6

وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع يشهد‭ ‬تخريج‭ ‬دورة‭ ‬الجامعيين‭ ‬الـ‭ ‬37

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

شهد‭ ‬سعادة‭ ‬مطر‭ ‬سالم‭ ‬علي‭ ‬الظاهري‭ ‬وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬الاحتفال‭ ‬الذي‭ ‬أقامته‭ ‬كلية‭ ‬زايد‭ ‬الثاني‭ ‬العسكرية،‭ ‬يوم‭ ‬13‭ ‬أبريل‭ ‬2020،‭ ‬بمناسبة‭ ‬تخريج‭ ‬دورة‭ ‬الجامعيين‭ ‬الـ‭ ‬37‭ ‬الذي‭ ‬أقيم‭ ‬بمقر‭ ‬الكلية‭ ‬في‭ ‬العين‭ ‬بحضور‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬كبار‭ ‬ضباط‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭.‬
بدأت‭ ‬فعاليات‭ ‬الاحتفال‭ ‬بعزف‭ ‬السلام‭ ‬الوطني‭ ‬ثم‭ ‬تلاوة‭ ‬آيات‭ ‬عطرة‭ ‬من‭ ‬الذكر‭ ‬الحكيم،‭ ‬ليبدأ‭ ‬بعد‭ ‬ذلك‭ ‬العرض‭ ‬العسكري،‭ ‬ثم‭ ‬ألقى‭ ‬العميد‭ ‬الركن‭ ‬عامر‭ ‬محمد‭ ‬النيادي‭ ‬قائد‭ ‬كلية‭ ‬زايد‭ ‬الثاني‭ ‬العسكرية‭ ‬كلمة‭ ‬بهذه‭ ‬المناسبة‭ ‬رحب‭ ‬فيها‭ ‬براعي‭ ‬الحفل،‭ ‬شاكراً‭ ‬سعادة‭ ‬وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬حضوره‭ ‬ورعايته‭ ‬حفل‭ ‬التخريج‭.‬
وقال‭ ‬العميد‭ ‬النيادي‭: ‬نحتفل‭ ‬اليوم‭ ‬بتخريج‭ ‬دورة‭ ‬الضباط‭ ‬الجامعيين‭ ‬الـ‭ ‬37،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬اجتازوا‭ ‬مراحل‭ ‬التدريب‭ ‬المقرّرة‭ ‬بنجاح‭ ‬وكفاءة‭ ‬عاليتين،‭ ‬وأظهروا‭ ‬حماساً‭ ‬عالياً‭ ‬في‭ ‬تحمل‭ ‬المسؤولية‭ ‬والاستعداد‭ ‬لبذل‭ ‬الغالي‭ ‬والنفيس‭ ‬في‭ ‬سبيل‭ ‬الدفاع‭ ‬عن‭ ‬الوطن‭ ‬وأمنه‭ ‬واستقراره،‭ ‬مُتسلّحين‭ ‬بالمعرفة‭ ‬العسكرية‭ ‬والتخصصية‭ ‬التي‭ ‬تؤهلهم‭ ‬للقيام‭ ‬بواجباتهم‭ ‬كضباط‭ ‬مُحترفين‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬صنوف‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭. ‬وتوجه‭ ‬العميد‭ ‬الركن‭ ‬عامر‭ ‬محمد‭ ‬النيادي‭ ‬قائد‭ ‬كلية‭ ‬زايد‭ ‬الثاني‭ ‬العسكرية‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المناسبة‭ ‬بالشكر‭ ‬للقيادة‭ ‬العامة‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ ‬على‭ ‬دعمها‭ ‬اللامحدود‭ ‬في‭ ‬إنجاح‭ ‬هذه‭ ‬المهمة‭ ‬التدريبية،‭ ‬سائلاً‭ ‬الله‭ ‬عز‭ ‬وجل‭ ‬أن‭ ‬يحفظ‭ ‬وطننا‭ ‬وقواتنا‭ ‬المسلحة‭ ‬في‭ ‬ظل‭ ‬القيادة‭ ‬الرشيدة‭ ‬لصاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة‭ ‬“حفظه‭ ‬الله”‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة،‭ ‬وبدعم‭ ‬من‭ ‬أخيه‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬حاكم‭ ‬دبي‭ ‬“رعاه‭ ‬الله”،‭ ‬وبمتابعة‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬نائب‭ ‬القائد‭ ‬الأعلى‭ ‬للقوات‭ ‬المسلحة‭ .‬
وخاطب‭ ‬الخريجين‭ ‬قائلاً‭: ‬أبارك‭ ‬لكم‭ ‬هذا‭ ‬الإنجاز،‭ ‬وأوصيكم‭ ‬أولاً‭ ‬بتقوى‭ ‬الله،‭ ‬والسمع‭ ‬والطاعة،‭ ‬ثم‭ ‬الاستزادة‭ ‬من‭ ‬العلم‭ ‬العسكري،‭ ‬فهو‭ ‬فرض‭ ‬ومصير‭ ‬حياة‭ ‬أو‭ ‬موت،‭ ‬مستلهمين،‭ ‬على‭ ‬الدوام،‭ ‬الدروس‭ ‬والهمة‭ ‬العالية‭ ‬في‭ ‬حب‭ ‬الوطن‭ ‬من‭ ‬تضحيات‭ ‬إخوانكم‭ ‬الشهداء‭ ‬الذين‭ ‬سبقوكم‭ ‬بإحسان‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المسيرة‭ ‬المباركة‭ ‬“فرحين‭ ‬بما‭ ‬آتاهم‭ ‬الله‭ ‬من‭ ‬فضله‭ ‬ويَستَبَشرون‭ ‬بالذين‭ ‬لم‭ ‬يلحقوا‭ ‬بهم‭ ‬من‭ ‬خلفهم‭ ‬ألا‭ ‬خوف‭ ‬عليهم‭ ‬ولا‭ ‬هم‭ ‬يحزنون”‭.‬
بعد‭ ‬ذلك‭ ‬أدى‭ ‬الخريجون‭ ‬القسم،‭ ‬بأن‭ ‬يكونوا‭ ‬جنوداً‭ ‬مخلصين‭ ‬لدولة‭ ‬الإمارات،‭ ‬ورئيسها‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة،‭ ‬حفظه‭ ‬الله،‭ ‬مطيعين‭ ‬لجميع‭ ‬الأوامر‭ ‬التي‭ ‬تصدر‭ ‬عن‭ ‬رؤسائهم‭ ‬في‭ ‬البر‭ ‬والجو‭ ‬والبحر،‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬الظروف‭ ‬والأوقات‭ ‬داخل‭ ‬البلاد‭ ‬وخارجها،‭ ‬حامين‭ ‬علم‭ ‬الإمارات‭ ‬واستقلالها‭ ‬وسيادة‭ ‬أراضيها،‭ ‬محافظين‭ ‬على‭ ‬شرف‭ ‬السلاح‭.‬
وفي‭ ‬ختام‭ ‬الحفل‭ ‬كرم‭ ‬سعادة‭ ‬مطر‭ ‬سالم‭ ‬علي‭ ‬الظاهري‭ ‬وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬المتفوقين‭ ‬الأوائل‭ ‬وسلم‭ ‬الشهادات‭ ‬للخريجين‭ ‬ثم‭ ‬التقطت‭ ‬الصور‭ ‬التذكارية‭ ‬لسعادته‭ ‬مع‭ ‬الخريجين‭. ‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض