Raytheon Missiles & Defense's artistic rendering of a GPI conceptual design.

الولايات المتحدة تطور صاروخ دفاع جوي مضاد للصواريخ الفرط صوتية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

استعانت وكالة الدفاع الصاروخي الأمريكي بشركة كل من لوكهيد مارتن، وريثيون تكنولوجيز، ونورثروب جرومان، للتنافس في تطوير GPI (Glide Phase Interceptor).

وهو سلاح دفاعي تفوق سرعته سرعة الصوت مصمم خصيصاً لاعتراض صواريخ العدو الفرط صوتية أثناء تحليقها بمنتصف مسارها بدون محركات.

ويجري تطوير GPI لإسقاط الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت أثناء انزلاقها عبر الغلاف الجوي العلوي للأرض على ارتفاع حوالي 70 كيلومتراً بسرعة أكبر من 5 ماخ.

وقد تم تصميمها للإطلاق من طرادات إيجيس التابعة للبحرية الأمريكية.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض