الدنمارك تطور فرقاطات حربية

كشفت شركة “OSK Design” الدنماركية عن مشروعها الجديد الذي تعمل في إطاره على تطوير فرقاطات حربية كاسحة للجليد مخصصة للعمل في المناطق القطبية في كافة أوقات السنة، مع المحافظة على أفضل أداء، كما أن هياكلها المتينة ستمكنها من العمل ككاسحات للجليد في البحار والمحيطات المتجمدة.

وجُهزت السفن الجديدة، بمنصات لحمل مروحيات وطائرات بدون طيار وغواصات وقوارب مسيّرة، كما زوّدت بقوارب إنقاذ وقوارب إنزال عسكري بأحجام مختلفة.

ويبلغ طول كل سفينة من السفن الجديدة 125 متراً، وعرضها 18 متراً، ويمكنها نقل ما بين 60 إلى 125 شخصاً تبعاً للمهمة المطلوبة، والحركة بسرعة 23 عقدة بحرية.

وستجهز هذه السفن بعدة أنواع من المدافع، وقاذفات للصواريخ المضادة للأهداف البحرية والبرية والجوية، كما ستحصل على أسلحة هجومية ودفاعية متنوعة.

 

Twitter
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض