588 Web File A

حـروب الميتافيرس بين الحقيقة والخيال .. هل سيتحول الواقع المعزز إلى ساحة معارك؟

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

تشكل‭ ‬الحروب‭ ‬في‭ ‬الميتافيرس‭ ‬metaverse‭ ‬واحداً‭ ‬من‭ ‬المواضيع‭ ‬التي‭ ‬تشغل‭ ‬بال‭ ‬العسكريين‭ ‬والمهتمين‭ ‬بمجال‭ ‬التقنية‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬العالمين‭ ‬الحقيقي‭ ‬والافتراضي،‭ ‬حيث‭ ‬يتساءل‭ ‬هؤلاء‭ ‬عن‭ ‬طبيعتها‭ ‬وشكلها‭ ‬وأدواتها،‭ ‬بل‭ ‬وعن‭ ‬فعاليتها؟‭ ‬لا‭ ‬شك‭ ‬أن‭ ‬الحروب‭ ‬الواقعية‭ ‬ستستفيد‭ ‬من‭ ‬عالم‭ ‬الميتافيرس،‭ ‬لكن‭ ‬السؤال‭ ‬المطروح‭ ‬هنا‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬طبيعة‭ ‬هذه‭ ‬الاستفادة؟‭ ‬وما‭ ‬هي‭ ‬إمكانية‭ ‬أن‭ ‬يصبح‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء‭ ‬فعلياً‭ ‬ساحة‭ ‬معركة‭ ‬حقيقية‭ ‬تتقاتل‭ ‬فيها‭ ‬الجيوش؟‭ ‬قد‭ ‬تبدو‭ ‬هذه‭ ‬الرؤية‭ ‬طوباوية‭ ‬بالنسبة‭ ‬للبعض،‭ ‬لكن‭ ‬التطورات‭ ‬التقنية‭ ‬التي‭ ‬عرفتها‭ ‬البشرية‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬الألفية‭ ‬الماضية‭ ‬وبداية‭ ‬الألفية‭ ‬الحالية‭ ‬تجعلنا‭ ‬نقول‭ ‬إنه‭ ‬لا‭ ‬وجود‭ ‬لكلمة‭ ‬مستحيل،‭ ‬وإن‭ ‬المستقبل‭ ‬قد‭ ‬يخبأ‭ ‬لنا‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬المفاجآت‭.‬

قبل‭ ‬مناقشة‭ ‬هذه‭ ‬التساؤلات‭ ‬المهمة،‭ ‬من‭ ‬الضروري‭ ‬أولاً‭ ‬أن‭ ‬نعرف‭ ‬ما‭ ‬هو‭ ‬الميتافيرس،‭ ‬وكيف‭ ‬يعمل؟‭ ‬

ما‭ ‬هو‭ ‬الميتافيرس؟

لا‭ ‬يعد‭ ‬الميتافيرس‭ ‬مفهوماً‭ ‬جديداً‭ ‬ولا‭ ‬مبتكراً‭ ‬حديثاً،‭ ‬فقد‭ ‬ظهر‭ ‬المفهوم‭ ‬قبل‭ ‬سنوات‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الكتب‭ ‬مثل‭ ‬كتاب‭ ‬The Lord of the Ring‭ ‬وكتاب‭ ‬Neuromancer،‭ ‬كما‭ ‬تشكلت‭ ‬ملامحه‭ ‬الأولى‭ ‬في‭ ‬ألعاب‭ ‬الكمبيوتر‭ ‬كلعبة‭ ‬Dungeons and Dragons‭ ‬وأيضاً‭ ‬لعبة‭ ‬Habitat‭ ‬التي‭ ‬اشتهرت‭ ‬خلال‭ ‬الثمانينات‭ ‬من‭ ‬القرن‭ ‬الماضي‭. ‬لكن‭ ‬لاحقاً،‭ ‬ومع‭ ‬ظهور‭ ‬شبكة‭ ‬الإنترنت‭ ‬وانتشارها‭ ‬في‭ ‬حياة‭ ‬الناس‭ ‬اليومية،‭ ‬تطور‭ ‬المفهوم‭ ‬واتضح‭ ‬بشكل‭ ‬أفضل،‭ ‬خاصة‭ ‬مع‭ ‬ظهور‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬وإنترنت‭ ‬الأشياء‭ ‬الذي‭ ‬جعل‭ ‬من‭ ‬إمكانية‭ ‬التفاعل‭ ‬بين‭ ‬الأشياء‭ ‬المادية‭ ‬والعالم‭ ‬الافتراضي‭ ‬ممكناً‭.‬

في‭ ‬سنة‭ ‬2003‭ ‬ظهر‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬الحياة‭ ‬الثانية‭ ‬التي‭ ‬منحت‭ ‬لسكانها‭ ‬حياة‭ ‬افتراضية‭ ‬موازية‭ ‬للحياة‭ ‬الواقعية‭ ‬تقريباً،‭ ‬بحيث‭ ‬ينشئ‭ ‬الساكن‭ ‬هوية‭ ‬رقمية‭ ‬دائمة،‭ ‬تمكنه‭ ‬من‭ ‬الولوج‭ ‬إلى‭ ‬هذا‭ ‬العالم،‭ ‬والعيش‭ ‬فيه‭ ‬بكل‭ ‬تفاصيله،‭ ‬بما‭ ‬فيها‭ ‬الزواج‭ ‬والدراسة‭ ‬وإقامة‭ ‬الحفلات‭ ‬وحتى‭ ‬شراء‭ ‬الأشياء‭ ‬باستخدام‭ ‬عملة‭ ‬رقمية‭ ‬اسمها‭ ‬الـ‭ ‬‮«‬ليندن‮»‬‭ ‬التي‭ ‬لها‭ ‬سعر‭ ‬صرف‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬الحقيقي‭ ‬مع‭ ‬الدولار،‭ ‬وكل‭ ‬هذا‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬افتراضي‭ ‬غير‭ ‬واقعي‭. ‬ظهور‭ ‬الحياة‭ ‬الثانية‭ ‬وتطورها‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬بشكل‭ ‬سريع‭ ‬أعطى‭ ‬إرهاصات‭ ‬واضحة‭ ‬بأن‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬لن‭ ‬تقف‭ ‬عند‭ ‬هذا‭ ‬الحد،‭ ‬وبالفعل‭ ‬فقد‭ ‬أسس‭ ‬هذا‭ ‬الواقع‭ ‬الافتراضي‭ ‬لما‭ ‬بعده،‭ ‬بحيث‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬تنافست‭ ‬الشركات‭ ‬العالمية‭ ‬الكبرى‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬وأنتجت‭ ‬عالماً‭ ‬افتراضياً‭ ‬أكثر‭ ‬قوة‭ ‬وجذباً‭ ‬سمي‭ ‬الميتافيرس‭. ‬الاندماج‭ ‬السريع‭ ‬والرائع‭ ‬بين‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬الواقع‭ ‬الافتراضي‭ (‬VR‭) ‬والواقع‭ ‬المعزز‭ (‬AR‭) ‬والواقع‭ ‬المختلط‭ (‬MR‭) ‬والبيئات‭ ‬ثلاثية‭ ‬الأبعاد‭ ‬3D‭ ‬مكَّن‭ ‬عالم‭ ‬الميتافيرس‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬يدخل‭ ‬جميع‭ ‬المجالات‭ ‬تقريباً،‭ ‬من‭ ‬الفنون‭ ‬إلى‭ ‬السلع‭ ‬والخدمات‭ ‬وصولاً‭ ‬إلى‭ ‬الهندسة،‭ ‬الطب،‭ ‬والتبادلات‭ ‬المالية‭ ‬والمجالات‭ ‬العسكرية‭.‬

الميتافيرس‭ ‬يعلن‭ ‬الحرب‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬العوالم‭ ‬الافتراضية

أي‭ ‬ميتافيرس‭ ‬سيكون‭ ‬له‭ ‬الأسبقية‭ ‬على‭ ‬الآخرين؟‭ ‬من‭ ‬سيراهن‭ ‬عليه‭ ‬أكثر‭ ‬مستقبلاً؟‭ ‬

يعمل‭ ‬عمالقة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬مثل‭ ‬Meta‭ ‬أو‭ ‬Apple‭ ‬أو‭ ‬Google‭ ‬بجد‭ ‬لخلق‭ ‬عوالم‭ ‬ميتافيرسية‭ ‬خاصة‭ ‬بهم،‭ ‬لكنْ،‭ ‬هناك‭ ‬لاعبون‭ ‬جدد‭ ‬آخذون‭ ‬في‭ ‬الظهور‭. ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬المشروع‭ ‬الذي‭ ‬يشتغل‭ ‬عليه‭ ‬ويطوره‭ ‬الرائد‭ ‬Facebook،‭ ‬فقد‭ ‬شرعت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬الأخرى‭ ‬بالفعل‭ ‬في‭ ‬مشاريع‭ ‬منافسة،‭ ‬مع‭ ‬مناهج‭ ‬مختلفة‭ ‬وموارد‭ ‬أكثر‭ ‬أو‭ ‬أقل‭ ‬أهمية‭ ‬مثل‭ ‬Microsoft Minecraft‭ ‬وHalo‭ ‬وFlight Simulator‭ ‬وSony‭ ‬وEpic‭ ‬والعديد‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الشركات‭ ‬الأخرى‭ ‬النشطة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭. ‬ويبقى‭ ‬مشروع‭ ‬Meta‭ ‬الذي‭ ‬هو‭ ‬تطور‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬للشبكات‭ ‬الاجتماعية،‭ ‬ولكن‭ ‬للإنترنت‭ ‬بالكامل،‭ ‬المشروع‭ ‬الأكثر‭ ‬طموحاً‭ ‬لتجسيد‭ ‬فكرة‭ ‬الميتافيرس‭ ‬بشكلها‭ ‬المنظور‭. ‬إن‭ ‬ميتافيرس‭ ‬كما‭ ‬يراه‭ ‬مارك‭ ‬زوكربيرج‭ ‬سيكرر‭ ‬العالم‭ ‬الحقيقي‭ ‬في‭ ‬واقع‭ ‬افتراضي‭ ‬متعدد‭ ‬الأبعاد‭. ‬ستكون‭ ‬هناك‭ ‬أماكن‭ ‬للالتقاء‭ ‬بالعائلة‭ ‬أو‭ ‬الأصدقاء،‭ ‬ومتاجر‭ ‬للتسوق‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬صورتك‭ ‬الرمزية‭ ‬أو‭ ‬لنفسك‭. ‬ستجد‭ ‬هناك‭ ‬أنشطة‭ ‬وفعاليات‭ ‬اجتماعية‭ ‬وثقافية‭ ‬ومساحات‭ ‬للألعاب‭ ‬والترفيه‭ ‬السمعي‭ ‬البصري،‭ ‬وكذلك‭ ‬المدارس‭ ‬والجامعات‭ ‬الرقمية،‭ ‬وحتى‭ ‬الشركات‭ ‬وأماكن‭ ‬العمل‭ ‬الافتراضية‭ ‬والإبداع‭. ‬لتحقيق‭ ‬هدف‭ ‬مليار‭ ‬مستخدم‭ ‬في‭ ‬عام‭ ‬2030،‭ ‬تستثمر‭ ‬Meta 10‭ ‬مليارات‭ ‬دولار‭ ‬في‭ ‬Facebook Reality Labs‭ ‬بحلول‭ ‬عام‭ ‬2021‭. ‬وربما‭ ‬أكثر‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬التالية‭.‬

الميتافيرس‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬العسكري‭ ‬

استخدم‭ ‬العسكريون‭ ‬وخبراء‭ ‬الحروب‭ ‬والقادة‭ ‬الميدانيون‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الطيران‭ (‬بما‭ ‬في‭ ‬ذلك‭ ‬الطيارون‭ ‬المحترفون‭) ‬أجهزة‭ ‬المحاكاة‭ ‬منذ‭ ‬فجر‭ ‬الطيران،‭ ‬لخلق‭ ‬بيئة‭ ‬مناسبة‭ ‬تحاكي‭ ‬أجواء‭ ‬القتال‭ ‬في‭ ‬السماء،‭ ‬يستطيعون‭ ‬خلالها‭ ‬وضع‭ ‬سيناريوهات‭ ‬وتنفيذ‭ ‬خطط‭ ‬حربية،‭ ‬لكن‭ ‬مع‭ ‬ظهور‭ ‬الميتافيرس‭ ‬أصبح‭ ‬للمحاكاة‭ ‬بُعْدٌ‭ ‬آخر،‭ ‬حيث‭ ‬بدت‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬كما‭ ‬أنها‭ ‬في‭ ‬الواقع‭ ‬الحقيقي،‭ ‬بل‭ ‬وأصبح‭ ‬الطيارون‭ ‬العسكريون‭ ‬لا‭ ‬يجدون‭ ‬اختلافاً‭ ‬يذكر‭ ‬تقريباً‭ ‬بين‭ ‬المعارك‭ ‬الحقيقية‭ ‬والمعارك‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬الميتايفرس‭.‬

ما‭ ‬هو‭ ‬مؤكد‭ ‬هو‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬دائماً‭ ‬ضرراً‭ ‬مادياً‭ ‬وبشرياً‭ ‬في‭ ‬الحروب‭ ‬الحقيقية،‭ ‬وقد‭ ‬يكون‭ ‬هذا‭ ‬الضرر‭ ‬هائلاً‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأحيان،‭ ‬ويزداد‭ ‬الأمر‭ ‬سوءاً‭ ‬عندما‭ ‬تطول‭ ‬الحرب‭. ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬هذه‭ ‬الحروب،‭ ‬ستكون‭ ‬الخسائر،‭ ‬ليست‭ ‬بشرية،‭ ‬بل‭ ‬مالية‭ ‬ومادية‭ ‬أيضاً،‭ ‬فهل‭ ‬هي‭ ‬نفس‭ ‬الخسائر‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬الميتافيرس؟‭ ‬

على‭ ‬عكس‭ ‬ذلك،‭ ‬الحروب‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬الميتافيرس‭ ‬لا‭ ‬تنطوي‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬ضرر‭ ‬بشري‭ ‬أو‭ ‬مادي،‭ ‬حيث‭ ‬إنه‭ ‬لا‭ ‬مكان‭ ‬لاستخدام‭ ‬أسلحة‭ ‬مادية،‭ ‬فالمعركة‭ ‬أولاً‭ ‬وأخيراً‭ ‬افتراضية‭. ‬لكن‭ ‬هل‭ ‬الأمر‭ ‬مشابه‭ ‬للعبة‭ ‬يتصارع‭ ‬فيها‭ ‬الأبطال‭ ‬لتنتهي‭ ‬برابح‭ ‬وخاسر‭ ‬سرعان‭ ‬ما‭ ‬يرجعان‭ ‬بضغطة‭ ‬زر‭ ‬للعب‭ ‬مرة‭ ‬أخرى؟‭ ‬طبعا‭ ‬لا،‭ ‬فالميتافيرس‭ ‬يضع‭ ‬القوى‭ ‬العسكرية‭ ‬المتصارعة‭ ‬أمام‭ ‬تحديات‭ ‬حقيقية‭ ‬ومواجهات‭ ‬فعلية‭ ‬يعبر‭ ‬فيها‭ ‬كل‭ ‬طرف‭ ‬عن‭ ‬قوته،‭ ‬مستخدماً‭ ‬أحدث‭ ‬الطرق‭ ‬التكنولوجية‭ ‬لإحداث‭ ‬الهزيمة‭ ‬النفسية‭ ‬في‭ ‬الطرف‭ ‬الآخر‭ ‬عبر‭ ‬إظهار‭ ‬ما‭ ‬لديه‭ ‬من‭ ‬تكنولوجيا‭ ‬حربية‭ ‬واختراعات‭ ‬عسكرية‭.‬

سيكون‭ ‬أيضاً‭ ‬العالم‭ ‬الافتراضي‭ ‬في‭ ‬الميتافيرس‭ ‬أقرب‭ ‬إلى‭ ‬العالم‭ ‬المادي‭ ‬الحقيقي،‭ ‬حيث‭ ‬ستكون‭ ‬القوى‭ ‬العسكرية‭ ‬المتصارعة‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬أسلحة‭ ‬تم‭ ‬اختراعها‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء‭ ‬مقابل‭ ‬مبلغ‭ ‬من‭ ‬المال‭ ‬الافتراضي‭ ‬الذي‭ ‬يمكن‭ ‬تحويله‭ ‬طبعاً‭ ‬كمقابل‭ ‬للعملة‭ ‬الحقيقية،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يجعل‭ ‬إمكانية‭ ‬أن‭ ‬يصل‭ ‬الضرر‭ ‬إلى‭ ‬الأسواق‭ ‬المالية‭ ‬التي‭ ‬ستنشأ‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬الميتافيرس‭ ‬مقابل‭ ‬الأسواق‭ ‬المالية‭ ‬الحقيقة،‭ ‬بحيث‭ ‬أي‭ ‬خسارة‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬المالي‭ ‬الافتراضي‭ ‬لأي‭ ‬دولة،‭ ‬سيقابله‭ ‬خسارة‭ ‬مادية‭ ‬ومالية‭ ‬تعادل‭ ‬قيمتها‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬الحقيقي‭. ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يدفع‭ ‬الجيوش‭ ‬دفعاً‭ ‬مستقبلاً‭ ‬إلى‭ ‬التدريب،‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬التعامل‭ ‬مع‭ ‬الحروب‭ ‬الحقيقية،‭ ‬وإنما‭ ‬التحضير‭ ‬بجد‭ ‬لحروب‭ ‬ميتافيرسية‭ ‬تنعكس‭ ‬سريعاً‭ ‬على‭ ‬الواقع‭ ‬الحقيقي‭. ‬

في‭ ‬عصر‭ ‬الميتافيرس‭ ‬العسكري‭ ‬سيتم‭ ‬أيضاً‭ ‬استخدام‭ ‬أدوات‭ ‬الجذب‭ ‬القوية‭ ‬بشكل‭ ‬تمثيلي‭ ‬درامي‭ ‬ومحاكاة‭ ‬الواقع،‭ ‬أثناء‭ ‬استخدام‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬لإحداث‭ ‬الانتشار‭ ‬الفيروسي‭ ‬وإصابة‭ ‬العدو‭ ‬في‭ ‬آلته‭ ‬التكنولوجية‭ ‬عبر‭ ‬توجيه‭ ‬ضربات‭ ‬قوية‭ ‬لبرامجه‭ ‬الإلكترونية‭ ‬وشبكاته‭ ‬السيبرانية،‭ ‬وكذا‭ ‬جذب‭ ‬الحشود‭ ‬الضخمة‭ ‬وإثارتهم‭ ‬وتحفيزهم‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬بناء‭ ‬نظام‭ ‬قوي‭ ‬يسمح‭ ‬بإحداث‭ ‬التأثير‭ ‬المطلوب‭.‬

كما‭ ‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬تخيل‭ ‬الحروب‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬الميتافيرس‭ ‬دون‭ ‬الحديث‭ ‬عن‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬الدفاعية‭ ‬أو‭ ‬ما‭ ‬يسمى‭ ‬دفاع‭ ‬الميتافيرس‭. ‬لهذا،‭ ‬تفكر‭ ‬وزارات‭ ‬الدفاع‭ ‬للقوى‭ ‬الكبرى‭ ‬بشكل‭ ‬جدي‭ ‬في‭ ‬الاعتماد‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء‭ ‬في‭ ‬إعداد‭ ‬الخطط‭ ‬الدفاعية‭ ‬المتوقعة‭ ‬ووضع‭ ‬سيناريوهات‭ ‬تدريبية‭ ‬دفاعية‭ ‬للجنود‭ ‬في‭ ‬حالة‭ ‬نشوب‭ ‬الحروب،‭ ‬تبدأ‭ ‬بالتعامل‭ ‬مع‭ ‬الأسلحة‭ ‬المختلفة‭ ‬وفي‭ ‬وضعيات‭ ‬متباينة‭ ‬وتنتهي‭ ‬بدراسة‭ ‬الأماكن‭ ‬المختلفة‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تدور‭ ‬فيها‭ ‬المعارك‭. ‬وبشكل‭ ‬عام‭ ‬يمثل‭ ‬دفاع‭ ‬الميتافيرس‭ ‬آلية‭ ‬استباقية‭ ‬لتقييم‭ ‬وتحسين‭ ‬فعالية‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬وأيضاً‭ ‬منتدى‭ ‬للتواصل‭ ‬وتبادل‭ ‬الأفكار‭ ‬بشكل‭ ‬آني‭ ‬وسريع‭ ‬وأقرب‭ ‬إلى‭ ‬الواقع‭ ‬بين‭ ‬مختلف‭ ‬القطاعات‭ ‬العسكرية‭ ‬وبينها‭ ‬وبين‭ ‬الحلفاء‭. ‬

اعتمدت‭ ‬الجيوش‭ ‬قبل‭ ‬الميتافيرس‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التدريب‭ ‬على‭ ‬شبكات‭ ‬المحاكاة‭ ‬التي‭ ‬يطلق‭ ‬عليها‭ ‬اختصاراً‭ ‬SIMNET،‭ ‬والتي‭ ‬اعتبرت‭ ‬أهم‭ ‬شبكة‭ ‬واسعة‭ ‬من‭ ‬أجهزة‭ ‬المحاكاة‭ ‬للتدريب‭ ‬الجماعي‭ ‬وتكرار‭ ‬المهام‭. ‬وعلى‭ ‬مدى‭ ‬العقدين‭ ‬الماضيين،‭ ‬سهلت‭ ‬معايير‭ ‬مختلفة‭ ‬وأهمها‭ ‬المحاكاة‭ ‬التفاعلية‭ ‬الموزعة‭ ‬والهندسة‭ ‬عالية‭ ‬المستوى‭ ‬إلى‭ ‬دمج‭ ‬محاكاة‭ ‬التدريب‭ ‬المتباينة،‭ ‬مما‭ ‬سمح‭ ‬للعسكريين‭ ‬بتجربة‭ ‬قتال‭ ‬‮«‬الضباب‭ ‬والاحتكاك‮»‬‭ ‬في‭ ‬مساحة‭ ‬اصطناعية‭ ‬فريدة‭ ‬من‭ ‬نوعها‭. ‬وإن‭ ‬اعتبر‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬التدريب‭ ‬مفيداً‭ ‬بلا‭ ‬شك،‭ ‬إلا‭ ‬أن‭ ‬دمج‭ ‬أنواع‭ ‬مختلفة‭ ‬من‭ ‬التدريب‭ ‬التركيبي‭ ‬كان‭ ‬لفترة‭ ‬طويلة‭ ‬غير‭ ‬كامل،‭ ‬أين‭ ‬تم‭ ‬تصميم‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬التطبيقات‭ ‬على‭ ‬شكل‭ ‬وحدات‭ ‬متجانسة‭ ‬وليست‭ ‬متشابكة‭. ‬ومع‭ ‬ذلك،‭ ‬على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬تحديات‭ ‬التشغيل‭ ‬البيني‭ ‬الحالية،‭ ‬لا‭ ‬يزال‭ ‬جزء‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬مجتمع‭ ‬التدريب‭ ‬التركيبي‭ ‬يتوق‭ ‬إلى‭ ‬مستقبل‭ ‬أكثر‭ ‬واقعية‭ ‬وتفاعلية‭ ‬يقربنا‭ ‬من‭ ‬لعبة‭ ‬Enders،‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬للمقاتلين‭ ‬التدريب‭ ‬بسلاسة‭ ‬في‭ ‬عالم‭ ‬واقعي‭ ‬تفاعلي‭. ‬وهو‭ ‬تحديداً‭ ‬نمط‭ ‬التدريب‭ ‬الذي‭ ‬يبحث‭ ‬عنه‭ ‬العسكريون‭ ‬في‭ ‬الميتافيرس،‭ ‬لذا‭ ‬فليس‭ ‬من‭ ‬المستغرب‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬القفزة‭ ‬نحو‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء‭ ‬قريبة‭ ‬جداً‭ ‬لتحقيق‭ ‬هذا‭ ‬الحلم‭ ‬أين‭ ‬يكون‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬شبه‭ ‬واقعي‭ ‬تفاعلي‭ ‬تندمج‭ ‬فيه‭ ‬كل‭ ‬عناصر‭ ‬التدريب‭. ‬

سيحاول‭ ‬الميتافيرس‭ ‬الدفاعي‭ ‬أن‭ ‬يدمج‭ ‬ويشرك‭ ‬أيضاً‭ ‬المنصات‭ ‬الأخرى‭ ‬مثل‭ ‬Google‭ ‬أو‭ ‬YouTube‭ ‬أو‭ ‬Amazon‭ ‬وحتى‭ ‬المنصات‭ ‬التجارية‭ ‬لخلق‭ ‬أرضية‭ ‬تفاعلية‭ ‬كبيرة‭ ‬تسمح‭ ‬باستخدام‭ ‬كامل‭ ‬وسريع‭ ‬للمعلومة‭ ‬وتوظيفها‭ ‬لخدمة‭ ‬الخطط‭ ‬والاستراتيجيات‭ ‬الدفاعية‭. ‬كما‭ ‬ستتضمن‭ ‬العقيدة‭ ‬الدفاعية‭ ‬داخل‭ ‬الميتافيرس‭ ‬حماية‭ ‬المستخدمين‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬أنواع‭ ‬الاستهداف‭ ‬الشخصي‭ ‬أو‭ ‬الجماعي‭ ‬للخصوصيات‭ ‬العسكرية،‭ ‬وذلك‭ ‬عبر‭ ‬خلق‭ ‬شبكة‭ ‬تفاعلات‭ ‬سريعة‭ ‬منظمة‭ ‬ومحمية‭ ‬مع‭ ‬الجيوش‭ ‬الصديقة‭ ‬تكون‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬ردع‭ ‬أي‭ ‬اختراق‭ ‬للمنظومة‭ ‬السيبرانية.

حلول‭ ‬لمشكلات‭ ‬عسكرية‭ ‬تبدو‭ ‬مستعصية‭ ‬

على‭ ‬الرغم‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الميتافيرس‭ ‬الدفاعي‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يسهل‭ ‬الاستعداد‭ ‬للحرب‭ ‬الافتراضية،‭ ‬فإنها‭ ‬ليست‭ ‬الطريقة‭ ‬الوحيدة‭ ‬لإعداد‭ ‬الجنود‭ ‬لمثل‭ ‬هذا‭ ‬الشكل‭ ‬من‭ ‬المعركة‭. ‬فمن‭ ‬ناحية‭ ‬أخرى،‭ ‬من‭ ‬المهم‭ ‬الإشارة‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الحروب‭ ‬في‭ ‬الميتافيرس‭ ‬لا‭ ‬تنطوي‭ ‬على‭ ‬أي‭ ‬خسارة‭ ‬بشرية‭. ‬هذا‭ ‬يفترض‭ ‬إذاً‭ ‬عدم‭ ‬وجود‭ ‬ضرر‭ ‬من‭ ‬مثل‭ ‬هذا‭ ‬الشكل‭ ‬من‭ ‬الحرب‭. ‬لكن‭ ‬يمكن‭ ‬لهذا‭ ‬التحول‭ ‬أن‭ ‬يقلب‭ ‬التوازن‭ ‬العالمي‭ ‬من‭ ‬الناحية‭ ‬الاقتصادية،‭ ‬لأن‭ ‬الخسائر‭ ‬مالية‭ ‬حصراً‭. ‬لقد‭ ‬قيل‭ ‬إن‭ ‬الدول‭ ‬المهزومة‭ ‬ستخسر‭ ‬الأموال‭. ‬لهذا‭ ‬السبب،‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تفقد‭ ‬القوة‭ ‬العظمى‭ ‬مكانتها‭ ‬بين‭ ‬عشية‭ ‬وضحاها،‭ ‬اعتماداً‭ ‬على‭ ‬قدرة‭ ‬جنودها‭ ‬الإلكترونيين‭. ‬هذا‭ ‬هو‭ ‬أول‭ ‬ارتداد‭ ‬للحروب‭ ‬داخل‭ ‬الميتافيرس‭.‬

في‭ ‬المقابل،‭ ‬الحروب‭ ‬داخل‭ ‬الميتافيرس‭ ‬تستدعي‭ ‬طرح‭ ‬تساؤل‭ ‬جدي‭: ‬من‭ ‬هو‭ ‬الجندي‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬الفضاء؟‭ ‬وما‭ ‬هي‭ ‬طبيعته؟‭ ‬والأهم‭ ‬من‭ ‬هذا‭ ‬وذاك‭ ‬ما‭ ‬المهمات‭ ‬التي‭ ‬يؤديها؟‭ ‬وهل‭ ‬يجبر‭ ‬بلد‭ ‬ما‭ ‬على‭ ‬تدريب‭ ‬جميع‭ ‬الأفراد‭ ‬العسكريين‭ ‬للقتال‭ ‬داخل‭ ‬هذا‭ ‬العالم‭ ‬الميتافيرسي‭ ‬أم‭ ‬أنه‭ ‬من‭ ‬الأفضل‭ ‬تجنيد‭ ‬اللاعبين‭ ‬المناسبين‭ ‬والمتمرسين‭ ‬في‭ ‬ألعاب‭ ‬Play-to-Earn؟

قد‭ ‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬تحديد‭ ‬معالم‭ ‬الجندي‭ ‬الميتافيرسي‭ ‬بشكل‭ ‬دقيق،‭ ‬فقد‭ ‬يكون‭ ‬مزيجاً‭ ‬من‭ ‬المؤهلات‭ ‬وقادر‭ ‬على‭ ‬إنجاز‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المهمات‭ ‬التي‭ ‬تتشابك‭ ‬فيما‭ ‬بينها‭ ‬بين‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬تكنولوجية‭ ‬وبين‭ ‬ما‭ ‬هي‭ ‬ذات‭ ‬طبيعة‭ ‬عسكرية،‭ ‬لكن‭ ‬ينبغي‭ ‬ألا‭ ‬ننسى‭ ‬دائماً‭ ‬أن‭ ‬الخسائر‭ ‬الاقتصادية‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تتسبب‭ ‬دائماً‭ ‬بخسائر‭ ‬بشرية،‭ ‬وإن‭ ‬كان‭ ‬ذلك‭ ‬بشكل‭ ‬غير‭ ‬مباشر،‭ ‬فخسارة‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الأصول‭ ‬المالية‭ ‬الاقتصادية‭ ‬في‭ ‬الميتافيرس،‭ ‬تؤدي‭ ‬لا‭ ‬محالة‭ ‬إلى‭ ‬تدمير‭ ‬البلد‭ ‬وبالتالي‭ ‬تدمير‭ ‬الشعب،‭ ‬ناهيك‭ ‬عن‭ ‬نهب‭ ‬الموارد‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬المهاجمين‭ ‬السيبرانيين،‭ ‬وهي‭ ‬من‭ ‬أهم‭ ‬التحديات‭ ‬التي‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬هذا‭ ‬الجندي‭ ‬مجابهتها‭ ‬على‭ ‬الأقل‭ ‬في‭ ‬المنظور‭ ‬القصير‭ ‬لتشكل‭ ‬الميتافيرس‭.‬

يحقق‭ ‬الميتافيرس‭ ‬من‭ ‬ناحية‭ ‬أخرى‭ ‬فضاء‭ ‬تعليمياً‭ ‬متقدماً‭ ‬جداً،‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يساهم‭ ‬بشكل‭ ‬فعال‭ ‬في‭ ‬إعداد‭ ‬الجندي‭ ‬المؤهل‭ ‬بمواصفات‭ ‬عالية‭ ‬وجاهزية‭ ‬كبيرة،‭ ‬حيث‭ ‬تتوفر‭ ‬له‭ ‬فرص‭ ‬تعليمية‭ ‬افتراضية‭ ‬موزعة‭ ‬ومترابطة‭ ‬عالية‭ ‬الجودة‭ ‬مصممة‭ ‬خصيصاً‭ ‬لقدراته‭ ‬الشخصية،‭ ‬في‭ ‬أي‭ ‬مكان‭ ‬وزمان،‭ ‬كما‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يستفيد‭ ‬من‭ ‬بعض‭ ‬تطورات‭ ‬الواقع‭ ‬المختلط‭ ‬في‭ ‬التعليم‭ ‬سواء‭ ‬المدني‭ ‬أو‭ ‬العسكري‭.‬

‭ ‬في‭ ‬الواقع،‭ ‬منذ‭ ‬ظهور‭ ‬وباء‭ ‬COVID-19،‭ ‬سعت‭ ‬المؤسسات‭ ‬التعليمية‭ ‬إلى‭ ‬تحسين‭ ‬فرص‭ ‬التعلم‭ ‬الموزع‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬المحاكاة‭ ‬وألعاب‭ ‬الحرب،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬استخدام‭ ‬تقنيات‭ ‬الواقع‭ ‬المعزز‭ ‬التي‭ ‬تسمح‭ ‬للجنود‭ ‬بتصور‭ ‬أفضل‭ ‬لمساحة‭ ‬قتالية‭ ‬متعددة‭ ‬المجالات،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬دمج‭ ‬الأدوات‭ ‬والتقنيات‭ ‬التجريبية،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬البيانات‭ ‬والسجلات‭ ‬المخصصة‭ ‬في‭ ‬بيئة‭ ‬واحدة،‭ ‬وهي‭ ‬تسعى‭ ‬جادة‭ ‬اليوم‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬الميتافيرس‭ ‬إلى‭ ‬الانتقال‭ ‬إلى‭ ‬نوع‭ ‬آخر‭ ‬من‭ ‬التعليم‭ ‬يتجاوز‭ ‬المحاكاة‭ ‬ويحاول‭ ‬أن‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬اندماج‭ ‬المتعلم‭ ‬في‭ ‬فضاء‭ ‬أكثر‭ ‬تفاعلياً‭ ‬وقريب‭ ‬جداً‭ ‬من‭ ‬الواقع‭. ‬

تبحث‭ ‬الشركات‭ ‬الكبرى‭ ‬اليوم‭ ‬عبر‭ ‬فضاء‭ ‬الميتافيرس،‭ ‬ومن‭ ‬خلال‭ ‬التعليم،‭ ‬إلى‭ ‬خلق‭ ‬تكامل‭ ‬الأنشطة‭ ‬الافتراضية‭ ‬مع‭ ‬قليل‭ ‬من‭ ‬الجهد‭ ‬البشري،‭ ‬وبالتالي‭ ‬ضمان‭ ‬إمكانية‭ ‬استخدام‭ ‬الدروس‭ ‬المستفادة‭ ‬من‭ ‬التدريب‭ ‬أو‭ ‬التعليم‭ ‬أثناء‭ ‬الاختبارات‭ ‬والتجارب‭ ‬والعكس‭ ‬صحيح‭. ‬ومع‭ ‬اكتساب‭ ‬المزيد‭ ‬والمزيد‭ ‬من‭ ‬الأفراد‭ ‬إمكانية‭ ‬الوصول‭ ‬إلى‭ ‬المعلومات،‭ ‬سيسهل‭ ‬عليهم‭ ‬أكثر‭ ‬التماس‭ ‬وتبادل‭ ‬الأفكار‭ ‬والتواصل،‭ ‬مما‭ ‬سينعكس‭ ‬لا‭ ‬محالة‭ ‬على‭ ‬الجوانب‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والنفسية‭ ‬التي‭ ‬هي‭ ‬أساس‭ ‬الحروب‭ ‬اليوم،‭ ‬ويرفع‭ ‬بالتالي‭ ‬من‭ ‬الروح‭ ‬المعنوية‭ ‬ورغبة‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬بلوغ‭ ‬وتحقيق‭ ‬أقصى‭ ‬التحديات‭ ‬ومقاومة‭ ‬الضغوط،‭ ‬فالتركيز‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬الفعالية‭ ‬في‭ ‬ساحة‭ ‬المعركة‭ ‬كأساس‭ ‬للمعركة‭ ‬العسكرية‭ ‬لا‭ ‬يكفي،‭ ‬لأن‭ ‬الأساس‭ ‬هو‭ ‬بناء‭ ‬تشابك‭ ‬اجتماعي‭ ‬يهدف‭ ‬إلى‭ ‬توفير‭ ‬إمكانيات‭ ‬جديدة‭ ‬وربما‭ ‬أعمق‭ ‬للتفاعل‭ ‬والتبادل‭ ‬البشري‭. ‬

في‭ ‬الواقع‭ ‬حاولت‭ ‬برامج‭ ‬سابقة‭ ‬مثل‭ ‬Fortnite‭ ‬أن‭ ‬تحقق‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬حيث‭ ‬يتمتع‭ ‬اللاعبون‭ ‬بالقدرة‭ ‬على‭ ‬التعارف‭ ‬والتواصل‭ ‬أو‭ ‬تكوين‭ ‬صداقات،‭ ‬لكن‭ ‬الميتافيرس‭ ‬يبحث‭ ‬عن‭ ‬إنشاء‭ ‬علاقات‭ ‬أعمق‭ ‬وأوسع‭ ‬يسمح‭ ‬للعسكريين‭ ‬بتحسين‭ ‬وتوطيد‭ ‬علاقاتهم‭ ‬الاجتماعية‭. ‬الجيش‭ ‬هو‭ ‬اختيار‭ ‬نمط‭ ‬الحياة،‭ ‬والذي‭ ‬لا‭ ‬يملي‭ ‬فقط‭ ‬نمط‭ ‬الوظيفة‭ ‬ولكن‭ ‬أيضاً‭ ‬طبيعة‭ ‬وشكل‭ ‬الحياة‭ ‬الاجتماعية‭. ‬لذلك،‭ ‬مثلما‭ ‬توفر‭ ‬القواعد‭ ‬العسكرية‭ ‬فرصاً‭ ‬للتواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬وبناء‭ ‬علاقات‭ ‬اجتماعية‭ ‬داخلها‭ ‬ومجموعة‭ ‬متنوعة‭ ‬من‭ ‬الأنشطة‭ ‬الاجتماعية‭ ‬سواء‭ ‬كان‭ ‬فرداً‭ ‬أو‭ ‬أسرة،‭ ‬وسواء‭ ‬كانت‭ ‬أيضاً‭ ‬برامج‭ ‬صحية‭ ‬أو‭ ‬ترفيهية‭ ‬أو‭ ‬رعاية‭ ‬صحية‭ ‬أو‭ ‬استشارات‭ ‬مالية،‭ ‬فعلى‭ ‬الميتافيرس‭ ‬أن‭ ‬يساهم‭ ‬في‭ ‬تعميق‭ ‬هذه‭ ‬العلاقات‭ ‬أكثر‭ ‬ويوطد‭ ‬بناءها‭.‬

ولا‭ ‬يمكن‭ ‬الاستهانة‭ ‬بهذا‭ ‬الجانب،‭ ‬فقد‭ ‬أثبتت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬الدراسات‭ ‬العسكرية‭ ‬التي‭ ‬اهتمت‭ ‬بدراسة‭ ‬الجوانب‭ ‬النفسية‭ ‬والاجتماعية‭ ‬وانعكاسها‭ ‬على‭ ‬أداء‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬جبهات‭ ‬القتال،‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬تأثيراً‭ ‬مباشراً‭ ‬بل‭ ‬وعميقاً،‭ ‬حيث‭ ‬عادة‭ ‬ما‭ ‬يفرض‭ ‬نمط‭ ‬الوظيفة‭ ‬تغيير‭ ‬مراكز‭ ‬العمل‭ ‬بمعدل‭ ‬كل‭ ‬سنتين‭ ‬إلى‭ ‬أربع‭ ‬سنوات،‭ ‬مما‭ ‬يضغط‭ ‬ليس‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬أفراد‭ ‬الخدمة،‭ ‬ولكن‭ ‬أيضاً‭ ‬على‭ ‬أسرهم،‭ ‬فغالباً‭ ‬ما‭ ‬يتعين‭ ‬على‭ ‬الأزواج‭ ‬العثور‭ ‬على‭ ‬فرص‭ ‬عمل‭ ‬جديدة‭ ‬ويجب‭ ‬تسجيل‭ ‬الأطفال‭ ‬والتأقلم‭ ‬معهم‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬تعليمية‭ ‬غير‭ ‬مألوفة‭. ‬

يعطي‭ ‬الميتافيرس‭ ‬حلولاً‭ ‬للكثير‭ ‬من‭ ‬الإشكالات‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والنفسية‭ ‬التي‭ ‬يعاني‭ ‬منها‭ ‬العسكري‭ ‬في‭ ‬مكان‭ ‬خدمته،‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬تبسيط‭ ‬هذه‭ ‬العملية‭ ‬بما‭ ‬يسمح‭ ‬للمؤسسات‭ ‬العسكرية‭ ‬بتوفير‭ ‬الموارد‭ ‬والمعلومات‭ ‬التي‭ ‬تمكن‭ ‬من‭ ‬توجيه‭ ‬العسكري‭ ‬وبسرعة‭ ‬للمنظمات‭ ‬المهنية‭ ‬المدنية‭ ‬والعسكرية‭ ‬لتسهيل‭ ‬الانتقال‭ ‬السلس‭ ‬الذي‭ ‬يقلل‭ ‬من‭ ‬عامل‭ ‬الاضطراب‭ ‬الأسري‭ ‬ويحافظ‭ ‬على‭ ‬الروابط‭ ‬مع‭ ‬المؤسسات‭ ‬السابقة‭ ‬سواء‭ ‬التعليمية‭ ‬الخاصة‭ ‬بالأبناء‭ ‬أو‭ ‬المهنية‭ ‬المتعلقة‭ ‬بالأزواج،‭ ‬مما‭ ‬يسمح‭ ‬بالاستقرار‭ ‬وعدم‭ ‬الاضطرار‭ ‬إلى‭ ‬قطع‭ ‬العلاقات‭ ‬المهنية‭ ‬والصداقات‭ ‬القديمة‭.‬

‮»‬‭ ‬د‭. ‬فيصل‭ ‬فرحي‭  ‬(أستاذ‭ ‬وباحث‭ ‬جامعي‭(

Twitter
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض