1J9A0483

A.F.N.T بطلاً وكوماندو جروب وصيفاً في ختام بطولة آسيا لمحترفي الجوجيتسو

اختتمت يوم 10 سبتمبر 2023، منافسات بطولة آسيا لمحترفي الجوجيتسو التي نظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالتعاون مع رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو (AJP) في الصالة الرياضية بنادي شباب الأهلي بدبي.

واستمتعت الجماهير التي توافدت لتشجيع اللاعبين بأجواء تنافسية حماسية مع مجموعة من النزالات القوية، التي جمعت عدداً من أبرز اللاعبين المحترفين على الساحتين المحلية والدولية.

وأسفرت نتائج اليوم الختامي للبطولة عن تتويج أكاديمية A.F.N.T بطلاً، وكوماندو جروب في مركز الوصيف، وفريق أكاديميات كازاخستان في المركز الثالث.

منصة نموذجية

وأشاد سعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالمستوى العام للبطولة ونجاحها في توفير منصة نموذجية جمعت كوكبة من ألمع اللاعبين المحترفين حاملي الحزام الأسود والبني والبنفسجي، حيث قدموا خلاصة تجربتهم على البساط وتنافسوا للوصول إلى منصة التتويج.

وأضاف: ساهمت البطولة التي أقيمت على مدى ثلاثة أيام في إبراز المواهب الصاعدة ضمن فئات البراعم والأشبال الذين يمثلون المخزون الاستراتيجي لرياضة الجوجيتسو، الأمر الذي يتوافق مع رؤية الاتحاد لبناء قاعدة قوية من اللاعبين القادرين على التألق محلياً وعالمياً.

احتكاك قوي

وأوضح الظاهري أن السبب وراء معدلات المشاركة المرتفعة في البطولة يعود في المقام الأول إلى جودة هذه البطولات وقيمتها الفنية العالية، إضافة إلى رغبة الأندية والأكاديميات في ضمان الإعداد الأمثل ورفع جاهزية لاعبيها الذين يستعدون للمشاركة في عدد من الاستحقاقات المهمة القادمة وعلى رأسها بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، فضلاً عن حصد النقاط التصنيفية الدولية.

وأوضح الظاهري أن بطولة آسيا لمحترفي الجوجيتسو تساهم في تطوير أداء اللاعبين المشاركين وصقل مواهبهم، وتوفير فرص الاحتكاك القوي مع لاعبين متمرسين، مشيداً بالأداء المتطور للاعبي الإمارات وقدرتهم على مجاراة أقوى اللاعبين، والتفوق عليهم في الكثير من المناسبات.

خطوة متميزة

وقال رودريجو فاليريو مدير العمليات في رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو (AJP) إن بطولة آسيا لمحترفي الجوجيتسو تمثل امتداداً لنجاح البطولات التي تنظمها في مختلف دول العالم، مؤكداً أن إفساح المجال لمشاركة فئات البراعم والأطفال في المنافسات حقّق الكثير من المكاسب، وترجمة للانتشار الواسع الذي أصبحت تتمتع به رياضة الجوجيتسو في الإمارات خصوصاً بين الفئات السنية الأصغر الذين يمثلون جيل المستقبل.

اللحظة الأهم

وأضاف فاليريو: أسابيع قليلة تفصلنا عن انطلاقة النسخة الخامسة عشرة من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، وجائزة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، وهذا التواجد الكبير لفئة المحترفين في البطولة والذين توافدوا من خارج الدولة، يحمل دلالة كبيرة على أنهم قد دخلوا في مرحلة حاسمة من التحضيرات للاستحقاقات القادمة، كما أن معظمهم اختار البقاء في أبوظبي والدخول في معسكرات إعدادية للاستحقاق الأهم في شهر نوفمبر، مستفيدين من المزايا التدريبية الاستثنائية التي توفرها لهم عاصمة الجوجيتسو.

مرحلة مفصلية

وتابع: مع اقتراب الموسم من نهايته، يحرص اللاعبون المحترفون على إضافة المزيد من النقاط التصنيفية إلى رصيدهم، لأن كل نقطة إضافية مكتسبة قد تصنع الفارق في هذه المرحلة المفصلية من الموسم الرياضي، وتضاعف فرصهم في ريادة التصنيف والوقوف على السجادة الحمراء الخاصة بجائزة أبوظبي العالمية للجوجيتسو.

الاستعداد النهائي

وتميزت منافسات البطولة بحضور قوي للاعبين واللاعبات الذين توافدوا من خارج الدولة وتمكنوا من تحقيق عدد من الميداليات الملونة، وفي هذا الإطار يقول اللاعب علي منفردي من مملكة البحرين وأكاديمية “إليمنتس جي جي”  والذي نال الميدالية الذهبية في منافسات الحزام الأسود فئة المحترفين وزن 77 كيلوجراماً: فخور بالإنجاز الذي حققته وستكون إقامتي من الآن بين البحرين وبلدي الثاني الإمارات، لأنني بدأت مرحلة الاستعداد النهائي للمشاركة في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، حيث أملك أهدافاً كثيرة في هذه البطولة الأهم في مسيرتي.

منصة التتويج

وتقول الكازاخستانية جالينا دوفانوفا (حزام أسود) من أكاديمية كازاخستان الوطنية والتي حققت ذهبية المحترفات وزن 62 كيلوجراماً: أشعر بسعادة كبيرة لاعتلاء منصة التتويج في بطولة آسيا لمحترفي الجوجيتسو وفخورة بالأداء الذي قدمته وهو نتيجة العمل المتواصل مع الجهاز الفني وقراره الصائب في إقامة معسكر للاعبي الأكاديمية في دولة الإمارات استعداداً للاستحقاقات القادمة.

تميز إماراتي

بدورها نجحت البطلة مروة الحوسني (حزام بنفسجي) من نادي بني ياس في تقديم أداء قوي، وحققت ذهبية فئة المحترفات وزن 70 كيلوجراماً وقالت: أهدي هذا الإنجاز إلى أسرة النادي وكل من دعمني لتحقيق هذا الفوز.

وتضيف: كنت أطمح في تعزيز مركزي ضمن التصنيف المعتمد لدى رابطة AJP ونجحت في إضافة 1400 نقطة إلى رصيدي، والأهم من ذلك نجاحي في التفوق على لاعبات بارزات من ألمانيا وكولومبيا، بما يؤكد أن بنت الإمارات قادرة على قهر الظروف والتحديات إذا ما توفرت لها الفرص المناسبة، وبالتأكيد تحقق لنا ذلك بفضل الجهود الملموسة للاتحاد في توفير البيئة المثالية التي تساعدنا على التميز والتطور.

ويقول البرازيلي رودريجو ريبيرو من أكاديمية (A.F.N.T) الذي حقّق ذهبية الحزام الأسود عن فئة المحترفين لوزن 120 كيلوجراماً: تميزت البطولة بمنافسة حماسية على الأصعدة كافة، وكان الحضور الجماهيري حافزاً لنا لبذل المزيد والتحمل والصبر خصوصاً في النزال النهائي الذي كان مليئاً بالتحديات.

وأضاف: أعددت نفسي بشكل جيد قبل انطلاق البطولة، وعملت تحت إشراف المدربين، وقمنا بمتابعة أسلوب اللاعبين الذين كان من المتوقع مواجهتهم اليوم، وساهمت هذه الاستراتيجية بشكل كبير في تحقيق الفوز من خلال استخدام تقنيات لم يتوقعها المنافسون.

Facebook
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض