الكشف عن سرعة صاروخ YJ-21 الصيني الأسرع من الصوت

كشفت الصين عن مواصفات صاروخها الجديد المضاد للسفن YJ-21 الذي تفوق سرعته سرعة الصوت. والذي شوهد لأول مرة في أبريل من العام 2022 أثناء إطلاق تجريبي.

ونشر جيش التحرير الشعبي الصيني رسالة على حسابه الرسمي تفيد بأن صاروخ YJ-21 يمكن أن ينتقل إلى ما يصل إلى 10 ماخ، كاشفاً عن خصائص السرعة لأحدث سلاح.

كما تدعي أن أي نظام دفاع محمول على متن السفن لا يمكنه اعتراض صاروخ بهذه السرعة، وأنه حتى بدون تفجير، فإن طاقته الحركية الهائلة سيكون لها تأثير مدمر على الهدف. كما يقول الخبراء. ومن الصعب تخيل ما سيحدث للهدف إذا كان الصاروخ يحمل رأساً حربياً (حتى لو كان تقليدياً).

Facebook
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض