ظ…ط­ظ…ط¯ ط¨ظ† ط±ط§ط´ط¯ ظٹط¹ظ„ظ† ط¨ط¯ط، ط§ظ„ط¹ظ…ظ„ ط¹ظ„ظ‰ طھط·ظˆظٹط± ظˆط¨ظ†ط§ط، ط«ط§ظ†ظٹ ظ‚ظ…ط± ط§طµط·ظ†ط§ط¹ظٹ ط¹ظ„ظ‰ ظٹط¯ ظپط±

محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬يعلن‭ ‬بدء‭ ‬العمل‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬وبناء‭ ‬قمر‭ ‬صناعي‭ ‬إماراتي‭ ‬جديد‭ ‬اسمه‭ ‬MBZ‭-‬Sat

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أعلن‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬نائب‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الوزراء‭ ‬حاكم‭ ‬دبي،‭ ‬رعاه‭ ‬الله،‭ ‬في‭ ‬28‭ ‬أكتوبر‭ ‬2020‭ ‬عن‭ ‬مشروع‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬الإماراتي‭ ‬الجديد‭ ‬“MBZ-Sat”،‭ ‬ثاني‭ ‬قمر‭ ‬اصطناعي‭ ‬إماراتي‭ ‬يتم‭ ‬تطويره‭ ‬وبناؤه‭ ‬بالكامل‭ ‬على‭ ‬أيدي‭ ‬فريق‭ ‬من‭ ‬المهندسين‭ ‬الإماراتيين،‭ ‬بعد‭ ‬قمر‭ ‬“خليفة‭ ‬سات”‭. ‬وسيكون‭ ‬“MBZ-Sat”،‭ ‬الذي‭ ‬سيتم‭ ‬العمل‭ ‬عليه‭ ‬في‭ ‬مركز‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للفضاء‭ ‬بدبي،‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬المدني‭ ‬الأكثر‭ ‬تطوراً‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬التصوير‭ ‬الفضائي‭ ‬عالي‭ ‬الدقة‭ ‬والوضوح،‭ ‬حيث‭ ‬يتوقع‭ ‬إطلاقه‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2023‭.‬

وقال‭ ‬سموه‭: ‬“قطاع‭ ‬الفضاء‭ ‬من‭ ‬القطاعات‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬المهمة‭ ‬التي‭ ‬نمضي‭ ‬فيها‭ ‬بقوة‭ ‬لارتباطه‭ ‬بالمستقبل‭ ‬ولأثره‭ ‬في‭ ‬تحسين‭ ‬نوعية‭ ‬حياة‭ ‬الإنسان‭ ‬وإمداده‭ ‬بالحلول‭ ‬المبتكرة‭ ‬التي‭ ‬تمكنه‭ ‬من‭ ‬التطور‭ ‬دائماً‭ ‬إلى‭ ‬الأفضل‭ ..‬

ولدينا‭ ‬من‭ ‬الكوادر‭ ‬الوطنية‭ ‬ما‭ ‬يمكننا‭ ‬من‭ ‬رفع‭ ‬سقف‭ ‬الطموحات‭ ‬بما‭ ‬يتناسب‭ ‬مع‭ ‬ثقتنا‭ ‬الكاملة‭ ‬في‭ ‬قدرتنا‭ ‬على‭ ‬تقديم‭ ‬إضافات‭ ‬نوعية‭ ‬تتكامل‭ ‬مع‭ ‬الجهود‭ ‬الدولية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬علوم‭ ‬وصناعات‭ ‬الفضاء‭ ‬ونحقق‭ ‬بها‭ ‬الريادة‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬إقليمياً‭ ‬وبما‭ ‬يخدم‭ ‬المنطقة‭ ‬والعالم”‭.‬

وأضاف‭ ‬سموه‭: ‬“اخترنا‭ ‬اسم‭ ‬MBZ-Sat‭ ‬للقمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬الجديد‭ ‬الذي‭ ‬سيتم‭ ‬تطويره‭ ‬بأياد‭ ‬وكفاءات‭ ‬إماراتية‭ ‬خالصة،‭ ‬وهي‭ ‬الأحرف‭ ‬الأولى‭ ‬من‭ ‬اسم‭ ‬أخي‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭.. ‬تيمُّناً‭ ‬بهذا‭ ‬الاسم‭ ‬الغالي‭ ‬الذي‭ ‬يقف‭ ‬صاحبه‭ ‬وراء‭ ‬إنجازات‭ ‬نفاخر‭ ‬بها‭ ‬بين‭ ‬الأمم‭ ‬والشعوب‭.. ‬هدفنا‭ ‬أن‭ ‬نصل‭ ‬إلى‭ ‬أقصى‭ ‬استفادة‭ ‬من‭ ‬علوم‭ ‬وصناعات‭ ‬الفضاء‭ ‬وما‭ ‬يمكن‭ ‬الانتفاع‭ ‬به‭ ‬من‭ ‬إمكانات‭ ‬جديدة‭ ‬يفتحها‭ ‬هذا‭ ‬المجال‭ ‬لدعم‭ ‬جهود‭ ‬التطوير‭ ‬والتنمية‭ ‬في‭ ‬دولتنا‭ ‬والمنطقة‭.. ‬وتعزيز‭ ‬قدرة‭ ‬المجتمعات‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬ما‭ ‬قد‭ ‬يواجهها‭ ‬من‭ ‬تحديات‭ ‬بيئية‭ ‬وتنموية‭ ‬ومعاونتها‭ ‬على‭ ‬اكتشاف‭ ‬ما‭ ‬يحمله‭ ‬المستقبل‭ ‬للإنسان‭ ‬من‭ ‬فرص‭ ‬للازدهار‭ ‬والتقدم‭ ‬والرخاء”‭.‬

وكان‭ ‬صاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬آل‭ ‬مكتوم‭ ‬قد‭ ‬اختار‭ ‬اسم‭ ‬“خليفة‭ ‬سات”‭ ‬للقمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬الإماراتي‭ ‬الذي‭ ‬أُطلق‭ ‬إلى‭ ‬الفضاء‭ ‬في‭ ‬أكتوبر‭ ‬2018،‭ ‬تكريماً‭ ‬لصاحب‭ ‬السمو‭ ‬الشيخ‭ ‬خليفة‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان،‭ ‬رئيس‭ ‬الدولة،‭ ‬حفظه‭ ‬الله،‭ ‬حيث‭ ‬كان‭ ‬أول‭ ‬قمر‭ ‬اصطناعي‭ ‬يتم‭ ‬بناؤه‭ ‬وتصنيعه‭ ‬بالكامل‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬الإمارات‭ ‬بكفاءات‭ ‬وطنية‭ ‬بنسبة‭ %‬100،‭ ‬وبدء‭ ‬العمل‭ ‬فيه‭ ‬العام‭ ‬2013،‭ ‬ليكون‭ ‬بذلك‭ ‬أول‭ ‬قمر‭ ‬اصطناعي‭ ‬بإنتاج‭ ‬عربي‭ ‬خالص،‭ ‬مُدشناً‭ ‬مرحلة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬دخول‭ ‬العالم‭ ‬العربي‭ ‬عصر‭ ‬التصنيع‭ ‬الفضائي،‭ ‬والمنافسة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الصناعات‭ ‬الفضائية‭ ‬وعلوم‭ ‬الفضاء‭ ‬والتكنولوجيا‭ ‬المتقدمة‭.‬

رابع‭ ‬قمر‭ ‬لرصد‭ ‬الأرض‭.‬

وسيتم‭ ‬تزويد‭ ‬القمر‭ ‬“MBZ-Sat”‭ ‬بنظام‭ ‬مؤتمَت‭ ‬لترتيب‭ ‬الصور‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬الساعة،‭ ‬يضمن‭ ‬له‭ ‬توفير‭ ‬صورٍ‭ ‬تُحاكي‭ ‬بجودتها‭ ‬أعلى‭ ‬معايير‭ ‬الدقة‭ ‬لصور‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬المُخصصة‭ ‬للاستخدامات‭ ‬التجارية‭ ‬في‭ ‬العالم‭. ‬وسيُعزز‭ ‬هذا‭ ‬المشروع‭ ‬الشراكات‭ ‬الإماراتية‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬الفضاء‭ ‬بين‭ ‬القطاعين‭ ‬الحكومي‭ ‬الخاص‭.‬

القمر‭ ‬الجديد‭ ‬هو‭ ‬رابع‭ ‬قمر‭ ‬اصطناعي‭ ‬لرصد‭ ‬الأرض‭ ‬يطوّره‭ ‬ويُطلقه‭ ‬مركز‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للفضاء؛‭ ‬حيث‭ ‬يعزز‭ ‬جهود‭ ‬المركز‭ ‬في‭ ‬توسيع‭ ‬محفظة‭ ‬عروضه‭ ‬من‭ ‬تقنيات‭ ‬ومُنتجات‭ ‬التصوير‭ ‬المخصصة‭ ‬للجهات‭ ‬الحكومية‭ ‬والمؤسسات‭ ‬التجارية‭ ‬حول‭ ‬العالم‭. ‬وسُيسهم‭ ‬“MBZ-Sat”‭ ‬في‭ ‬تلبية‭ ‬الطلب‭ ‬التجاري‭ ‬المتزايد‭ ‬على‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬التي‭ ‬توفر‭ ‬صوراً‭ ‬ذات‭ ‬دقة‭ ‬عالية‭ ‬تتيح‭ ‬مشاهدة‭ ‬التفاصيل‭ ‬ضمن‭ ‬مساحة‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬متر‭ ‬مربع‭ ‬واحد،‭ ‬وهي‭ ‬إحدى‭ ‬أكثر‭ ‬الميزات‭ ‬تطوراً‭ ‬في‭ ‬الفضاء‭.‬

وبفضل‭ ‬التخطيط‭ ‬الاستراتيجي‭ ‬لمركز‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للفضاء،‭ ‬والنهج‭ ‬الذي‭ ‬اتبعه‭ ‬المركز‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬الماضية‭ ‬لتأهيل‭ ‬وتدريب‭ ‬كوادر‭ ‬إماراتية‭ ‬من‭ ‬مهندسين‭ ‬وخبراء‭ ‬وفنيين،‭ ‬سيعمل‭ ‬فريق‭ ‬إماراتي‭ %‬100‭ ‬على‭ ‬تطوير‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬الجديد‭ ‬داخل‭ ‬مختبرات‭ ‬المركز‭. ‬وسيتعاون‭ ‬المركز‭ ‬مع‭ ‬الشركات‭ ‬الوطنية‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬بقطاع‭ ‬الفضاء،‭ ‬لتصنيع‭ ‬وتوريد‭ ‬المكونات‭ ‬اللازمة‭ ‬لعملية‭ ‬تطوير‭ ‬“MBZ-Sat”،‭ ‬ما‭ ‬يخلق‭ ‬تعاوناً‭ ‬استراتيجياً‭ ‬من‭ ‬شأنه‭ ‬تعزيز‭ ‬استدامة‭ ‬قطاع‭ ‬الفضاء‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭. ‬وبعد‭ ‬إطلاق‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬إلى‭ ‬المدار‭ ‬الأرضي‭ ‬المنخفض،‭ ‬سيتولى‭ ‬فريق‭ ‬المحطة‭ ‬الأرضية‭ ‬في‭ ‬مركز‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬راشد‭ ‬للفضاء،‭ ‬المؤهل‭ ‬على‭ ‬أعلى‭ ‬مستوى،‭ ‬تشغيل‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭.‬

وسيوفر‭ ‬المركز‭ ‬البيانات‭ ‬التي‭ ‬تمت‭ ‬معالجتها‭ ‬والصور‭ ‬عالية‭ ‬الدقة‭ ‬للكيانات‭ ‬والجهات‭ ‬المحلية‭ ‬والدولية‭ ‬ذات‭ ‬الصلة‭ ‬عبر‭ ‬منصة‭ ‬متقدمة‭ ‬تم‭ ‬تطويرها‭ ‬خصيصاً‭ ‬لهذا‭ ‬الغرض‭. ‬وتتنوع‭ ‬طرق‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬الصور‭ ‬والبيانات‭ ‬التي‭ ‬يوفرها‭ ‬المركز‭ ‬بين‭ ‬استخدامها‭ ‬في‭ ‬مجالات‭ ‬التخطيط‭ ‬العمراني‭ ‬المستدام،‭ ‬ومراقبة‭ ‬التغيرات‭ ‬البيئية،‭ ‬إلى‭ ‬جانب‭ ‬توقع‭ ‬الظواهر‭ ‬الجوية‭ ‬الطبيعية‭ ‬ومراقبة‭ ‬جودة‭ ‬المياه‭ ‬إضافة‭ ‬إلى‭ ‬دعم‭ ‬جهودها‭ ‬المبذولة‭ ‬للتصدي‭ ‬للأزمات‭ ‬وإدارة‭ ‬الكوارث‭ ‬العالمية‭. ‬والتي‭ ‬تشمل‭ ‬تقييم‭ ‬الأضرار‭ ‬الناجمة‭ ‬عن‭ ‬الكوارث،‭ ‬بالإضافة‭ ‬لمساعدة‭ ‬المنظمات‭ ‬في‭ ‬إيجاد‭ ‬الحلول‭ ‬الكفيلة‭ ‬بالتخفيف‭ ‬من‭ ‬آثار‭ ‬الفيضانات‭ ‬والزلازل‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الكوارث‭ ‬الطبيعية،‭ ‬وإعادة‭ ‬الإعمار‭.‬

مزايا‭ ‬“MBZ-Sat”‭.‬

يتميز‭ ‬MBZ‭-‬Sat،‭ ‬الذي‭ ‬يزن‭ ‬حوالي‭ ‬700‭ ‬كغ‭ ‬بأبعاد‭ ‬3‭ ‬أمتار‭ ‬X 5‭ ‬أمتار،‭ ‬بقدرة‭ ‬عالية‭ ‬على‭ ‬تحسين‭ ‬دقة‭ ‬التقاط‭ ‬الصور‭ ‬بأكثر‭ ‬من‭ ‬الضعف‭ ‬مُقارنة‭ ‬مع‭ ‬نظيره‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬إطلاقه‭ ‬سابقاً،‭ ‬بالإضافة‭ ‬إلى‭ ‬زيادة‭ ‬سرعة‭ ‬نقل‭ ‬وتحميل‭ ‬البيانات‭ ‬بمقدار‭ ‬ثلاثة‭ ‬أضعاف‭ ‬عن‭ ‬الإمكانيات‭ ‬المتاحة‭ ‬حالياً‭. ‬كما‭ ‬يُساعد‭ ‬نظام‭ ‬جدولة‭ ‬ومعالجة‭ ‬الصور‭ ‬المؤتمت‭ ‬بالكامل‭ ‬في‭ ‬القمر‭ ‬على‭ ‬إنتاج‭ ‬صورٍ‭ ‬تفوق‭ ‬كمية‭ ‬الصور‭ ‬التي‭ ‬يُنتجها‭ ‬المركز‭ ‬حالياً‭ ‬بعشرة‭ ‬أضعاف‭.‬

وقد‭ ‬تم‭ ‬الحصول‭ ‬على‭ ‬الموافقات‭ ‬المسبقة‭ ‬لتسهيل‭ ‬عملية‭ ‬الأتمتة؛‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬للهيئات‭ ‬الحكومية‭ ‬والمؤسسات‭ ‬التجارية‭ ‬تقديم‭ ‬طلبات‭ ‬عبر‭ ‬الإنترنت‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬صور‭ ‬عالية‭ ‬الدقة‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬الساعة‭. ‬ويمكن‭ ‬إتمام‭ ‬عملية‭ ‬مُعالجة‭ ‬الصور‭ ‬وتنزيلها‭ ‬في‭ ‬أقل‭ ‬من‭ ‬ساعتين‭ ‬من‭ ‬تلقّي‭ ‬الطلب،‭ ‬اعتماداً‭ ‬على‭ ‬موقع‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭. ‬كما‭ ‬سيعتمد‭ ‬القمر‭ ‬على‭ ‬شبكة‭ ‬مُعالجة‭ ‬عالمية،‭ ‬عبر‭ ‬الاستفادة‭ ‬من‭ ‬قدرات‭ ‬تعلم‭ ‬الآلة‭ ‬لمزود‭ ‬الخدمة،‭ ‬مما‭ ‬يُتيح‭ ‬مُعالجة‭ ‬الطلبات‭ ‬وتسليم‭ ‬الصور‭ ‬عالية‭ ‬الدقة‭ ‬خلال‭ ‬وقت‭ ‬قصير‭ ‬جداً‭.‬

وسيكون‭ ‬“MBZ-Sat”‭ ‬أول‭ ‬قمر‭ ‬اصطناعي‭ ‬يمتلك‭ ‬القدرة‭ ‬على‭ ‬رصد‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الأهداف‭ /‬طبيعية،‭ ‬ومن‭ ‬صنع‭ ‬الإنسان‭/ ‬بدقة‭ ‬عالية‭ ‬تفوق‭ ‬الأقمار‭ ‬الاصطناعية‭ ‬المخصصة‭ ‬لأغراض‭ ‬الرصد‭. ‬وسيعمل‭ ‬النظام‭ ‬الجديد‭ ‬في‭ ‬القمر‭ ‬الاصطناعي‭ ‬على‭ ‬جمع‭ ‬البيانات‭ ‬الأولية‭ ‬ومُعالجتها‭ ‬بمرونة‭ ‬وسرعة‭ ‬بفضل‭ ‬وظائف‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬المُحسنة،‭ ‬التي‭ ‬تُساعد‭ ‬أيضاً‭ ‬في‭ ‬تحليل‭ ‬ومعالجة‭ ‬الصور‭ ‬الفضائية‭ ‬بشكل‭ ‬أسرع‭. ‬

WhatsApp
Dubai Airshow
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض