falconsat-8

أمريكا‭ ‬تطلق‭ ‬بنجاح‭ ‬طائرة‭ ‬فضائية‭ ‬مسيّرة‭ ‬لإجراء‭ ‬تجارب‭ ‬في‭ ‬المدار‭ ‬

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

أطلق‭ ‬سلاح‭ ‬الجو‭ ‬الأمريكي‭ ‬بنجاح،‭ ‬في‭ ‬17‭ ‬مايو‭ ‬الماضي،‭ ‬طائرة‭ ‬فضائية‭ ‬مسيّرة‭ ‬من‭ ‬طراز‭ ‬‮«‬إكس‭-‬37‭ ‬بي”‭ (‬X-37B‭)‬ من‭ ‬قاعدة‭ ‬‮«‬كاب‭ ‬كانافيرال”‭ ‬بولاية‭ ‬فلوريدا،‭ ‬في‭ ‬مهمة‭ ‬من‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬تستمر‭ ‬عدة‭ ‬أشهر،‭ ‬ستخصص‭ ‬لإجراء‭ ‬تجارب‭ ‬علمية‭.‬
والطائرة‭ ‬المسيّرة‭ ‬أشبه‭ ‬بنسخة‭ ‬مصغّرة‭ ‬من‭ ‬مكوك‭ ‬فضائي،‭ ‬علماً‭ ‬أن‭ ‬البرنامج‭ ‬الفضائي‭ ‬الأمريكي‭ ‬أخرج‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬المركبات‭ ‬الفضائية‭ ‬من‭ ‬الخدمة‭ ‬عام‭ ‬2011‭. ‬وستمضي‭ ‬الطائرة‭ ‬الفضائية‭ ‬المسيّرة‭ ‬أشهراً‭ ‬في‭ ‬المدار،‭ ‬لإجراء‭ ‬تجارب‭ ‬سيتم‭ ‬خلالها‭ ‬توجيهها‭ ‬عن‭ ‬بعد‭.‬
وبعيد‭ ‬الإطلاق‭ ‬أشاد‭ ‬وزير‭ ‬الدفاع‭ ‬الأمريكي‭ ‬‮«‬مارك‭ ‬إسبر”‭ ‬بـ”سادس‭ ‬مهمة‭ ‬لطائرة‭ ‬إكس‭-‬37‭ ‬بي،‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬إعادة‭ ‬استخدامها”‭.‬
وتم‭ ‬إطلاق‭ ‬الطائرة‭ ‬الفضائية‭ ‬التي‭ ‬تحمل‭ ‬اسم‭ ‬مركبة‭ ‬اختبار‭ ‬مدارية”‭ ‬بواسطة‭ ‬الصاروخ‭ ‬‮ ‬أطلس‭ ‬5”‭ (‬Atlas V‭) ‬
وستضع‭ ‬الطائرة‭ ‬الفضائية‭ ‬في‭ ‬المدار‭ ‬قمراً‭ ‬اصطناعياً‭ ‬صغيراً‭ ‬أطلق‭ ‬عليه‭ ‬تسمية‭ ‬‮«‬فالكونسات‭-‬8”‭ (‬FalconSat-8‭) ‬لإجراء‭ ‬أبحاث‭ ‬إضافية،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬أوضحت‭ ‬وزيرة‭ ‬سلاح‭ ‬الجو،‭ ‬‮«‬باربرا‭ ‬باريت”،‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬مايو‭ ‬الماضي،‭ ‬كاشفة‭ ‬تفاصيل‭ ‬عن‭ ‬مهمة‭ ‬كانت‭ ‬قبل‭ ‬ذلك‭ ‬مشروعاً‭ ‬فائق‭ ‬السرية‭.‬
وقالت‭ ‬‮«‬باريت”‭ ‬التي‭ ‬تترأس‭ ‬أيضاً‭ ‬قوة‭ ‬الفضاء‭ ‬الأمريكية‭ ‬إن‭ ‬هذه‭ ‬المهمة‭ ‬‮«‬ستشهد‭ ‬تجارب‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬مهمة‭ ‬سابقة”،‭ ‬موضحة‭ ‬أن‭ ‬التجارب‭ ‬ستتضمن‭: ‬اختبار‭ ‬تأثيرات‭ ‬الإشعاعات‭ ‬على‭ ‬البذور‭ ‬ومواد‭ ‬أخرى،‭ ‬وتحويل‭ ‬الطاقة‭ ‬الشمسية‭ ‬إلى‭ ‬طاقة‭ ‬موجات‭ ‬صغيرة‭ ‬يمكن‭ ‬تحويلها‭ ‬إلى‭ ‬الأرض‭.‬
ويبلغ‭ ‬طول‭ ‬الطائرة‭ ‬التي‭ ‬تنتجها‭ ‬شركة‭ ‬‮«‬بوينغ”‭ ‬الأمريكية‭ ‬9‭ ‬أمتار‭ ‬وعرضها‭ ‬مع‭ ‬الجناحين‭ ‬4‭.‬5‭ ‬أمتار‭. ‬ونشرت‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬الأمريكية‭ ‬صوراً‭ ‬للطائرة،‭ ‬لكنها‭ ‬لم‭ ‬تكشف‭ ‬معلومات‭ ‬مفصّلة‭ ‬عن‭ ‬مهماتها‭ ‬وقدراتها‭.‬
وفي‭ ‬رحلاتها‭ ‬السابقة‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬عام‭ ‬2010‭ ‬بقيت‭ ‬الطائرة‭ ‬في‭ ‬المدار‭ ‬لفترات‭ ‬أطول،‭ ‬وفي‭ ‬المهمة‭ ‬الأخيرة‭ ‬التي‭ ‬انتهت‭ ‬في‭ ‬أكتوبر‭ ‬الماضي‭ ‬2019‭ ‬أمضت‭ ‬780‭ ‬يوماً‭ ‬في‭ ‬المدار،‭ ‬مما‭ ‬رفع‭ ‬الفترة‭ ‬التراكمية‭ ‬التي‭ ‬قضتها‭ ‬في‭ ‬المدار‭ ‬إلى‭ ‬2865‭ ‬يوماً‭.‬‭ ‬

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض