Lockheed Martin's LM-100J incorporates technological developments and improvements over the existing L-100s that result from years of C-130J operational experience, including more than 1.3 million flight hours by operators in 16 nations. (Rendering by Marco Riccio) (PRNewsFoto/Lockheed Martin Aeronautics...)

ابتكارات‭ ‬جديدة‭ ‬من ‮«‬لوكهيد‭ ‬مارتن‮»‬

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

تمتلك‭ ‬شركة‭ ‬لوكهيد‭ ‬مارتن،‭ ‬رائدة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬العالمية‭ ‬ومقرها‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة،‭ ‬مجموعة‭ ‬متنوعة‭ ‬من‭ ‬الحلول‭ ‬الفضائية‭ ‬والدفاعية‭.‬
سلطت‭ ‬شركة‭ ‬لوكهيد‭ ‬مارتن‭ ‬هذا‭ ‬العام‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬بعض‭ ‬القدرات‭ ‬الجديدة‭ ‬التي‭ ‬تدعم‭ ‬تطوير‭ ‬صناعة‭ ‬الطيران‭ ‬والفضاء‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ – ‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬الدفاع‭ ‬الجوي‭ ‬والصاروخي‭ ‬المتكامل،‭ ‬وأنظمة‭ ‬الدفاع‭ ‬الجوي‭ ‬الأرضي،‭ ‬والرادارات،‭ ‬و”المجالس”‭ ‬الفضائية‭.‬
ركزت‭ ‬شركة‭ ‬لوكهيد‭ ‬مارتن‭ ‬بشكل‭ ‬أساسي‭ ‬على‭ ‬المهام‭ ‬المتعددة‭ ‬لطائرة‭ ‬سي‭- ‬130‭ ‬إل‭ ‬إم‭ – ‬100‭ ‬جيه‭ ‬C-130‭ ‬LM-100J‭. ‬و‭ ‬تخدم‭ ‬L-100s‭ ‬طائرة‭ ‬سوقًا‭ ‬متخصصة،‭ ‬حيث‭ ‬تقوم‭ ‬بنقل‭ ‬شحنات‭ ‬كبيرة‭ ‬الحجم‭ ‬مثل‭ ‬معدات‭ ‬حفر‭ ‬آبار‭ ‬النفط‭ ‬والغاز‭ ‬الطبيعي‭ ‬إلى‭ ‬مطارات‭ ‬قصيرة‭ ‬وغير‭ ‬محسنة‭ ‬والتي‭ ‬في‭ ‬كثير‭ ‬من‭ ‬الأحيان‭ ‬لا‭ ‬تمتلك‭ ‬بنية‭ ‬تحتية‭ ‬أو‭ ‬حتى‭ ‬وسائل‭ ‬تنزيل‭ ‬وتفريغ‭ ‬ولو‭ ‬مجرد‭ ‬رافعة‭ ‬شوكية‭ ‬وشاحنة‭ ‬مسطحة‭. ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬ذلك،‭ ‬تُستخدم‭ ‬L-100s‭ ‬،‭ ‬والتي‭ ‬يمكن‭ ‬التعرف‭ ‬عليها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬نافذتين‭ ‬سفليتين‭ ‬أسفل‭ ‬الزجاج‭ ‬الأمامي‭ ‬للطائرة‭ ‬،‭ ‬أيضًا‭ ‬في‭ ‬المساعدات‭ ‬الإنسانية،‭ ‬والإسقاط‭ ‬الجوي،‭ ‬ونشرالرذاذ‭ ‬الجوي،‭ ‬ونقل‭ ‬الشخصيات‭ ‬المهمة،‭ ‬ومكافحة‭ ‬الحرائق‭ ‬الجوية،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬العمليات‭ ‬المماثلة‭.‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض