تقنية جديدة لنقل الكهرباء عبر الليزر (2)

تقنية جديدة لنقل الكهرباء عبر الليزر

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

تمكن مهندسون من نقل الكهرباء بلا أسلاك عبر أشعة الليزر عالي الكثافة، وذلك باستخدام بتقنية ذكية تسمى «أوبتيكال بيمينغ»، تمتلك القدرة على نقل الطاقة الكهربائية لعدة كيلومترات بشكل آمن تماماً.

وتم إجراء الاختبارات العملية الأولية لهذه التقنية التي أنشأتها شركة «باورلايت تكنولوجيز» الأمريكية مع شركة الاتصالات السويدية «إريكسون»، بهدف تشغيل أبراج شبكة 5G حول العالم، لا سيما في الأماكن النائية، حيث يكون مد خطوط الكابلات الكهربائية مكلفاً للغاية.

وتقول شركة «إريكسون» السويدية إن تقنية الطاقة اللاسلكية ستسمح بإنشاء شبكات على مساحات كبيرة دون مراكز سكانية أو تركيبات كهربائية من أي نوع، مما يوفر تغطية لشبكات 5G في أي جزء من العالم.

مكونات النظام

ويتكون النظام الجديد من مرسل وجهاز استقبال، حيث يأخذ المرسل الطاقة الكهربائية من الشبكة ويحولها إلى شعاع ليزر عالي الطاقة ينطلق بثبات لنقل الكهرباء عبر مسافات طويلة.

وينتقل شعاع الليزر عبر الهواء حتى يصل إلى وجهته، وهو مجموعة من المستقبلات الكهروضوئية الخاصة التي تحول الليزر إلى طاقة كهربائية لتشغيل أبراج شبكة 5G، كما توجد أيضاً بطارية في جهاز الاستقبال تعمل على تشغيل البرج لعدة ساعات في حالة انقطاع حزمة الليزر.

وعلى الرغم من أن شعاع الليزر قوي جداً لدرجة أنه يمكن أن يتسبب في أضرار جسيمة لأنسجة أعضاء جسم الإنسان، فإن شركتي «إريكسون» و «باور لايت تكنولوجيز» أكدتا أن تقنية الإشعاع الضوئي «آمنة تماماً».

ويحتوي النظام على مجموعة شعاع ثانية منخفضة الكثافة تحيط بشعاع الليزر، وهو ما تسميه «باور لايت» حلقة الأمان.

ووفقاً للشركتين، فإن هذه الحلقة قادرة على اكتشاف أي اتصال آخر أو طائر على سبيل المثال، لإيقاف شعاع الليزر على الفور، ولها رد فعل سريع للغاية حتى لا يلمس الجسم المتحرك الليزر.

وتقول «إريكسون» و«باور لايت» إنهما تخططان لطرح التكنولوجيا خلال السنوات القليلة المقبلة، ولن تستخدم أنظمتهما فقط في أبراج 5G.

وتخطط «باور لايت» لاستخدام الليزر لنقل الطاقة إلى أي جهاز يتطلب طاقة كهربائية في المواقع البعيدة، بما في ذلك محطات الاستشعار أو أنظمة الإضاءة.

كما تخطط لاستخدامه مع الطائرات المسيرة وجميع أنواع المركبات والآلات الكهربائية، ويمكن لهذا النظام تشغيل مضخات المياه أو الجرارات أو جزازات العشب الكهربائية، دون الحاجة إلى تركيب أي كابلات.

وتعد هذه التقنية ضرورية أيضاً لإنشاء مستعمرات على القمر والمريخ، حيث ستكون تكلفة تركيب الكابلات على مسافات طويلة أعلى بكثير مما هي عليه على الأرض؛ بسبب سعر المواد والعمالة المطلوبة.

IAI
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض