IMG_6111

قيادة العمليات المشتركة بوزارة الدفاع تعلن انتهاء عملية “الفارس الشهم 2”

أعلنت قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع، انتهاء عملية “الفارس الشـهم 2” التي نفذتها بناء علىتوجيهات صاحب السمو رئيس الدولة، بمشاركة وزارة الداخلية، ووزارة الخارجية، ودائرة الصحة أبوظبي،وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي، ومؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية، ومؤسسة خليفة بن زايد آلنهيان للأعمال الإنسانية، لدعم الأشقاء والأصدقاء المتضررين من الزلزال المدمر في كل من سـوريا وتركيا،واستمرت أكثر من 5 أشهر.

وتعد عملية “الفارس الشهم 2” التي انطلقت في 6 فبراير 2023، من أنجح العمليات الموحدة التي نفذتهاالمؤسـسات الوطنية الإماراتية، والتي تم تحديد أولوياتها بالتنسيق مع السلطات في البلدين المتضررين،وذلك تجسيداً لنهج دولة الإمارات الإنسـاني البارز، وتنفيذا لتوجيهات قيادتنا الرشيدة في دعم الأشقاءوالأصدقاء.

وأسفرت العملية عن انقاذ عشـرات الأشخاص من تحت الركام، وعلاج 13 ألفا و463 حالة، إضـافة إلى تقديمالمساعدات الإنسانية التي بلغت 15 ألفا و164 طنا عن طريق الجسر الجوي الذي تضمن تنظيم 260 رحلةجوية، حملت على متنها 6912 طنا من مواد
المساعدات العاجلة بما في ذلك الخيام والأغذية الأساسية والأدوية، بينما تم نقل 8252 طنا من المساعداتالإنسـانية باستخدام 4 سفن شحن، لنقل مواد الإغاثة ومواد إعادة الإعمار إلى المناطق المتضررة.

وأعلنت “القيادة” عن استمرار الدعم للأشقاء في سوريا من خلال هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، حيث تمتسليم كافة المهام والأنشطة إلى طاقم عمل الهيئة المتواجد في هذا البلد، وذلك لاستكمال بناء المساكنالخاصـة بالمشروع الأول الذي بلغت نسبة إنجازه 30% ويضم 1000 وحدة سكنية، بالإضافة إلى المضيقدماً في التعاقد لإنشـاء المشـروع الثاني الذي يضـم 500 وحده سكنية مع مبنى عيادة ومسجد ومجمعتجاري، مع توفير المواد الغذائية والمستلزمات الطبية والأدوية بشكل مستمر والوقوف على احتياجاتالقطاعات المختلفة ضمن عدة محاور تستهدف الدعم النفسي والاجتماعي.

Twitter
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض