية، أن مشاركة الجناح الوطني في معرض DSA 2024 تأتي في إطار الحرص على تحقيق التعاون الدولي في مجال الدفاع والأمن، والاطلاع على أحدث التقنيات في هذا المجال، إلى جانب توفير الفرص لأعضاء المجلس من الشركات الدفاعية لتعزيز الشراكات بما يدعم الميزات التنافسية للصناعات الدفاعية الإماراتية في الأسواق الآسيوية والعالمية.

من جهتها، قالت هنادي محمد بن درويش، الرئيس التنفيذي لشركة «أفنتجارد»، إن المشاركة في معرض DSA 2024 ضمن الجناح الوطني لدولة الإمارات، تعد فرصة لاكتساب المعارف والاطلاع على أحدث التقنيات العالمية، وتفتح المجال للتعاون الدولي في مجال الصناعات الدفاعية والأمنية، إضافة إلى بناء الفرص لعرض وتسخير التكنولوجيا الإماراتية في السوق العالمي.

منصة دفاعية مهمة

يذكر أن معرضي خدمات الدفاع DSA والأمن القومي NatSec الآسيويين 2024 يعتبران من أكبر معارض الدفاع الدولية من حيث الحجم وعدد المشاركين، إلى جانب أنهما يمثلان منصة مهمة لعرض أحدث التقنيات والابتكارات والحلول المتقدمة في مجال الدفاع والأمن.

وشهد المعرضان توقيع العديد من مذكرات التفاهم والاتفاقيات الثنائية بين الشركات الماليزية والدولية، بالإضافة إلى الوزارات والجهات ذات العلاقة بالصناعة الدفاعية والأمنية.

وخلال الفعالية التي استمرت أربعة أيام، تم التوقيع على اتفاقيات بقيمة تزيد عن 9 مليارات رنجيت ماليزي بمشاركة مهمة من وزارتي الدفاع والداخلية الماليزيتين إلى جانب شركات محلية ودولية.

تغطية: رازي عزالدين الهدمي | تصوير: عمر عبدالله الشحي

Facebook
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض