51

مايكروسوفت‭ ‬تعلن‭ ‬الحرب‭ ‬على التزييف‭ ‬العميق

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أعلنت‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬مايكروسوفت‮»‬‭ ‬مطلع‭ ‬سبتمبر‭ ‬الماضي‭ ‬تطوير‭ ‬أداة‭ ‬جديدة‭ ‬لكشف‭ ‬وتحديد‭ ‬تقنية‭ ‬الزيف‭ ‬العميق‭ ‬وهي‭ ‬استعمال‭ ‬صور‭ ‬معالجة‭ ‬حاسوبياً‭ ‬لجعلها‭ ‬تبدو‭ ‬مشابهة‭ ‬لشخص‭ ‬آخر‭. ‬وتثير‭ ‬تقنية‭ ‬الزيف‭ ‬العميق‭ ‬مخاوف‭ ‬كثيرة‭ ‬بسب‭ ‬قدرتها‭ ‬على‭ ‬إنشاء‭ ‬مقاطع‭ ‬فيديو‭ ‬مزيفة‭ ‬شديدة‭ ‬الواقعية‭ ‬لشخصيات‭ ‬عامة،‭ ‬لتقول‭ ‬أموراً‭ ‬غير‭ ‬حقيقية‭ ‬لأغراض‭ ‬سياسية‭ ‬أو‭ ‬غيرها‭. ‬وغالباً‭ ‬ما‭ ‬تسعى‭ ‬حملات‭ ‬التزييف‭ ‬العميق،‭ ‬التي‭ ‬يتم‭ ‬تنفيذها‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬إلى‭ ‬تشويه‭ ‬سمعة‭ ‬الشخصيات‭ ‬البارزة،‭ ‬أو‭ ‬إقناع‭ ‬الجمهور‭ ‬بمعلومات‭ ‬معينة،‭ ‬أو‭ ‬استقطاب‭ ‬النقاشات‭ ‬أثناء‭ ‬الانتخابات‭ ‬أو‭ ‬الأزمات‭ ‬الكبرى‭. ‬ووفقاً‭  ‬‮«‬لمايكروسوفت‮»‬،‭ ‬كان‭ ‬هناك‭ ‬ما‭ ‬لا‭ ‬يقل‭ ‬عن‭ ‬96‭ ‬حملة‭ ‬وهمية‭ ‬عميقة‭ ‬تستخدم‭ ‬الوسائط‭ ‬الاصطناعية‭ ‬على‭ ‬وسائل‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬وتستهدف‭ ‬أشخاصاً‭ ‬في‭ ‬30‭ ‬دولة‭ ‬بين‭ ‬عامي‭ ‬2013‭ ‬و‭ ‬2019‭.‬

مصادقة‭ ‬الفيديو

ولمكافحة‭ ‬الحملات‭ ‬التي‭ ‬تستخدم‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬الوسائط،‭ ‬أطلقت‭ ‬شركة‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬العملاقة‭ ‬أداة‭ ‬‮«‬مصادقة‭ ‬الفيديو‮»‬‭ ‬الجديدة‭ ‬وهي‭ (‬أداة‭ ‬مصادقة‭ ‬الفيديوهات‭ ‬Microsoft Video Authenticator‭) ‬التي‭ ‬يمكنها‭ ‬تحليل‭ ‬صورة‭ ‬ثابتة‭ ‬أو‭ ‬مقطع‭ ‬فيديو،‭ ‬والتأكد‭ ‬من‭ ‬مصدرها‭ ‬وصحتها‭. ‬وتعمل‭ ‬هذه‭ ‬الأداة‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬الكشف‭ ‬عن‭ ‬حدود‭ ‬المزج‭ ‬للتزييف‭ ‬العميق‭ ‬للصور،‭ ‬والتلاشي‭ ‬الدقيق،‭ ‬أو‭ ‬العناصر‭ ‬ذات‭ ‬التدرج‭ ‬الرمادي‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬اكتشافها‭ ‬بالعين‭ ‬البشرية‭.‬

ويحلل‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬مايكروسوفت‮»‬‭ ‬الجديد‭ ‬مقاطع‭ ‬الفيديو‭ ‬والصور‭ ‬للوصول‭ ‬إلى‭ ‬درجة‭ ‬من‭ ‬اليقين‭ ‬عن‭ ‬احتمال‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬المادة‭ ‬خضعت‭ ‬للتلاعب‭ ‬الحاسوبي؛‭ ‬وقالت‭ ‬الشركة‭ ‬إنها‭ ‬تريد‭ ‬من‭ ‬هذه‭ ‬التقنية‭ ‬أن‭ ‬تساعد‭ ‬في‭ ‬مكافحة‭ ‬المعلومات‭ ‬المضللة‭.‬

ومع‭ ‬تحذير‭ ‬الخبراء‭ ‬من‭ ‬عجز‭ ‬التقنية‭ ‬عن‭ ‬اللحاق‭ ‬بركب‭ ‬التقدم‭ ‬المتسارع‭ ‬للزيف‭ ‬العميق،‭ ‬أعلنت‭ ‬‮«‬مايكروسوفت‮»‬‭ ‬عن‭ ‬نظام‭ ‬منفصل‭ ‬لمساعدة‭ ‬منتجي‭ ‬المحتوى‭ ‬على‭ ‬مواجهة‭ ‬المشكلة،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إدراج‭ ‬رمز‭ ‬خفي‭ ‬في‭ ‬الفيديو‭ ‬لتتبع‭ ‬أي‭ ‬تغييرات‭ ‬لاحقة‭ ‬عليها‭.‬

كما‭ ‬أطلقت‭ ‬‮«‬مايكروسوفت‮»‬‭ ‬أيضاً‭ ‬أداة‭ ‬جديدة‭ ‬يمكنها‭ ‬اكتشاف‭ ‬المحتوى‭ ‬الذي‭ ‬تم‭ ‬التلاعب‭ ‬به‭ ‬وتسمى‭ (‬مایکروسوفت‭ ‬آزور‭ ‬Microsoft Azure‭) ‬وطمأنة‭ ‬الأشخاص‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬حقيقياً‭ ‬أم‭ ‬لا،‭ ‬وسيتمكن‭ ‬منتجو‭ ‬المحتوى‭ ‬من‭ ‬إضافة‭ ‬شهادة‭ ‬تفيد‭ ‬بأن‭ ‬المحتوى‭ ‬حقيقي،‭ ‬والتي‭ ‬تنتقل‭ ‬معه‭ ‬أينما‭ ‬كان‭ ‬عبر‭ ‬‮«‬الإنترنت‮»‬،‭ ‬وسيتمكن‭ ‬امتداد‭ ‬المتصفح‭ ‬من‭ ‬قراءة‭ ‬الشهادة‭ ‬وإخبار‭ ‬المستخدمين‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬ما‭ ‬يشاهدوه‭ ‬هو‭ ‬النسخة‭ ‬الأصلية‭ ‬من‭ ‬الفيديو‭ ‬أم‭ ‬لا‭.‬

وأطلقت‭ ‬‮«‬مایکروسوفت‮»‬‭ ‬أيضاً‭ ‬اختباراً‭ ‬تفاعلياً‭ ‬بعنوان‭ ‬‮«‬Spot the Deepfake‮»‬‭ ‬طورته‭ ‬بالتعاون‭ ‬مع‭ ‬مركز‭ ‬جامعة‭ ‬واشنطن،‭ ‬والشركة‭ ‬المختصة‭ ‬باكتشاف‭ ‬التزييف‭ ‬العميق‭ ‬‮«‬Sensity‮»‬،‭ ‬ومؤسسة‭ ‬‮«‬USA Today‮»‬‭.‬

لكن‭ ‬الشركة‭ ‬تقر‭ ‬بأن‭ ‬جميع‭ ‬طرق‭ ‬الكشف‭ ‬التي‭ ‬تعتمد‭ ‬على‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬لديها‭ ‬معدلات‭ ‬فشل،‭ ‬وبالتالي‭ ‬يجب‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬الطويل‭ ‬البحث‭ ‬عن‭ ‬طرق‭ ‬أقوى‭ ‬للحفاظ‭ ‬على‭ ‬مصداقية‭ ‬المقالات‭ ‬الإخبارية‭ ‬والمنشورات‭ ‬على‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭.‬

واتخذت‭ ‬مسبقاً‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬‮«‬فيسبوك‮»‬‭ ‬و»تويتر‮»‬‭ ‬و‮«‬يوتيوب‮»‬‭ ‬خطوات‭ ‬لحظر‭ ‬وإزالة‭ ‬التزييف‭ ‬العميق‭ ‬من‭ ‬مواقعهم‭.‬

ويستخدم‭ ‬برنامج‭ ‬‮«‬Reality Defender‮»‬‭ ‬التابع‭ ‬لمؤسسة‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬في‭ ‬‮«‬غوغل‮»‬‭ ‬لكشف‭ ‬المحتوى‭ ‬المزيف‭. ‬حتى‭ ‬إن‭ ‬هناك‭ ‬تحالفاً‭ ‬بين‭ ‬شركات‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬الكبرى‭ ‬للتعاون‭ ‬في‭ ‬محاولة‭ ‬لمحاربة‭ ‬التدخل‭ ‬في‭ ‬الانتخابات‭.‬

وتعرف‭ ‬الجمهور‭ ‬على‭ ‬تقنية‭ ‬الزيف‭ ‬العميق‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2018‭ ‬بعد‭ ‬قيام‭ ‬أحد‭ ‬المطورين‭ ‬بتكييف‭ ‬تقنيات‭ ‬الذكاء‭ ‬الاصطناعي‭ ‬المتطورة‭ ‬لإنشاء‭ ‬برمجية‭ ‬جديدة‭ ‬تستبدل‭ ‬وجه‭ ‬شخص‭ ‬بآخر،‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬إدخال‭ ‬صور‭ ‬كثيرة‭ ‬ثابتة‭ ‬لشخص‭ ‬ما‭ ‬إلى‭ ‬الحاسوب،‭ ‬مع‭ ‬لقطات‭ ‬فيديو‭ ‬لشخص‭ ‬آخر،‭ ‬ثم‭ ‬ينشئ‭ ‬البرنامج‭ ‬مقطع‭ ‬فيديو‭ ‬جديد‭ ‬يضع‭ ‬وجه‭ ‬الأول‭ ‬مكان‭ ‬الثاني‭ ‬مع‭ ‬تكييف‭ ‬تعابير‭ ‬الوجه‭ ‬ومزامنة‭ ‬حركة‭ ‬الشفاه‭ ‬وباقي‭ ‬التعابير‭ ‬الدقيقة،‭ ‬ومع‭ ‬تطور‭ ‬التقنية‭ ‬تناقصت‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬عدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬الصور،‭ ‬حتى‭ ‬أن‭ ‬بعض‭ ‬التطبيقات‭ ‬تحتاج‭ ‬إلى‭ ‬صورة‭ ‬شخصية‭ ‬واحدة‭. ‬وكشفت‭ ‬أبحاث‭ ‬‮«‬مايكروسوفت‮»‬‭ ‬أن‭ ‬حوالي‭ ‬93‭% ‬من‭ ‬حملات‭ ‬التزييف‭ ‬العميق‭ ‬تتضمن‭ ‬محتوى‭ ‬أصلي‭ ‬جديد،‭ ‬و86‭% ‬تضخّم‭ ‬المحتوى‭ ‬الموجود‭ ‬مسبقاً‭ ‬و74‭% ‬تشوه‭ ‬الحقائق‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬التحقق‭ ‬منها‭. ‬ومع‭ ‬تطوير‭ ‬الشركات‭ ‬الكبرى؛‭ ‬مثل‭ ‬‮«‬آبل‮»‬‭ ‬و«مايكروسوفت‮»‬،‭ ‬لتقنيات‭ ‬الحوسبة‭ ‬في‭ ‬القرن‭ ‬الحادي‭ ‬والعشرين،‭ ‬سيصبح‭ ‬استعمال‭ ‬تقنية‭ ‬الزيف‭ ‬العميق‭ ‬شائعاً‭ ‬جداً،‭ ‬ما‭ ‬يشكل‭ ‬تحدياً‭ ‬كبيراً‭ ‬للمصداقية‭ ‬والواقعية‭. ‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض