Welcome_Guide_EN

جوجيتسو‭ ‬الإمارات مشروع‭ ‬وطن‭ ‬عنوانه‭ ‬الشجاعة‭ ‬والتصميم

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

قد‭ ‬يكون‭ ‬للشعوب‭ ‬نوع‭ ‬أدبي‭ ‬وطني‭ ‬كما‭ ‬للعرب‭ ‬شعرهم،‭ ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬للدول‭ ‬علامتها‭ ‬التجارية‭ ‬المشهورة،‭ ‬ولكن‭ ‬قلّما‭ ‬يكون‭ ‬للدول‭ ‬رياضتها‭ ‬الوطنية‭ ‬الخاصة‭. ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬الإمارات،‭ ‬التي‭ ‬اعتادت‭ ‬التميّز‭ ‬والنجاح‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬المجالات،‭ ‬استطاعت‭ ‬أن‭ ‬تحجز‭ ‬رياضتها‭ ‬الخاصة،‭ ‬حيث‭ ‬تبنّت‭ ‬الدولة‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬ليصبح‭ ‬اسم‭ ‬هذه‭ ‬الرياضة‭ ‬مرتبطاً‭ ‬باسم‭ ‬الإمارات‭. ‬وفيما‭ ‬شهدت‭ ‬الهند‭ ‬ولادة‭ ‬هذه‭ ‬الرياضة،‭ ‬لم‭ ‬تجد‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬وطنا‭ ‬لهاً‭ ‬إلى‭ ‬حين‭ ‬وصولها‭ ‬إلى‭ ‬أرض‭ ‬أبوظبي،‭ ‬وذلك‭ ‬بعد‭ ‬رحلةٍ‭ ‬مرت‭ ‬خلالها‭ ‬على‭ ‬اليابان‭ ‬والبرازيل‭. ‬
‮»‬‭ ‬الجندي‭ – ‬خاص
ومنذ‭ ‬وصولها‭ ‬لأرض‭ ‬الوطن‭ ‬وجدت‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬الأب‭ ‬الراعي‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬أبوظبي،‭ ‬حيث‭ ‬دعم‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان،‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬نائب‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬تطوير‭ ‬هذه‭ ‬الرياضة‭ ‬ودمجها‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬مفاصل‭ ‬المجتمع‭ ‬الإماراتي،‭ ‬حتى‭ ‬إطلاق‭ ‬بطولة‭ ‬أبوظبي‭ ‬العالمية‭ ‬لمحترفي‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2009،‭ ‬لتكون‭ ‬أهم‭ ‬البطولات‭ ‬العالمية‭ ‬في‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو ‭.‬
ثمّ‭ ‬وجّه‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬بتأسيس‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬عام‭ ‬2012،‭ ‬حيث‭ ‬يعمل‭ ‬الاتحاد‭ ‬على‭ ‬تشريع‭ ‬القوانين‭ ‬ووضع‭ ‬السياسات‭ ‬المرتبطة‭ ‬برياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬رؤية‭ ‬الاتحاد‭ ‬وأهدافه‭. ‬وفور‭ ‬تأسيسه،‭ ‬بدأ‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬وضع‭ ‬الخطط‭ ‬العملية‭ ‬وطرح‭ ‬المبادرات‭ ‬والفعاليات‭ ‬المجتمعية‭ ‬الرامية‭ ‬لترسيخ‭ ‬حضور‭ ‬اللعبة‭ ‬في‭ ‬المجتمع،‭ ‬وتشجيع‭ ‬مواطني‭ ‬الدولة‭ ‬وسكانها‭ ‬على‭ ‬ممارسة‭ ‬هذه‭ ‬الرياضة‭ ‬نظراً‭ ‬لأثرها‭ ‬الكبير‭ ‬على‭ ‬تحسين‭ ‬لياقة‭ ‬الجسم‭ ‬والأخلاق‭ ‬الحميدة‭ ‬التي‭ ‬تتبناها‭ ‬اللعبة‭. ‬
وانطلق‭ ‬برنامج‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬المدرسي‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2008‭ ‬بمبادرةٍ‭ ‬من‭ ‬دائرة‭ ‬التعليم‭ ‬والمعرفة‭ (‬مجلس‭ ‬أبوظبي‭ ‬للتعليم‭ ‬سابقاً‭)‬،‭ ‬بهدف‭ ‬إدخال‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬إلى‭ ‬المدارس‭ ‬الحكومية‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‭ ‬والعين‭ ‬والمنطقة‭ ‬الغربية‭. ‬وبعد‭ ‬مشاركة‭ ‬14‭ ‬مدرسة‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬بداية‭ ‬البرنامج،‭ ‬توسّع‭ ‬البرنامج‭ ‬ليشمل‭ ‬حوالي‭ ‬167‭ ‬مدرسة‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‭ ‬حتى‭ ‬عام‭ ‬2019،‭ ‬وتجاوز‭ ‬عدد‭ ‬الطلبة‭ ‬المشاركين‭ ‬78‭,‬000‭ ‬طالباً‭ ‬وطالبة‭. ‬
ووصل‭ ‬حضور‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬حدود‭ ‬الفضاء‭ ‬هذا‭ ‬العام،‭ ‬ممثلاً‭ ‬برائد‭ ‬الفضاء‭ ‬سلطان‭ ‬النيادي،‭ ‬والذي‭ ‬أكّد‭ ‬على‭ ‬دور‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬في‭ ‬تسهيل‭ ‬التدريبات‭ ‬التحضيرية‭ ‬التي‭ ‬خضع‭ ‬لها‭ ‬برفقة‭ ‬زميله‭ ‬هزّاع‭ ‬المنصوري‭ ‬الذي‭ ‬وصل‭ ‬إلى‭ ‬محطة‭ ‬الفضاء‭ ‬الدولية‭. ‬وبرزت‭ ‬أهمية‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬بالنسبة‭ ‬للنيادي‭ ‬خلال‭ ‬اختبارات‭ ‬الطرد‭ ‬المركزي‭ ‬المعروفة‭ ‬بصعوبتها،‭ ‬إذ‭ ‬يختبر‭ ‬جسد‭ ‬الإنسان‭ ‬خلالها‭ ‬آثار‭ ‬التسارع‭ ‬العالي‭ ‬ما‭ ‬قد‭ ‬يؤدي‭ ‬لفقدان‭ ‬الوعي‭ ‬نتيجة‭ ‬التغييرات‭ ‬البدنية‭ ‬التي‭ ‬ترافق‭ ‬هذا‭ ‬الضغط‭. ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬النيادي‭ ‬لم‭ ‬يكن‭ ‬جديداً‭ ‬على‭ ‬مثل‭ ‬هذه‭ ‬التغيّرات‭ ‬بفضل‭ ‬الخبرات‭ ‬التي‭ ‬راكمها‭ ‬خلال‭ ‬مسيرته‭ ‬في‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو،‭ ‬خاصةً‭ ‬من‭ ‬حيث‭ ‬طريقة‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الضغط‭ ‬المتغيّر‭ ‬والذي‭ ‬يشبه‭ ‬الضغط‭ ‬الذي‭ ‬يفرضه‭ ‬الخصم‭ ‬على‭ ‬بساط‭ ‬المنافسة‭. ‬
وانطلاقاً‭ ‬من‭ ‬إيمانه‭ ‬بارتباط‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬بجميع‭ ‬مفاصل‭ ‬الحياة،‭ ‬وعلاقتها‭ ‬العضوية‭ ‬بالرياضات‭ ‬الأخرى،‭ ‬يسجل‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬حضوراً‭ ‬مميزاً‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬الفعاليات‭ ‬المجتمعية‭ ‬والوطنية‭ ‬والرياضية ‭.‬
وتوسّع‭ ‬حضور‭ ‬الدولة‭ ‬على‭ ‬أجندة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬العالمية،‭ ‬حتى‭ ‬باتت‭ ‬أبوظبي‭ ‬العاصمة‭ ‬الدولية‭ ‬للعبة،‭ ‬كونها‭ ‬تحتضن‭ ‬المقر‭ ‬الرسمي‭ ‬للاتحادين‭ ‬الآسيوي‭ ‬والدولي‭ ‬للجوجيتسو‭. ‬ويواصل‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬لعب‭ ‬دوره‭ ‬المحوري‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬السياق،‭ ‬وذلك‭ ‬باستضافة‭ ‬وتنظيم‭ ‬أهم‭ ‬البطولات‭ ‬العالمية،‭ ‬وعلى‭ ‬رأسها‭ ‬بطولة‭ ‬أبوظبي‭ ‬العالمية‭ ‬لمحترفي‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬وبطولة‭ ‬العالم‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬التي‭ ‬نظمها‭ ‬الاتحاد‭ ‬الدولي‭ ‬للعبة‭ ‬واستضافها‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭. ‬وإلى‭ ‬جانب‭ ‬البطولات‭ ‬الدولية‭ ‬ينظم‭ ‬الاتحاد‭ ‬البطولات‭ ‬المحلية‭ ‬المتعاقبة،‭ ‬والتي‭ ‬تستقطب‭ ‬مشاركاتٍ‭ ‬ضخمة‭ ‬من‭ ‬الأندية‭ ‬المحلية‭. ‬
ولا‭ ‬يعد‭ ‬تبني‭ ‬مجتمع‭ ‬الإمارات‭ ‬لرياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬بالأمر‭ ‬المستغرب،‭ ‬إذ‭ ‬وجد‭ ‬أهل‭ ‬الإمارات‭ ‬المعروفون‭ ‬بقيمهم‭ ‬النبيلة‭ ‬في‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬خير‭ ‬نشاطٍ‭ ‬بدني‭ ‬يجسد‭ ‬قيمه‭ ‬أهم‭ ‬عناصر‭ ‬الهوية‭ ‬الإماراتي،‭ ‬ووجدوا‭ ‬فيها‭ ‬السبيل‭ ‬المثالي‭ ‬لترجمة‭ ‬جرأتهم،‭ ‬حيث‭ ‬تتطلب‭ ‬هذه‭ ‬الرياضة‭ ‬من‭ ‬اللاعب‭ ‬دخول‭ ‬بساط‭ ‬المنافسة‭ ‬بشجاعة‭ ‬وحكمة‭ ‬ليتمكن‭ ‬من‭ ‬مواجهة‭ ‬خصمه‭ ‬وتحقيق‭ ‬الفوز‭. ‬وكما‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬الرياضات‭ ‬النبيلة،‭ ‬فإن‭ ‬المنافسة‭ ‬بين‭ ‬الرياضيين‭ ‬على‭ ‬بساط‭ ‬المنافسة‭ ‬تنمي‭ ‬الروح‭ ‬الرياضية‭ ‬وقيم‭ ‬الاحترام‭ ‬التي‭ ‬تغرسها‭ ‬الرياضة‭ ‬في‭ ‬نفوس‭ ‬لاعبيها‭. ‬
ولعل‭ ‬أحد‭ ‬العوامل‭ ‬التي‭ ‬أسهمت‭ ‬في‭ ‬تجذّر‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬الإماراتي‭ ‬هي‭ ‬احتضان‭ ‬هذا‭ ‬أبناءه‭ ‬لقيم‭ ‬التسامح‭ ‬التي‭ ‬تحضّ‭ ‬الرياضة‭ ‬عليها،‭ ‬فالمجتمع‭ ‬الذي‭ ‬يحتضن‭ ‬أفراداّ‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬جنسية،‭ ‬ويعيش‭ ‬أفراده‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬الوطن‭ ‬الواحد،‭ ‬جسّد‭ ‬هذه‭ ‬القيمة‭ ‬على‭ ‬بساط‭ ‬المنافسة،‭ ‬فلا‭ ‬فرق‭ ‬بين‭ ‬اللاعبين‭ ‬على‭ ‬البساط‭ ‬مهما‭ ‬اختلفت‭ ‬خلفياتهم‭ ‬الثقافية،‭ ‬لأن‭ ‬الحكم‭ ‬الأهم‭ ‬هو‭ ‬الأداء‭ ‬الممتاز‭ ‬وهو‭ ‬السبيل‭ ‬الوحيد‭ ‬للفوز‭. ‬وأكّدت‭ ‬أبوظبي‭ ‬مراراً‭ ‬على‭ ‬عمق‭ ‬ارتباط‭ ‬رياضة‭ ‬الجوجيتسو‭ ‬بقيمة‭ ‬التسامح،‭ ‬وكان‭ ‬آخرها‭ ‬استضافة‭ ‬اتحاد‭ ‬الإمارات‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬لمنافسات‭ ‬بطولة‭ ‬العالم‭ ‬للجوجيتسو‭ ‬على‭ ‬أرض‭ ‬مبادلة‭ ‬أرينا‭ ‬في‭ ‬نوفمبر‭ ‬2019،‭ ‬حيث‭ ‬انطلقت‭ ‬منافسات‭ ‬اليوم‭ ‬الأول‭ ‬للبطولة‭ ‬بالتزامن‭ ‬مع‭ ‬الاحتفال‭ ‬باليوم‭ ‬العالمي‭ ‬للتسامح‭. ‬

WhatsApp
Dubai Airshow
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض