lockheed_martin_hypersonic_missile

لوكهيد مارتن تفتتح موقعاً جديداً لتصنيع أسلحة فرط صوتية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

إنها ثالث منشأة رقمية بالكامل تفتتحها شركة لوكهيد هذا العام، وهي جزء من تركيز الشركة على المصانع الجديدة المصممة لهذا الغرض والتي يمكنها إنتاج أسلحة الجيل التالي بشكل أسرع وأرخص مما كانت عليه في الماضي.

وفقاً لمصادر لوكهيد مارتن، يستخدم هذا المصنع الجديد تقنيات التصميم الرقمي والواقع المعزز والواقع الافتراضي.

داخل المصنع، وفيما يُعرف بمبنى التجميع 4، سيقوم العاملون فيه ببناء أسلحة فرط صوتية من أجل برامج البحرية للضربات التقليدية السريعة وبرامج الأسلحة الفرط صوتية وطويلة المدى التابعة للجيش.

وقالت لوكهيد إن هذا المصنع صُمم خصيصاً لإنتاج تلك الصواريخ لدعم الخدمتين وحاجتهما لبناء هذه الأشياء وتوفيرها للمقاتلين.

 

 

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض