Masterplan_Expo2020_Day Shot

إكسبو‭ ‬2020حدث‭ ‬استثنائي‭ ‬يرسم‭ ‬ملامح‭ ‬مستقبل‭ ‬أفضل‭ ‬للبشرية‭ ‬

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

‮»‬‭ ‬بشار‭ ‬أكرم‭ ‬
لا‭ ‬تنبع‭ ‬أهمية‭ ‬معرض‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬العالمي‭ ‬2020‮»‬‭ ‬في‭ ‬دبي،‭ ‬من‭ ‬كونه‭ ‬أول‭ ‬إكسبو‭ ‬دولي‭ ‬يقام‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وإفريقيا‭ ‬وجنوب‭ ‬آسيا‭ ‬فقط،‭ ‬ولكن‭ ‬باعتباره‭ ‬الحدث‭ ‬الاستثنائي‭ ‬الأكبر‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تشكيل‭ ‬غدٍ‭ ‬أفضل‭ ‬للإنسانية‭ ‬والاحتفاء‭ ‬بثقافات‭ ‬العالم‭ ‬ومساهماتها‭ ‬في‭ ‬مسيرة‭ ‬تطور‭ ‬البشر‭ ‬وصناعة‭ ‬المستقبل‭. ‬ومع‭ ‬تعهد‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات،‭ ‬بتقديم‭ ‬معرض‭ ‬يبقى‭ ‬خالداً‭ ‬في‭ ‬الذاكرة‭ ‬عبر‭ ‬حفز‭ ‬الأفكار‭ ‬المبتكرة‭ ‬وبناء‭ ‬شراكات‭ ‬دولية‭ ‬وإقليمية‭ ‬ووطنية،‭ ‬وإيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬المناسبة‭ ‬لتحديات‭ ‬العالم‭ ‬الكبرى‭ ‬التحديات‭ ‬الآنية‭ ‬والمستقبلة‭ ‬لتحقيق‭ ‬مستقبل‭ ‬أفضل‭ ‬وأكثر‭ ‬إشراقاً‭ ‬وذلك‭ ‬مع‭ ‬بداية‭ ‬عقد‭ ‬جديد‭ ‬من‭ ‬تاريخ‭ ‬البشرية‭.‬

وبينما‭ ‬تسعى‭ ‬دبي‭ ‬لجعل‭ ‬هذه‭ ‬التظاهرة‭ ‬الحضارية‭ ‬المهمة‭ ‬أكبر‭ ‬وأفضل‭ ‬وأكثر‭ ‬أهمية‭ ‬بين‭ ‬كافة‭ ‬الدورات‭ ‬السابقة‭ ‬من‭ ‬سلسلة‭ ‬‮«‬إكسبو‮»‬‭ ‬العالمية،‭ ‬من‭ ‬المنتظر‭ ‬أن‭ ‬يسجل‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬‭ ‬أرقاماً‭ ‬قياسياً‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة،‭ ‬وخاصة‭ ‬في‭ ‬تنوّع‭ ‬المشاركات‭ ‬فيه،‭ ‬حيث‭ ‬سيكون‭ ‬هناك‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬مشاركاً‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬و‭ ‬المنظمات‭ ‬دولية‭ ‬وشركات‭ ‬عالمية‭ ‬ومؤسسات‭ ‬تعليمية،‭ ‬وقد‭ ‬أكدت‭ ‬حتى‭ ‬الآن‭ ‬192‭ ‬دولة‭ ‬مشاركتها‭ ‬بأجنحة‭ ‬مستقلة‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬معارض‭ ‬إكسبو‭ ‬الدولية‭.‬
إنجاز‭ ‬تاريخي
بدأت‭ ‬حكاية‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‭ ‬دبي‮»‬‭ ‬في‭ ‬مساء‭ ‬الأربعاء‭ ‬الموافق‭ ‬السابع‭ ‬والعشرين‭ ‬من‭ ‬نوفمبر‭ ‬2013،‭ ‬عندما‭ ‬توحدت‭ ‬القدرات‭ ‬والطموحات‭ ‬والآمال‭ ‬معا‭ ‬لتحقق‭ ‬الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬إنجازاً‭ ‬تاريخياً‭ ‬عندما‭ ‬فازت‭ ‬باستضافة‭ ‬الحدث‭ ‬العالمي‭ ‬في‭ ‬العاصمة‭ ‬الفرنسية‭ ‬باريس‭ ‬واقترع‭ ‬خلاله‭ ‬مندوبو‭ ‬165‭ ‬دولة‭ ‬عضواً‭ ‬بالمكتب‭ ‬الدولي‭ ‬للمعارض،‭ ‬الجهة‭ ‬المسؤولة‭ ‬عن‭ ‬تنظيم‭ ‬معارض‭ ‬إكسبو‭ ‬والإشراف‭ ‬على‭ ‬الدول‭ ‬المُضيفة،‭ ‬لاختيار‭ ‬الدولة‭ ‬الفائزة؛‭ ‬حيث‭ ‬تغلب‭ ‬عرض‭ ‬الاستضافة‭ ‬الإماراتي‭ ‬بقوة‭ ‬على‭ ‬العروض‭ ‬المقدمة‭.‬
ويعد‭ ‬إكسبو‭ ‬الدولي‭ ‬هو‭ ‬أحد‭ ‬أكبر‭ ‬الأحداث‭ ‬الدولية‭ ‬على‭ ‬وجه‭ ‬الأرض،‭ ‬ويقام‭ ‬مرة‭ ‬كل‭ ‬خمسة‭ ‬أعوام‭ ‬ويستمر‭ ‬ستة‭ ‬شهور‭. ‬وهو‭ ‬احتفاء‭ ‬بالجميع،‭ ‬ويمكن‭ ‬من‭ ‬خلاله‭ ‬التعلم‭ ‬والابتكار‭ ‬وإحداث‭ ‬تقدم‭ ‬مع‭ ‬الاستمتاع‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬ذاته‭ ‬بمشاركة‭ ‬الأفكار‭ ‬والعمل‭ ‬المشترك‭. ‬ومن‭ ‬المتوقع‭ ‬أن‭ ‬يستقطب‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬،‭ ‬25‭ ‬مليون‭ ‬زيارة،‭ ‬وسيكون‭ ‬70‭% ‬من‭ ‬الزوار‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭. ‬وهذه‭ ‬أكبر‭ ‬نسبة‭ ‬من‭ ‬الزوار‭ ‬الدوليين‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬معارض‭ ‬إكسبو‭ ‬الدولية‭ ‬الممتد‭ ‬على‭ ‬ما‭ ‬يقرب‭ ‬من‭ ‬170‭ ‬عاما‭. ‬وسيقام‭ ‬خلال‭ ‬المعرض‭ ‬الذي‭ ‬يعتبر‭ ‬علامة‭ ‬فارقة‭ ‬ومن‭ ‬أكثر‭ ‬الفعاليات‭ ‬العالمية‭ ‬ترقباً‭ ‬خلال‭ ‬العام‭ ‬الحالي،‭ ‬60‭ ‬عرض‭ ‬حي‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬يوم‭ ‬من‭ ‬أيامه‭ ‬الـ‭ ‬173،‭ ‬كما‭ ‬سيكون‭ ‬فيه‭ ‬تجارب‭ ‬ثرية‭ ‬بالمذاقات‭ ‬والأطعمة‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬200‭ ‬منفذاً‭ ‬لبيع‭ ‬الأطعمة‭ ‬والمشروبات‭ ‬خلال‭ ‬الحدث‭ ‬العالمي‭.‬
تواصل‭ ‬العقول
وتحت‭ ‬شعاره‭ ‬الرئيسي‭ ‬‮«‬تواصل‭ ‬العقول‭ ‬وصنع‭ ‬المستقبل‮»‬،‭ ‬يسعي‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬دبي‮»‬‭ ‬إلى‭ ‬بناء‭ ‬شراكات‭ ‬بين‭ ‬البشر‭ ‬وأن‭ ‬يكون‭ ‬مصدر‭ ‬إبهار‭ ‬وإلهام‭ ‬لأفكار‭ ‬ترسم‭ ‬عالم‭ ‬الغد‭ ‬مع‭ ‬استضافته‭ ‬قادة‭ ‬الفكر‭ ‬والمبدعين‭ ‬والكتاب‭ ‬الأكثر‭ ‬إلهاماً‭ ‬في‭ ‬العالم‭. ‬ويأتي‭ ‬هذا‭ ‬الشعار‭ ‬كمبادرة‭ ‬من‭ ‬الإمارات‭ ‬إلى‭ ‬العالم‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬خلق‭ ‬فرص‭ ‬وابتكارات‭ ‬وحلول‭ ‬وشراكات‭ ‬تعود‭ ‬بالنفع‭ ‬المباشر‭ ‬على‭ ‬البشر،‭ ‬سيتم‭ ‬استعراض‭ ‬ثلاث‭ ‬موضوعات‭ ‬فرعية‭ ‬خلال‭ ‬هذه‭ ‬الفعالية‭ ‬الكبرى‭ ‬وهي‭ ‬‮«‬التنقل‮»‬‭ ‬و«الفرص‮»‬‭ ‬و«الاستدامة‮»‬‭.‬
وتعتبر‭ ‬الموضوعات‭ ‬الفرعية‭ ‬المبتكرة‭ ‬هي‭ ‬المحركات‭ ‬الثلاثة‭ ‬للتقدم‭ ‬البشري،‭ ‬كما‭ ‬تحمل‭ ‬في‭ ‬طياتها‭ ‬تحديات‭ ‬تلقي‭ ‬بظلالها‭ ‬على‭ ‬العالم‭ ‬بأسره‭ ‬وتتطلب‭ ‬من‭ ‬الجميع‭ ‬الاهتمام‭ ‬والالتزام‭ ‬بتقديم‭ ‬حلول‭ ‬واقعية‭ ‬وعملية‭ ‬لمشكلات‭ ‬العالم‭.‬
الفرص
ينطلق‭ ‬موضوع‭ ‬الفرص‭ ‬من‭ ‬أن‭ ‬الجميع‭ ‬يمتلك‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬رسم‭ ‬مستقبل‭ ‬الغد،‭ ‬وفي‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬‭ ‬هناك‭ ‬سعى‭ ‬لإطلاق‭ ‬العنان‭ ‬لإمكانات‭ ‬الأفراد‭ ‬والمجتمعات‭ ‬بكثير‭ ‬من‭ ‬الوسائل،‭ ‬مثل‭ ‬دعم‭ ‬حل‭ ‬لمشكلة‭ ‬اجتماعية‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬لايف‮»‬،‭ ‬ومثل‭ ‬إتاحة‭ ‬أفكار‭ ‬جديدة‭ ‬للزوار‭ ‬وإلهامهم‭ ‬كي‭ ‬يبادروا‭ ‬بخطوات‭ ‬أو‭ ‬ترك‭ ‬إرث‭ ‬للعمل‭ ‬المشترك‭.‬
التنقل
يتيح‭ ‬‮«‬إكسبو‭ ‬2020‮»‬‭ ‬تداولا‭ ‬أكبر‭ ‬للمعرفة‭ ‬والأفكار‭ ‬والبضائع‭ ‬ما‭ ‬يجعله‭ ‬يكشف‭ ‬النقاب‭ ‬عن‭ ‬عالم‭ ‬جديد‭. ‬ويستكشف‭ ‬كيف‭ ‬تم‭ ‬السماح‭ ‬بالغوص‭ ‬في‭ ‬أعماق‭ ‬المحيطات‭ ‬والتحليق‭ ‬في‭ ‬ساحات‭ ‬الفضاء‭ ‬لاكتساب‭ ‬رؤى‭ ‬متعمقة‭ ‬ولتبادل‭ ‬الآراء‭ ‬وكيف‭ ‬تحقق‭ ‬البشرية‭ ‬خطوات‭ ‬هائلة‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى‭ ‬بفضل‭ ‬التقدم‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التواصل‭ ‬الرقمي‭.‬
الاستدامة
مع‭ ‬تزايد‭ ‬سكان‭ ‬كوكب‭ ‬الأرض،‭ ‬فإن‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬العيش‭ ‬بتناغم‭ ‬وتوازن‭ ‬مع‭ ‬العالم‭ ‬صارت‭ ‬أكثر‭ ‬إلحاحا‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬وقت‭ ‬مضى‭. ‬ومن‭ ‬الضروري‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬المعرض‭ ‬من‭ ‬رواد‭ ‬الموارد‭ ‬البديلة‭ ‬للطعام‭ ‬والماء‭ ‬والطاقة‭ ‬النظيفة‭ ‬والمتجددة‭. ‬ويتبنى‭ ‬إكسبو‭ ‬2020‭ ‬هذه‭ ‬القضايا‭ ‬ويحث‭ ‬الجميع‭ ‬على‭ ‬التفكير‭ ‬في‭ ‬كيفية‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬كوكب‭ ‬الأرض‭ ‬للأجيال‭ ‬المقبلة‭.‬
ساحة‭ ‬الوصل
تشكل‭ ‬ساحة‭ ‬الوصل‭ ‬المعلم‭ ‬الرئيس‭ ‬في‭ ‬قلب‭ ‬موقع‭ ‬إكسبو‭ ‬2020‭ ‬دبي،‭ ‬والمحور‭ ‬المركزي‭ ‬له،‭ ‬ويشكل‭ ‬سقفها‭ ‬أكبر‭ ‬شاشة‭ ‬عرض‭ ‬بنطاق‭ ‬360‭ ‬درجة‭ ‬في‭ ‬العالم،‭ ‬وستستضيف‭ ‬عدداً‭ ‬من‭ ‬الفعاليات‭ ‬والاحتفالات‭ ‬الضخمة‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬انعقاد‭ ‬الحدث‭ ‬وبعدها‭.‬
وستكون‭ ‬قبة‭ ‬الساحة‭ ‬الدائرية‭ ‬شاشة‭ ‬عملاقة،‭ ‬توفر‭ ‬تجربة‭ ‬عرض‭ ‬غامرة‭ ‬بنطاق‭ ‬360‭ ‬درجة،‭ ‬يمكن‭ ‬مشاهدتها‭ ‬من‭ ‬الداخل‭ ‬والخارج‭. ‬وتغطي‭ ‬القبة‭ ‬الفولاذية،‭ ‬مساحة‭ ‬تساوي‭ ‬16‭ ‬معلب‭ ‬تنس،‭ ‬وتزن‭ ‬ما‭ ‬يعادل‭ ‬500‭ ‬فيل،‭ ‬ويصل‭ ‬ارتفاع‭ ‬قبة‭ ‬ساحة‭ ‬الوصل‭ ‬إلى‭ ‬67‭.‬5‭ ‬متراً،‭ ‬وهو‭ ‬ارتفاع‭ ‬يفوق‭ ‬طول‭ ‬برج‭ ‬بيزا‭ ‬المائل‭ ‬بعشرة‭ ‬أمتار،‭ ‬وبقطر‭ ‬يبلغ‭ ‬130‭ ‬متراً،‭ ‬فإن‭ ‬قبة‭ ‬ساحة‭ ‬الوصل‭ ‬تتسع‭ ‬لإيواء‭ ‬طائرتين‭ ‬من‭ ‬نوع‭ ‬الطائرة‭ ‬العملاقة‭ ‬‮«‬إيه‭ ‬380‮»‬‭ ‬الأكبر‭ ‬عالميا‭ ‬في‭ ‬نقل‭ ‬الركاب،‭ ‬وهي‭ ‬طائرة‭ ‬ذات‭ ‬طابقين‭.‬
وقد‭ ‬تم‭ ‬إنجاز‭ ‬الأعمال‭ ‬الإنشائية‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬الموضوعات‭ ‬الـ3،‭ ‬والتي‭ ‬تضم‭ ‬86‭ ‬مبنى‭ ‬متعدد‭ ‬الاستخدامات‭ ‬تتوزع‭ ‬على‭ ‬3‭ ‬بتلات‭ ‬وهي‭ ‬الفرص‭ ‬والاستدامة‭ ‬والتنقل،‭ ‬والتي‭ ‬تمثل‭ ‬الموضوعات‭ ‬الثلاثة‭ ‬لإكسبو،‭ ‬وتم‭ ‬تسلم‭ ‬شهادات‭ ‬إنجاز‭ ‬من‭ ‬بلدية‭ ‬دبي‭.‬
وبحلول‭ ‬أبريل‭ ‬المقبل‭ ‬سيتم‭ ‬الانتهاء‭ ‬من‭ ‬جميع‭ ‬أجنحة‭ ‬موضوعات‭ ‬التنقل‭ ‬والاستدامة‭ ‬والفرص،‭ ‬على‭ ‬أن‭ ‬تنطلق‭ ‬بعدها‭ ‬عملية‭ ‬التشغيل‭ ‬التجريبية‭ ‬حتى‭ ‬سبتمبر‭ ‬المقبل‭.‬
60‭ ‬فعالية
ويمتد‭ ‬موقع‭ ‬إكسبو‭ ‬2020‭ ‬على‭ ‬مساحة‭ ‬4‭.‬38‭ ‬كيلومتر‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬دبي‭ ‬الجنوب‭. ‬وهو‭ ‬على‭ ‬مقربة‭ ‬من‭ ‬مطار‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬الدولي،‭ ‬ويسهل‭ ‬الوصول‭ ‬إليه‭ ‬من‭ ‬مطار‭ ‬دبي‭ ‬الدولي‭ ‬ومطار‭ ‬أبوظبي‭ ‬الدولي،‭ ‬ومن‭ ‬مينائي‭ ‬دبي‭ ‬وأبوظبي‭. ‬وسيكون‭ ‬للموقع‭ ‬محطة‭ ‬مترو‭ ‬قادرة‭ ‬على‭ ‬نقل‭ ‬36‭ ‬ألف‭ ‬راكب‭ ‬في‭ ‬الساعة‭.‬
وتخطط‭ ‬هيئة‭ ‬الطرق‭ ‬والمواصلات‭ ‬في‭ ‬دبي‭ ‬لإنهاء‭ ‬المراحل‭ ‬الأخيرة‭ ‬من‭ ‬تنفيذ‭ ‬مشروع‭ ‬خط‭ ‬مترو‭ ‬دبي‭ ‬مسار‭ ‬2020‭ ‬المتوقع‭ ‬افتتاحه‭ ‬رسميا‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬مايو‭ ‬المقبل،‭ ‬ذلك‭ ‬المسار‭ ‬الذي‭ ‬سيصل‭ ‬بين‭ ‬محطة‭ ‬‮«‬نخيل‭ ‬هاربر‭ ‬اند‭ ‬تاور‮»‬‭ ‬الحالية‭ ‬وموقع‭ ‬معرض‭ ‬إكسبو‭.‬
وتم‭ ‬ترسية‭ ‬مشروع‭ ‬مسار‭ ‬2020‭ ‬على‭ ‬تحالف‭ ‬‮«‬إكسبولينك‮»‬،‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬شركات‭ ‬فرنسية‭ ‬وإسبانية‭ ‬بتكلفة‭ ‬10‭.‬6‭ ‬مليارات‭ ‬درهم،‭ ‬حيث‭ ‬يعمل‭ ‬على‭ ‬تنفيذ‭ ‬المشروع‭ ‬بما‭ ‬يضمن‭ ‬أعلى‭ ‬درجات‭ ‬الراحة‭ ‬لمستخدمي‭ ‬المترو،‭ ‬وضمن‭ ‬الإطار‭ ‬الزمني‭ ‬المحدد‭.‬
تأثيرات‭ ‬اقتصادية
ومن‭ ‬المنتظر‭ ‬أن‭ ‬يخلق‭ ‬إكسبو‭ ‬فرصاً‭ ‬وظيفية‭ ‬وتجارية‭ ‬واستثمارية‭ ‬هامة،‭ ‬ليس‭ ‬لدبي‭ ‬والإمارات‭ ‬فقط،‭ ‬وإنما‭ ‬لمنطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬وشمال‭ ‬إفريقيا‭ ‬وجنوب‭ ‬آسيا،‭ ‬تاركاً‭ ‬تأثيرات‭ ‬اقتصادية‭ ‬مستدامة‭. ‬ويتمثل‭ ‬الأثر‭ ‬الإيجابي‭ ‬للمعرض‭ ‬على‭ ‬علاقات‭ ‬الإمارات‭ ‬مع‭ ‬العالم،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬تأثيره‭ ‬الاقتصادي‭ ‬المحلي‭ ‬المتمثل‭ ‬في‭ ‬تمهيد‭ ‬الطريق‭ ‬نحو‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬الأعمال‭ ‬بين‭ ‬الشركات‭ ‬المحلية‭ ‬ونظيراتها‭ ‬الدولية،‭ ‬وأفادت‭ ‬دراسة‭ ‬مستقلة‭ ‬نشرتها‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬إرنست‭ ‬آند‭ ‬يونغ‮»‬‭ ‬العالمية،‭ ‬العاملة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التدقيق‭ ‬المالي‭ ‬والخدمات‭ ‬الاستشارية،‭ ‬بأن‭ ‬استثمار‭ ‬الإمارات‭ ‬في‭ ‬المعرض‭ ‬سيعود‭ ‬بعائد‭ ‬اقتصادي‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬122‭.‬6‭ ‬مليار‭ ‬درهم‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬من‭ ‬عام‭ ‬2013‭ ‬إلى‭ ‬2031،‭ ‬بينما‭ ‬يدعم‭ ‬فرص‭ ‬عمل‭ ‬يصل‭ ‬مجموعها‭ ‬إلى‭ ‬905‭ ‬آلاف‭ ‬و200‭ ‬سنة‭ ‬عمل‭ ‬خلال‭ ‬الفترة‭ ‬ذاتها‭.‬
وأشارت‭ ‬الدراسة‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬خلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الستة‭ ‬لانعقاد‭ ‬فعاليات‭ ‬‮«‬إكسبو‮»‬،‭ ‬يُتوقع‭ ‬أن‭ ‬يسهم‭ ‬الحدث‭ ‬بما‭ ‬يصل‭ ‬إلى‭ ‬1‭.‬5‭ % ‬من‭ ‬إجمالي‭ ‬الناتج‭ ‬المحلي‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات‭. ‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض