مريم الشحي
كاتبة إماراتية
Maryam Alshehhi
Emirati Writer

المرأة شريك نجاح في مجال العلوم

يحتفل العالم في الحادي عشر من فبراير من كل عام باليوم العالمي للمرأة في مجال العلوم، حيث إن المرأة شريك أساسي في المجتمع، ولها دور عظيم في شتى المجالات المجتمعية، وهي شريك أساسي في التنمية والتقدم لكافة المجتمعات، خصوصاً دورها في مجال العلوم.

اليوم العالمي للمرأة في مجال العلوم يهدف لتعزيز وصول الفتيات والنساء عموماً إلى هذا الميدان، ومشاركتهن مشاركة كاملة ومتساوية فيه. إذ تعدّ المساواة بين الجنسين من الأولويات العامة لليونسكو، وإنّ تمكين الفتيات الشابات، والنهوض بتعليمهنّ وقدرتهن الكاملة على التعبير عن أفكارهنّ من العوامل الأساسية لتحقيق التنمية وبناء السلام.

إن التعليم والمساواة بين الجنسين من أهم العوامل الأساسية في تحقيق التنيمة المستدامة بحلول عام 2030، حيث يعمل المجتمع الدولي على جعل المرأة شريكاً أساسياً مع الرجل في مجال العلوم، حيث شهدت المرأة تقدماً ملحوظاً في هذا المجال، وأصبحت على مقربة من المساواة مع الرجال فيه، حيث حصلت 40 امرأة على جائزة نوبل في الفترة الممتدة بين عامي 1901 و2010 في الفيزياء والكيمياء والطب.

لا يخفى على أحد دور المرأة الإماراتية في مجال العلوم، فالمرأة في الإمارات تساهم بإنجازات عظيمة في ذلك الجانب، حيث توفر الدولة كل الطاقات والاحتياجات للمرأة التي تمكنها من الإبداع في مجال العلوم والابتكار، منهن على سبيل المثال لا الحصر معالي سارة بنت يوسف الأميري وزيرة دولة للتعليم العام والتكنولوجيا المتقدمة ورئيس مجلس إدارة وكالة الإمارات للفضاء، وكذلك حليمة النقبي التي تم تكريمها نظير أبحاثها الرائدة واكتشافاتها في الضوئيات وزراعة الأعضاء.

وبرزت مساهمة المرأة الإماراتية في علوم الفضاء، حيث لعبت دوراً مهماً في استكشاف المريخ، وشكلت النساء نسبة 34 % من المهمة و80 % من الفريق العلمي بأكمله، وغيرهن الكثير ممن قدمن إسهامات عظيمة في مجال العلوم في دولتنا الحبيبة التي نتمنى لها الرفعة والتقدم في كافة الجوانب، مع الأخذ في الاعتبار دور المرأة المحوري في الجانب التنموي للدولة.

نهجت دولتنا منذ تأسيسها على الاهتمام بشؤون وقضايا المرأة، حيث تم تأسيس الاتحاد النسائي العام عام 1975 بتوجيهات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”، مع رائدة العمل النسائي سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، والذي يهدف إلى تمكين المرأة وتفعيل دورها في المجتمع.

وقد أشاد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” في الكثير من المناسبات بالدور العظيم الذي تقوم به المرأة الإماراتية في شتى المحالات وبخاصة المجالات العلمية والبحثية والطاقة النووية وعلوم الفضاء.

كذلك نجد أن صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي “رعاه الله” قد أولى المرأة الإماراتية اهتماماً كبيراً في حكومة الدولة، حيث تم اختيار خمس وزيرات ليباشرن أعمالهن في الحكومة الجديدة إيماناً منه بأن المرأة الإماراتية قادرة على تولي مناصب قيادية في الدولة وهي على قدم المساواة مع الرجل.

Youtube
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض