صورة رقم 1 (1)

ختام ناجح لبطولة التحدي للجوجيتسو وسط حضورٍ جماهيري لافت

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أسدل الستار، يوم 19 يونيو 2022، على منافسات بطولة التحدي للجوجيتسو التي أقيمت على مدار يومين في جامعة الإمارات بمدينة العين وسط حضورٍ جماهيري كبير وتواجد لمئات الأسر والعائلات الذين توافدوا لمؤازرة أبنائهم وتشجيعهم وحثهم على الفوز.

حضر المنافسات كلٌ من سعادة محمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وسعادة يوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة الاتحاد، وسعادة خلفان النايلي الشامسي عضو المجلس الاتحادي الوطني، وعدد من مسؤولي الاتحاد وممثلي الأندية والأكاديميات والجهات الداعمة والشريكة.

وفي ختام منافسات البطولة، حصد نادي العين المركز الأول برصيد 1760 نقطة، وحل لاعبو الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس في مركز الوصيف برصيد 1724 نقطة، ليكون المركز الثالث من نصيب أكاديمية بالمز الرياضية برصيد 1493 نقطة.
وعلى صعيد ترتيب الدول حلت دولة الإمارات في الصدارة برصيد 5131 نقطة، والبرازيل ثانياً برصيد 659 نقطة، والأردن في المركز الثالث برصيد 530.

وفي تعليقه على نجاح البطولة، يقول سعادة يوسف عبدالله البطران: “تواصل بطولة التحدي للجوجيتسو تحقيق أهدافها في استقطاب مشاركات أكبر للفئات السنية الأصغر سناً، وترسّخ مكانتها ضمن خطط الاتحاد الرامية إلى اكتشاف المواهب وصناعة الأبطال القادرين على المنافسة عالميا”.


وتابع البطران إن بطولة التحدي خرجت مميزة من خلال المستويات القوية التي قدمها اللاعبون واللاعبات على الرغم من حداثة عهدهم في اللعبة، ونال أداء بعض المواهب في النزالات إعجاب أفراد الجهاز الفني للمنتخب الوطني الذين يسعون باستمرار إلى تدعيم صفوفه باللاعبين الأكثر تميزاً، وقد ساهم الحدث في توفير خيارات متعددة أمام المدربين ما يعد أحد أبرز مكاسب البطولة.

وأضاف البطران: “لا بد من الإشادة بالدور الكبير الذي تلعبه الأسرة التي تعتبر شريكا أساسياً للاتحاد في تنفيذ خططه وأجندته السنوية، حيث تتمتع بوعي كبير بدور رياضة الجوجيتسو في صقل موهبة الأبناء وتوجيههم نحو حياة صحية، وبناء الشخصية الواثقة التي تستند على القيم النبيلة مثل الصبر والتحمل والالتزام والانضباط”.

وتميزت بطولة التحدي للجوجيتسو بحضور جماهيري واسع من الأسر والعائلات الذين شجعوا أبناءهم بشكل متواصل، واستمتعوا بالأجواء الحماسية، وخلال حضوره منافسات البطولة، يقول سالم أحمد من الأردن الذي حضر لتشجيع ابنته سرى (حزام أبيض) والتي تخطو أولى خطواتها في اللعبة، إن أجواء البطولة في غاية الروعة، وتحفّز اللاعبين على تقديم الأفضل وتكسبهم العديد من الخبرات والمهارات، مؤكداً أن ابنته اختارت الرياضة الصحيحة التي تمهد لها طريق النجاح.

بدوره يقول محمد مسلم المحرمي الطالب في جامعة العين: “إنه يتواجد في المدرجات للاستمتاع بالأجواء الحماسية الرائعة للبطولة منوها بالأداء القوي للصغار على البساط، وأكد بصفته أحد طلبة الجامعة اعتزازه بجميع المبادرات الرياضية التي تنظمها الجامعة وحرصها على دعم رؤية وجهود الاتحاد في توسيع انتشار الرياضة في المجتمع”.

من جانبها عبّرت شيخة الكعبي عن سعادتها البالغة بتحقيق ولدها حمد الكلباني للميدالية الذهبية في منافسات اليوم، موضحة أن رياضة الجوجيتسو زرعت في شخصيته روح التحدي والمثابرة والإصرار ويظهر ذلك جلياً في أدائه ليس على البساط فحسب بل في دراسته والتزامه وانضباطه بجميع نواحي الحياة.

وعبرت عائشة محمد لاعبة أكاديمية بالمز الرياضية عن سعادتها للمشاركة في البطولة، ونجاحها في تحقيق عدة انتصارات مهمة في منافسات اليوم، مؤكدة أن مستوى المنافسة مرتفع جداً في ظل وجود العديد من المواهب الراغبة في تحقيق الفوز، وأن مثل هذه البطولات تؤهل اللاعبين واللاعبات للتحضير للبطولات القادمة بشكل مثالي.

وشكّل مهرجان التحدي للجوجيتسو الذي تخللته البطولة بيئة مفعمة بالحيوية للعائلات والأسر والأطفال الذين استمتعوا بباقة من الأنشطة والفعاليات الترفيهية في منطقة الجماهير الخارجية لصالة جامعة العين، والتي أصبحت سمة بارزة تعزز أهمية الحدث وانتشاره.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض