4

‮«‬الطارق‮»‬ تُطوِّر‭ ‬أنظمتها‭ ‬الموجهة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أعلنت‭ ‬شركة‭ ‬“الطارقAL Tariq‭ ‬“،‭ ‬المنضوية‭ ‬تحت‭ ‬مظلة‭ ‬“إدج”‭ ‬الإماراتية‭ ‬الحديثة‭ ‬الولادة‭ ‬والرائدة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬تصنيع‭ ‬الأسلحة‭ ‬الجوية‭ ‬والأنظمة‭ ‬الموجهة‭ ‬بدقة،‭ ‬عن‭ ‬إجراء‭ ‬تطوير‭ ‬وتحسينات‭ ‬رئيسية‭ ‬على‭ ‬صواريخ‭ ‬“الطارق”‭ ‬الموجهة‭.‬
وبفضل‭ ‬هذه‭ ‬التحسينات،‭ ‬ترتقي‭ ‬مجموعة‭ ‬“الطارق”‭ ‬بأنظمتها‭ ‬الموجهة‭ ‬بدقّة‭ ‬إلى‭ ‬مستوى‭ ‬Block 2‭ ‬الجديد‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬التحسينات،‭ ‬ومنها‭ ‬حلول‭ ‬الملاحة‭ ‬المعززة،‭ ‬التي‭ ‬تتوافق‭ ‬مع‭ ‬المعايير‭ ‬العسكرية‭ ‬الأمريكية‭ ‬1760،‭ ‬والمعيار‭ ‬الفرنسي‭ ‬DIGIBUS،‭ ‬كما‭ ‬تعزز‭ ‬إمكانات‭ ‬مستشعرات‭ ‬انفجار‭ ‬للذخائر‭ ‬الموجهة‭ ‬بدقة‭. ‬
وقد‭ ‬ساهمت‭ ‬هذه‭ ‬التحسينات‭ ‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬إمكانات‭ ‬تقنية‭ ‬الأسلحة‭ ‬الموجهة‭ ‬بدقة‭ ‬التي‭ ‬تصنعها‭ ‬شركة‭ ‬“الطارق”‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬مجموعة‭ ‬توليد‭ ‬الطاقة‭ ‬الجديدة،‭ ‬التي‭ ‬توفر‭ ‬مصدر‭ ‬طاقة‭ ‬للأسلحة‭ ‬قبل‭ ‬انطلاقها،‭ ‬وتضمن‭ ‬تنفيذ‭ ‬المهمات‭ ‬بمرونة‭ ‬أكبر‭ ‬مع‭ ‬إمكانية‭ ‬برمجة‭ ‬الصمامات‭ ‬داخل‭ ‬قمرة‭ ‬القيادة‭.‬
إلى‭ ‬هذا،‭ ‬صرح‭ ‬السيد‭ ‬ثونيس‭ ‬بوثا‭ ‬Theunis Botha،‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬لشركة‭ ‬الطارق‭ ‬لـِ‭ ‬“الجندي”‭ ‬بقوله‭: ‬“تؤكد‭ ‬التحسينات‭ ‬التي‭ ‬شهدتها‭ ‬أنظمة‭ ‬أسلحة‭ ‬الطارق‭ ‬على‭ ‬التزامنا‭ ‬المستمر‭ ‬بالتكيف‭ ‬والابتكار،‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬لا‭ ‬يحتمل‭ ‬المساومة‭ ‬على‭ ‬ضرورة‭ ‬الجهوزية‭ ‬والمرونة‭. ‬ونحرص‭ ‬باستمرار‭ ‬على‭ ‬تعزيز‭ ‬أسسنا‭ ‬وبناء‭ ‬قدراتنا‭ ‬الداخلية‭ ‬بغية‭ ‬توفير‭ ‬منتجات‭ ‬وحلول‭ ‬متطورة،‭ ‬نهدف‭ ‬من‭ ‬خلالها‭ ‬إلى‭ ‬تمكين‭ ‬قوات‭ ‬الدفاع‭ ‬والأمن‭ ‬وحماية‭ ‬الأرواح‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬المصالح‭ ‬الوطنية”‭. ‬
وتصنّع‭ ‬شركة‭ ‬“الطارق”‭ ‬أنظمة‭ ‬الطارق‭ ‬التي‭ ‬تم‭ ‬اختبارها‭ ‬في‭ ‬ساحات‭ ‬القتال،‭ ‬وهي‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬أنظمة‭ ‬القنابل‭ ‬المستخدمة‭ ‬في‭ ‬الأسلحة‭ ‬الجوية‭ ‬MK81،‭ ‬وMK82‭. ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬تحويل‭ ‬الأسلحة‭ ‬الجوية‭ ‬غير‭ ‬الموجهة‭ ‬إلى‭ ‬ذخائر‭ ‬مركزة‭ ‬عالية‭ ‬الدقة،‭ ‬وبعيدة‭ ‬المدى‭ ‬باستخدام‭ ‬مجموعة‭ ‬من‭ ‬تقنيات‭ ‬التوجيه‭ ‬والدفع‭. ‬تسهم‭ ‬الطبيعة‭ ‬المعيارية‭ ‬لهذه‭ ‬الأنظمة،‭ ‬ومرونة‭ ‬برمجتها‭ ‬في‭ ‬تسهيل‭ ‬تكيفها‭ ‬ومواءمتها‭ ‬مع‭ ‬الأولويات‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬يفرضها‭ ‬تطور‭ ‬المهام‭. ‬
ومن‭ ‬خلال‭ ‬تعزيز‭ ‬إمكانات‭ ‬هذه‭ ‬الأنظمة،‭ ‬التي‭ ‬يسهل‭ ‬نشرها‭ ‬والتعامل‭ ‬معها،‭ ‬تحقق‭ ‬الحلول‭ ‬المتقدمة‭ ‬التي‭ ‬توفرها‭ ‬شركة‭ ‬“الطارق”‭ ‬الدقة‭ ‬في‭ ‬الاستهداف‭ ‬عبر‭ ‬طيف‭ ‬واسع‭ ‬من‭ ‬الأنظمة،‭ ‬ومنها‭: ‬نظام‭ ‬الملاحة‭ ‬العالمي‭ ‬عبر‭ ‬الأقمار‭ ‬الصناعية‭ / ‬نظام‭ ‬الملاحة‭ ‬بالقصور‭ ‬الذاتي‭ ‬GNSS‭/‬INS،‭ ‬والتصوير‭ ‬بالأشعة‭ ‬تحت‭ ‬الحمراء،‭ ‬مع‭ ‬إمكانات‭ ‬التعرُّف‭ ‬التلقائي‭ ‬على‭ ‬الأهداف‭ ‬ATR،‭ ‬والليزر‭ ‬شبه‭ ‬النشط‭ ‬SAL‭ ‬ضد‭ ‬الأهداف‭ ‬الثابتة‭ ‬والمتحركة،‭ ‬وغير‭ ‬المحورية،‭ ‬والمعاد‭ ‬تحديد‭ ‬موقعها‭. ‬
تتبع‭ ‬شركة‭ ‬“الطارق”‭ ‬قطاع‭ ‬الأسلحة‭ ‬والصواريخ‭ ‬في‭ ‬“إيدج”‭- ‬التجمّع‭ ‬الرائد‭ ‬للتكنولوجيا‭ ‬المتقدمة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الدفاع‭ ‬وقطاعات‭ ‬أخرى‭- ‬والذي‭ ‬تم‭ ‬إطلاقه‭ ‬في‭ ‬5‭ ‬نوفمبر‭ ‬2019‬ .

IAI
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض