أحمد بن طحنون يشهد تخريج الدفعة الرابعة من برنامج النخبة في جامعة خليفة

شهد اللواء الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون بن محمد آل نهيان نائب رئيس أركان القوات المسلحة تخريجَ الدفعة الرابعة من طلبة برنامج النخبة للخدمة الوطنية في جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا.

وأكمل طلبة البرنامج تحصيل جميع المواد الدراسية المطلوبة بنجاح، وهي مواد تنتمي إلى مجالات التكنولوجيا الحيوية والطيران والطاقة النووية والروبوتات وعلوم البيانات والذكاء الاصطناعي.

وبهذه المناسبة، هنأ الدكتور عارف سلطان الحمادي، نائب الرئيس التنفيذي لجامعة خليفة الطلبة، خريجي برنامج النخبة، على ما حققوه من نجاح وإنجازات مؤكدا أن هذا التخريج لبرنامج النخبة يجسد التعاونَ الواسعَ بين جامعة خليفة وهيئة الخدمة الوطنية والاحتياطية في المجالات الأكاديمية والعلمية والبحثية.

وأضاف: “اليوم، تحظى هذه المجموعة المتميِّزة من خريجي برنامج النخبة بمحصِّلة علمية متقدِّمة في عدد من الموضوعات التقنية والعلمية، التي تُعزِّز دورهم في تطوير الحلول العملية والنظرية والتقنية الفعَّالة القائمة على أحدث التقنيات، خاصة أنهم سيواصلون النهوض بالمجتمع والارتقاء بمكانة الدولة من خلال ابتكاراتهم وإبداعاتهم”.

وقد نجحت النسخة الرابعة من برنامج النخبة في تدريب طلبة الخدمة الوطنية والاحتياطية في المجالات البحثية والابتكارية، وبناء المعرفة الأساسية والمهارات العملية في مختلف المجالات، حيث شملت مشاريعهم الروبوتات والأنظمة الذكية والطيران والتكنولوجيا الحيوية والطاقة النووية وعلوم البيانات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والبلوكتشين والمياه والبيئة.

وشملت الأنشطة البحثية التي نفَّذها خريجو برنامج النخبة، بَذْلَ مزيدٍ من الجهود لتطوير مركبة جامعة خليفة ذاتية التحكُّم، والتي تعمل الآن داخل حرم الجامعة في ساس النخل.. إضافةً إلى ذلك، شاركَ الطلبة في المسابقات الإقليمية والدولية، وكُرِّموا في مناسبات عدّة، لما قدَّموه من ابتكارات عزَّزت مكانة الدولة والجامعة.

وعلى صعيدٍ آخر، يقوم مكتب برامج التدريب ومعهد الروبوتات والأنظمة الذكية في جامعة خليفة بالتنسيق المشترَك لإدارة برنامج النخبة الفريد من نوعه، من خلال رفد منتسبي البرنامج بمواد تعليمية متقدِّمة في عدد من الموضوعات العلمية والتقنية.

ويهدف برنامج النخبة إلى إعداد المنتسبين لمرحلة الدراسات العليا، من خلال تزويدهم ببرامج التدريب اللازمة ودعم قدراتهم التقنية.

ويسعى البرنامج إلى تمكين الطلبة من تمثيل الدولة في المسابقات الدولية، والمشاركة في البحوث العلمية، ونشر النتائج البحثية في المنتديات والمؤتمرات العلمية.

يُذكَر أن جامعة خليفة قد طوَّرت هذا العام برنامجاً جديداً يحمل اسم “طموح”، يستهدف خريجي المرحلة الثانوية للانتساب للخدمة الوطنية والاحتياطية، واختيارهم وفقاً لدرجاتهم المعتمَدة من قِبَل الجامعة في اللغة الإنجليزية (إمسات) والرياضيات والفيزياء.

Youtube
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض