Fireworks Display during UAE National Day and the Golden Jubilee Celebrations

إكسبو 2020 دبي يخلد مسيرته في 8 كتب بالشراكة مع دار نشر عالمية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أطلق “إكسبو 2020 دبي”، بالتعاون مع دار النشر العالمية أسولين، مجموعة كتب تخلد ذكرى “إكسبو 2020 دبي”، حيث تتناول 8 كتب المراحل التاريخية التي حدثت قبل وبعد الحدث الدولي، وتحمل تفاصيل وتجارب ثرية في موضوعات عدة.

وشهدت عملية إطلاق الكتب، التي أقيمت بقاعة تيرا – جناح الاستدامة في “إكسبو 2020 دبي”، جلسة نقاشية، ضمت المهندس أحمد الخطيب، الرئيس التنفيذي للتطوير والتسليم العقاري في “إكسبو 2020 دبي”، ومرجان فريدوني، الرئيسة التنفيذية لتجربة الزائر في “إكسبو 2020 دبي”، وبروسبر أسولين، المؤسسة لدار النشر أسولين، فيما أدارت الجلسة أحلام بلوكي، مديرة مهرجان طيران الإمارات للآداب.

وقالت مرجان فريدوني: “إنتاج مجموعة مختارة من الكتب الراقية تبحث بشكل أساسي في الزوايا المعمارية والتصميمية للموقع، والحدث الذي نفخر به. هذه الكتب مفيدة للجميع خاصةً الأشخاص المهتمين بكيفية التخطيط للمدن الحديثة، والراغبين بالتعرف إلى تجربة ثرية فريدة من نوعها حدثت في إمارة دبي”.

وأضافت فريدوني: “قمنا بتوثيق جميع المراحل، من مرحلة البناء والتشييد، ومرحلة الأحداث، والتظاهرات، والفرح والمرح، مضيفةً: “الكتب تحكي قصة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وهي قصة نجاح مبهرة سطرتها عائلة إكسبو 2020 دبي”.

وأوضحت فريدوني أن النسخة النهائية يتوقع صدورها نهاية أبريل، أو في الأسابيع الأولى من مايو، وسيتناول الإصدار النهائي كيف تمكنت دبي من تنظيم حدث عالمي من شأنه أن يكون مفيداً للدورات المقبلة.

محتوى الكتب

وأشارت فريدوني إلى المحتوى الذي تناول مراحل عدة، وتطرق إلى كيفية العمل، وأيضاً الإرث الذي تركه الحدث، وما هي الآثار المترتبة على “إكسبو 2020 دبي”. وقالت: “لدينا أيضاً كتاب اليوبيل الذهبي الذي يتم العمل عليه، هذا الكتاب يوثق شيئاً مهماً، وهو مساهمات المشاركين الدوليين في هذا الحدث الدولي”.

وقال أحمد الخطيب: “تخليد إكسبو 2020 دبي مهم جداً بالنسبة لنا وللجميع، ومن الواجب تخليد هذا الحدث التاريخي وأن يحكي للعالم عن قصته، فالكتب بالنسبة لنا ليست مجرد كتابات، ولا صور، بل هي ملخص لعشر سنوات من العمل الجاد والتخطيط الفعال والتجارب الممتعة”.

وأضاف الخطيب: “نريد أن يستفيد غيرنا من هذه التجارب، فهي نموذج حقيقي ناجح حول كيفية التخطيط لمدن المستقبل التي تُعنى بالإنسان، وبالاستدامة، وبعناصر الراحة، وهو ما ركز عليه “إكسبو 2020 دبي” في جميع مراحل الإنجاز”.

وشدد الخطيب على ضرورة الاستفادة من تجارب الآخرين بقوله: “هي مهمة وضرورية، ونحن استفدنا من تجربة إكسبو ميلان، واستفدنا من أخطائنا السابقة، هذه الأخطاء كانت نقطة انطلاق للتعديل والتحسين، لنصل إلى النسخة النهائية للحدث العالمي المميزة والأفضل في التاريخ”.

وعبر الخطيب عن فخره لما حققه “إكسبو 2020 دبي” من إنجازات دونت في هذه الكتب، ما يساعد الدول المقبلة التي تحتضن أحداث إكسبو، ويساندها في التخطيط الأفضل لمدن المستقبل”.

من جهته قال بروسبر أسولين، المؤسسة لدار النشر أسولين: “تم تصميم هذا الكتاب ليكون بمثابة استمرارية لإرث “إكسبو 2020 دبي” بعد 31 مارس، فقد تم تصميمه لالتقاط خصوصية وانفراد كل جناح، وستكون هذه الكتب الثمانية مجتمعة ذكريات هذه اللحظة المذهلة التي تم إنجازها على مدى 10 سنوات”.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض