mfc-lrasm-photo-01-main-h

القوات الجوية والبحرية الأمريكية تزيد وتطور عدد الصواريخ المضادة للسفن

تعمل القوات الجوية والبحرية الأمريكية على زيادة عدد الصواريخ المضادة للسفن التي يتم إطلاقها من الجو، فقد حصلت شركة Lockheed Martin على عقد جديد لإنتاج صواريخ بعيدة المدى مضادة للسفن من طرازAGM-158C LRASM.

يحمل صاروخ LRASM رأساً حربياً يبلغ وزنه 450 كجم، ويمكنه تغطية مسافة تصل إلى 930 كم، وتم تجهيز AGM-158C بمحرك عنفي مروحي من طراز Williams International F107-WR-105.

الصواريخ الجديدة لها شكل وطبقة خارجية خاصة تقلل من تأثير الرادار، ومجهزة بأجهزة استشعار تسمح لها باكتشاف وتحديد الأهداف بشكل مستقل في مربع معين، وكذلك «التواصل» مع الصواريخ الأخرى، وتوزيع الأهداف فيما بينها.

Facebook
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض