حمدان بن زايد يشهد جانباً من تمرين “براكة الإمارات 2023”

شهد سموّ الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة جانباً من تمرين “براكة الإمارات 2023″ الذي انطلقت فعالياته أمس في محطات براكة للطاقة النووية ومحيطها الخارجي في منطقة الظفرة.

كان في استقبال سموه لدي وصوله إلى موقع التمرين معالي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي مدير التمرين وعدد من كبار المسؤولين.

واستمع سموّه إلى شرح حول المنظومة الوطنية للاستجابة للطوارئ في قطاع الطاقة النووية وأهداف ومراحل التمرين وخطط التنفيذ الموضوعة.

وزار سموه مركز العمليات حيث تعرف على عمليات التطهير والإخلاء والإيواء من الفرق المشاركة كافة وتفقد المستشفى الميداني في الموقع الخاص بوزارة الصحة وعدداً من الأنظمة والمعدات والآليات المشاركة في التمرين ثم التقط الصور التذكارية مع المشاركين والمتطوعين.

وأكَّد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان جاهزية دولة الإمارات وكفاءتها في المجال النووي وأشاد بكفاءة المنظومة الوطنية للاستجابة للطوارئ والأزمات في قطاع الطاقة النووية وسرعة التعامل مع مختلف المخاطر والتهديدات المحتملة.

وأثنى سموه على جهود جميع المشاركين والمتطوعين في التمرين والكفاءة العالية والمتميزة التي أظهروها.. لافتا إلى أن التمرين حقق نجاحاً كبيراً بفضل تعاون القطاعات كافة.

رافق سموه خلال الزيارة الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان ومعالي عويضة مرشد علي المرر رئيس دائرة الطاقة في أبوظبي وسعادة أحمد مطر الظاهري رئيس مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسعادة ناصر محمد المنصوري وكيل ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة وسعادة محمد إبراهيم الحمادي العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لمؤسَّسة الإمارات للطاقة النووية وسعادة الدكتور ناصر حميد النعيمي مدير عام مركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث لإمارة أبوظبي بالإنابة وسعادة محمد علي المنصوري مدير عام بلدية منطقة الظفرة وسعادة العميد سالم عبدالله بن براك الظاهري مدير عام هيئة أبوظبي للدفاع المدني بالإنابة وسعادة العميد حمدان سيف المنصوري مدير مديرية شرطة الظفرة وقائد الحدث في منظومة براكة وسعادة العقيد الدكتور سالم راشد اليليلي قائد فريق الرصد والتقييم الإشعاعي بوزارة الدفاع وسعادة حمد خميس المنصوري المدير التنفيذي لمستشفيات الظفرة وسيف عتيق الفلاحي نائب رئيس تنفيذي ودعم أعمال المجموعة والمهام الخاصة في ادنوك وحمد سيف الكعبي مدير التمرين من الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وراؤول هاشم عواد نائب المدير العام للهيئة الاتحادية للرقابة النووية.

يذكر أن تمرين ” براكة الإمارات “2023” يُنفَّذ بإشراف من الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث وتنظيم من شرطة أبوظبي وبالتعاون مع مجموعة من الشركاء الاستراتيجيين ضمَّت كلاً من وزارة الداخلية وزارة الدفاع وزارة الصحة ووقاية المجتمع الهيئة الاتحادية للرقابة النووية الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث القيادة العامة لشرطة أبوظبي هيئة أبوظبي للدفاع المدني مركز إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث لإمارة أبوظبي مؤسَّسة الإمارات للطاقة النووية شركة نواة للطاقة وشركة أدنوك.

وصمم التمرين ليقام مرةً كلَّ عامين كونه متطلباً أساسياً للائحة التأهُّب والتصدي لطوارئ المرافق النووية (FANR-REG-12) الصادرة عن الهيئة الاتحادية للرقابة النووية والتي تتطلَّب أن يكون لدى المشغِّل منظومةٌ متكاملةٌ للتعامل مع حالات الطوارئ النووية أو الإشعاعية بالتعاون مع الجهات المعنية.

Youtube
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض