_LYN7677

مسبار وماجد.. زورقان إماراتيان متطوران للدوريات السريعة

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

بالتزامن مع نجاح دولة الإمارات العربية المتحدة في إطلاق مسبار الأمل إلى كوكب المريخ، نجح مهندسون إماراتيون في شركة أبوظبي لبناء السفن بتركيب الأجزاء العلوية والسفلية لأول زورق إماراتي مخصص للاستخدامات العسكرية، وتيمناً بهذا الإنجاز التاريخي تمت تسمية الزورق بـــ(مسبار) وأعطي الرقم 1، وذلك حسب تصريحات خاصة لـ «الجندي» من علي الشحي الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة أبوظبي لبناء السفن.

وتم الكشف عن الزورق الإماراتي المتطور لأول مرة في فبراير الماضي خلال معرض الدفاع البحري «نافدكس 2021»، إلى جانب زورق إماراتي آخر أطلق عليه اسم «ماجد 1» تيمناً بمصممه الشاب الإماراتي الطموح ورئيس فريق العمل ماجد الفلاسي الذي يشغل وظيفة مسؤول ورشة الزوارق الصغيرة في الشركة الإماراتية العريقة التابعة لقطاع المنصات والأنظمة في مجموعة التكنولوجيا المتقدمة «إيدج» التي تُصنف بين أفضل 25 مورداً عسكرياً في العالم.

صناعات إماراتية متطورة

الزورقان الإماراتيان الجديدان يعدان من زوارق الدوريات السريعة بطول 16 و12 متراً، وقد خطفا أنظار الزوار والعارضين في «نافدكس 2021» لما يتمتعان به من مواصفات ومميزات تضاهي في صناعتها وتطورها أحدث الصناعات والتطورات العالمية.

وبهذا الإنجاز الوطني الفريد باتت شركة أبوظبي لبناء السفن تمتلك الحقوق الفكرية الكاملة لكلا الزورقين السريعين، كما أن التصميم النموذجي لكلا الزورقين يسمح بتسليمهما للمتعاقدين خلال أسابيع عوضاً عن أشهر.

ونجحت الشركة في إبرام عقود مع جهات عديدة منها جهاز حماية المنشآت الحيوية والسواحل لتزويدها بالزورق الذي يتوافق مع أعلى معايير الأمان والأداء، لتلبية متطلبات قوات حرس السواحل.

وتشرف شركة أبوظبي لبناء السفن على واحد من أكثر أحواض بناء السفن تقدماً في الشرق الأوسط، كما تشغّل ثلاثة برامج بحرية رئيسية هي سفن الكورفت الحربية الصغيرة، وسفن الدوريات البحرية، وقوارب الدوريات السريعة.

وتقدم الشركة كذلك مجموعة كاملة من حلول الصيانة والإصلاح وإعادة التجهيز والتحسين والتحويل وخدمات الاستشارة الهندسية.

مسبار (1).. «دورية ساحلية للاشتباك السريع»

يوفر زورق الاشتباك الساحلي «مسبار 1» الذي يبلغ طوله 16 متراً القوة والأداء اللازمين للمطاردات السريعة وعمليات الاعتراض فهو قادر على تنفيذ مجموعة واسعة من مهمات الدوريات بسرعة وكفاءة.

ويمنح هذا الزورق المتطور مستخدميه 12 ساعة من الاستخدام المتواصل دون الحاجة إلى التزود بالوقود وسرعة تتخطى 45 عقدة، مما يجعله زورقاً فعالاً ومناسباً لدعم أجهزة الدفاع والأمن وخفر السواحل في مختلف المهام.

3 فئات

يتوفر زورق الاشتباك الساحلي المصفح بثلاثة إعدادات مختلفة تتشابه في تصميمها الأساسي بهدف تسهيل خدمات الدعم اللوجستي والصيانة والإصلاح. ولأنه صنع ليلبي جميع المتطلبات العملياتية المتخصصة لفئته، فهو مجهز وفق أفضل المعايير التصميمية والهندسية الدقيقة، وتشتمل نسخه الثلاث على مقاعد بخاصية امتصاص الصدمات ليوفر أقصى درجات الراحة لأفراد الطاقم، بالإضافة إلى دورة مياه، ومطبخ، ومنامات.

ويستطيع العملاء الاختيار بين النسخة ذات المحركات الداخلية أو المحركات الخارجية أو الكابينة الطويلة بما يتوافق ويتناسب مع متطلبات مهامهم والطقس والبيئات البحرية.

1 مسبار (1) «نسخة المحركات الداخلية»

التسليح ومساحة السطح

يتميز هذا الزورق بوجود وحدتي تصويب، ما يتيح إمكانية تحميل قاذفة صواريخ قصيرة المدى ومدفع من عيار 12.7 ملم، فيما توجد رشاشات من عيار 7.62 ملم منصوبة خلف الكابينة كأنظمة تسليح ثانوية.

يتيح اتساع السطح الخلفي في هذا الزورق إمكانية استخدام إعدادات متنوعة، سواء كانت معدات إضافية أو أسلحة أو غيرها من معدات المهام.

تمتاز هذه النسخة بتصميم هندسي دقيق بمقدمة حادة ومضختين نفاثتين للمياه تعملان بطاقة محركي ديزل داخليين متطابقين بقوة 1000 حصان.

توفر هذه الخصائص المتميزة قدرة متفوقة للزورق على الإبحار في المياه الضحلة، بالإضافة إلى موثوقية عالية جداً عند الإبحار في الظروف الصعبة.

تتسع هذه النسخة لطاقم يصل إلى ستة أفراد.

مسبار 1 (نسخة المحركات الداخلية) – المواصفات (البيانات الفنية)

الطول الإجمالي: 16 م

العرض الإجمالي: 4.10 م

عمق الغاطس: 1 م تقريباً

إزاحة الحمولة: 17 طناً تقريباً

السرعة: 45 عقدة تقريباً عند الحمولة القائمة (حالة البحر 1)

عدد أفراد الطاقم: عدد 2 رماة + 4 أفراد طاقم

سعة خزان الوقود: (ديزل) 2200 لتر

سعة خزان مياه الشرب: 88 لتر

الأنظمة الميكانيكية

نظام الدفع: × 2 مضخات نفاثة للمياه

المحركات الرئيسية: محركان داخليان بقوة 1000 حصان يعملان بالديزل

مولد التيار الكهربائي: مولدان بقدرة 17 كيلوواط

الأسلحة:

قاذفة صواريخ

مدفع من عيار 12.7 ملم منصوب فوق الكابينة

رشاشان من عيار 7.62 ملم في الخلف

2 مسبار (1) «نسخة المحركات الخارجية»

تم تجهيز مسبار 1 (النسخة القياسية بمحركات خارجية) الذي يبلغ طوله 16 متراً بأربعة محركات خارجية بقوة 350 حصاناً، حيث يتميز بتصميمه الهندسي الدقيق وبمقدمته الحادة، مما يجعل منه زورقاً مثالياً يجمع بين الخفة والمرونة العالية في الحركة.

تم تصميم هذا الزورق بالاعتماد على أحدث التصاميم الهندسية التي تمنحه اتزاناً مثالياً وتعزز من خاصية التعديل الذاتي في حالة الانقلاب، مما يجعله مثالياً لتنفيذ المهمات في مختلف الظروف البحرية.

ويتسع الزورق لطاقم يصل لغاية ستة أفراد.

التسليح ومساحة السطح

يحتوي هذا الزورق على وحدتي تصويب، ما يتيح إمكانية تحميل قاذفة صواريخ قصيرة المدى ومدفعاً من عيار 12.7 ملم.

توجد رشاشات من عيار 7.62 ملم منصوبة خلف الكابينة كأنظمة تسليح ثانوية.

يتيح اتساع سطحه الخلفي استخدامه ضمن إعدادات مهام متنوعة، سواء كانت معدات إضافية أو أسلحة أو غيرها من متطلبات المهام.

مسبار 1 (نسخة المحركات الخارجية) – المواصفات (البيانات الفنية)

الطول الإجمالي: 16 م

العرض الإجمالي: 4.10 م

عمق الغاطس: 0.85 م تقريباً

إزاحة الحمولة: 15 طناً تقريباً

السرعة: 45 عقدة تقريباً عند الحمولة القائمة (حالة البحر 1)

عدد أفراد الطاقم: عدد 2 رماة + 4 أفراد طاقم

سعة خزان الوقود

سعة الديزل: 400 لتر

سعة خزان الوقود: (بنزين) 2200 لتر

سعة خزان مياه الشرب: 88 لتر

الأنظمة الميكانيكية

نظام الدفع:

أربعة محركات خارجية بقوة 350 حصان

مولد التيار الكهربائي: مولدان بقدرة 17 كيلوواط

الأسلحة:

قاذفة صواريخ

مدفع من عيار 12.7 ملم منصوب فوق الكابينة ويتم التحكم به عن بعد

رشاشان من عيار 7.62 ملم في الخلف

3 مسبار 1 «نسخة الكابينة الطويلة»

تم تجهيز مسبار 1 من هذه الفئة بأربع محركات خارجية بقوة 350 حصاناً وبكابينة طويلة تتسع لعدد أكبر من أفراد الطاقم.

وتشتمل هذه الفئة من الزورق على عشرة مقاعد مما يوفر المرونة في تنفيذ المهام التي تتطلب عدداً كبيراً من أفراد الطاقم.

التسليح

يوفر هذا الزورق قوة نارية إضافية، حيث يحمل سطح الكابينة الطويلة مدفعاً من عيار 12.7 ملم يمكن تشغيله يدوياً أو عن بعد.
يوجد رشاشان من عيار 7.62 ملم منصوبان أمام الكابينة واثنان آخران خلف الكابينة.

مسبار 1 (نسخة الكابينة الطويلة) – المواصفات (البيانات الفنية)

الطول الإجمالي: 16 م

العرض الإجمالي: 4.10 م

عمق الغاطس: 0.85 م تقريباً

إزاحة الحمولة: 15 طناً تقريباً

السرعة: 45 عقدة تقريباً عند الحمولة القائمة (حالة البحر 1)

عدد أفراد الطاقم: 10 أفراد

سعة خزان الوقود

سعة الديزل: 400 لتر

سعة خزان الوقود: (بنزين) 2200 لتر

سعة خزان مياه الشرب: 88 لتراً

الأنظمة الميكانيكية

نظام الدفع: أربعة محركات خارجية بقوة 350 حصان

مولد التيار الكهربائي: مولدان بقدرة 12 كيلوواط

الأسلحة (FTR)

رشاشان من عيار 7.62 ملم في الخلف

رشاشان من عيار 7.62 ملم في الأمام

مدفع من عيار 12.7 ملم على سطح الكابينة يمكن تشغيله يدوياً أو عن بعد

ماجد (1).. زورق الدوريات الساحلية التكتيكي

تتطلب التطورات في البيئة البحرية والأمنية المعاصرة استخدام زوارق ساحلية سريعة لتوفير القدرات التكتيكية الضرورية للعمليات البحرية والأمنية وعمليات خفر السواحل.

واستجابة لهذه المتطلبات، قامت شركة أبوظبي لبناء السفن بتصميم الزورق الساحلي السريع، ليكون زورقاً متفوقاً يوفر قدرات فريدة للقوات البحرية.

يعمل هذا الزورق السريع الذي يبلغ طوله 12 متراً بطاقة ثلاثة محركات خارجية بقوة 400 حصان، مما يمكنه من الإبحار بسرعة تتجاوز 60 عقدة بكامل حمولته، وذلك بفضل تصميم هيكله المتين الذي يوفر الثبات والقدرة على المناورة بدقة.

قوة أكبر لسرعة أعلى

يتمتع هذا الزورق بخصائص رئيسية مهمة تتمثل بتجويف سفلي انسيابي (لتصريف الماء والحد من المقاومة) وبدن مصمم هندسياً يساعده على الإبحار بسلاسة، بالإضافة إلى مقدمة أمامية مقوسة مزودة بألواح رفع على الجوانب.

تعمل هذه الخصائص معاً على خفض مقاومة الماء، وخفض الاحتكاك، وزيادة قوة الرفع، مما يوفر السرعة والموثوقية الضروريين لتلبية أهداف المهام الحساسة.

كما أن السطح مزود بنظام لتصريف المياه مما يعزز من الكفاءة العملياتية لهذا الزورق.

وظائف ومميزات متكاملة تناسب جميع المهام

يتميز هذا الزورق الساحلي السريع الذي يتجاوز طوله الـ12 متراً بمرونته المتفوقة، فهو مجهز بسطح يسمح بسهولة حركة الأفراد، حيث تقع منصة التحكم في الوسط، مما يوفر المرونة والمساحة الضروريين لتنفيذ مجموعة متنوعة من المهام، كما يمكن أن يُبنى بطول يتراوح بين 11 إلى 13 متراً بحسب متطلبات العملاء.

وبالرغم من سرعته العالية، إلا أن هذا الزورق يوفر تجربة إبحار سلسة للغاية فلا يشعر أفراد الطاقم باضطراب سطح البحر، كما أنه مجهز بمقاعد تمتص الصدمات ويتسع لطاقم من ستة أفراد.

سعة تخزين كبيرة

يوفر الزورق إمكانية تعديل أماكن جلوس الطاقم بحيث تناسب مختلف أنواع الحمولة، وذلك بالإضافة إلى وجود أربع مناطق تخزين جافة تحت سطح الزورق لوضع صناديق الذخيرة، ومنطقة تخزين كبيرة في المقدمة، حيث يستطيع حمل ما يصل إلى طنين، الأمر الذي يمكّنه من حمل أنظمة أسلحة قابلة للتحكم عن بُعد أو أنظمة صاروخية عند الحاجة، كما يمكن معايرته للعمل كقارب مسيّر.

التسليح

يحتوي هذا الزورق على منصات لنصب مدافع من عيار 12.7 ملم في منطقة المقدمة والمؤخرة، ويلبي مختلف احتياجات التسليح حيث يوفر أيضاً خيارات استخدام أسلحة أصغر من عيار 7.62 ملم أو 5.56 ملم.

ماجد 1 زورق الدوريات الساحلية التكتيكي – المواصفات (البيانات الفنية)

الطول الإجمالي: 12.8 م

العرض الإجمالي: 3.1 م

عمق الغاطس: 0.52 م تقريباً

إزاحة الحمولة: 5.5 طن تقريباً

السرعة: + 60 عقدة تقريباً عند الحمولة القائمة (حالة البحر 1)

عدد أفراد الطاقم: 6 أفراد

سعة خزان الوقود: (بنزين) 1000 لتر

سعة خزان مياه الشرب: 88 لتر

الأنظمة الميكانيكية

نظام الدفع: ثلاثة محركات خارجية بقوة 400 حصان

مولد التيار الكهربائي: مولدان بقدرة 12 كيلوواط

الأسلحة

مدفع من عيار 12.7 ملم في الخلف

مدفع من عيار 12.7 ملم في الأمام

إعداد: إكرام بندلة (باحثة في الشؤون العسكرية)

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض