اسحاق

الإمارات مركز دولي فاعل في صناعة المعارض المتخصصة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

قال اللواء الركن طيار/ إسحاق صالح محمد البلوشي، الوكيل المساعد للصناعات وتطوير القدرات الدفاعية في وزارة الدفاع الإماراتية ونائب رئيس اللجنة العليا المنظمة للمعرض للعمليات إن انتظام إقامة معرض ومؤتمر الدفاع الدولي “آيدكس ونافدكس” منذ دورته الأولى عام 1993 وحتى الدورة الخامسة عشرة التي ستقام في فبراير 2021، يعد ولا شك واحداً من الإنجازات المهمة التي حققتها الإمارات على الصعيد العالمي، وأثبتت من خلالها أنها مركز دولي فاعل في صناعة المعارض المتخصصة.

وأضاف في كلمة عبر مجلة «الجندي» أن الدورة الخامسة عشرة لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي “آيدكس ونافدكس2021” لا تعد شهادة فقط على ريادة الإمارات في مجال صناعة وتنظيم المعارض على الصعيدين الإقليمي والدولي، وإنما أيضاً تمثل تأكيداً على مستوى التطور الذي حققته صناعاتنا الدفاعية الوطنية، وتزايد قدرتها على المنافسة بفاعلية في الأسواق العالمية، خاصة بعد أن أصبحت منتجات الشركات الوطنية تضاهي في جودتها وكفاءتها ما تقدمه كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال التصنيع الدفاعي والعسكري والتكنولوجي.

وفيما يلي نص الكلمة:

إن انتظام إقامة معرض ومؤتمر الدفاع الدولي “آيدكس ونافدكس” منذ دورته الأولى عام 1993 وحتى الدورة الخامسة عشرة التي ستقام في فبراير 2021، يعد ولا شك واحداً من الإنجازات المهمة التي حققتها الإمارات على الصعيد العالمي، وأثبتت من خلالها أنها مركز دولي فاعل في صناعة المعارض المتخصصة.

الدورة الخامسة عشرة لمعرض ومؤتمر الدفاع الدولي “آيدكس ونافدكس2021” لا تعد شهادة فقط على ريادة الإمارات في مجال صناعة وتنظيم المعارض على الصعيدين الإقليمي والدولي، وإنما أيضاً تمثل تأكيداً على مستوى التطور الذي حققته صناعاتنا الدفاعية الوطنية، وتزايد قدرتها على المنافسة بفاعلية في الأسواق العالمية، خاصة بعد أن أصبحت منتجات الشركات الوطنية تضاهي في جودتها وكفاءتها ما تقدمه كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال التصنيع الدفاعي والعسكري والتكنولوجي، ويعد معرض آيدكس أحد أهم المعارض الدفاعية العالمية لأصحاب القرار ومنصة لأضخم الصفقات والاتفاقيات بين كبريات الشركات العالمية.

لقد حقق معرض الدفاع الدولي آيدكس ونافدكس منذ انطلاقته الأولى نجاحات متواصلة، سواء من حيث الزيادة المطردة في حجم المساحة المخصصة للعروض أو الدول والشركات العالمية العارضة لأحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا العسكرية في صناعة الأسلحة البرية والبحرية الحديثة. فقد شارك في دورته الأولى نحو 250 شركة وطنية وعالمية من 34 دولة، وزار المعرض نحو 35 ألفاً، من بينهم وزراء دفاع وقادة عسكريون ومتخصصون في شؤون الاستراتيجيات العسكرية وصناع القرار، بينما يقدر حجم المشاركين في الدورة الخامسة عشرة للمعرض، والتي ستقام في فبراير الجاري أكثر من 1300 شركة، بنمو يصل إلى 271% مقارنة بالدورة الأولى، وهذا لا شك يعد شهادة دامغة على ريادة الإمارات وتفوقها في تنظيم وصناعة المعارض الدفاعية والأمنية، وهذا لم يأت من فراغ، وإنما نتيجة للعديد من المقومات، أهمها دقة التنظيم وامتلاك خبرة تراكمية احترافية ووجود الكوادر البشرية الملائمة والقوية، فضلاً عن توافر البنى التحتية اللازمة لنجاح هذه المعارض الدولية وثقة العارضين التي أكسبته المكانة الدولية المرموقة التي يحظى بها حالياً بين المعارض الدفاعية.

الدورة الخامسة عشرة من معرض ومؤتمر الدفاع الدولي “آيدكس ونافدكس2021” ، تعد منصة عالمية متميزة تسلط الضوء على قطاع الصناعات الدفاعية الوطنية في الدولة، وسيركز المعرض في هذه النسخة على استعراض أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا الدفاعية والعسكرية في ظل الثورة الصناعية الرابعة، واستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي وأنظمة المحاكاة، والتي أثبتت قدرتها الكبيرة على المنافسة في الأسواق العالمية، وباتت تحظى بثقة كبيرة على الصعيد الدولي، خاصة أنها تطبق أحدث المعايير العالمية الخاصة بالجودة والمتانة والكفاءة في مراحل التصنيع المختلفة في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم حالياً “جائحة كوفيد19” والإجراءات الاحترازية المصاحبة لها.  

WhatsApp
Dubai Airshow
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض