A visitor at Surreal, The Water Feature

إكسبو 2020 دبي يحصل على تكريم الاعتماد الأوروبي والدولي للمساواة بين الجنسَين

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

حصل “إكسبو 2020 دبي” على تكريم المعيار الدولي والأوروبي للمساواة بين الجنسَين الخاص بتنظيم الفعاليات، وهو تقدير مهم يشيد بالالتزام المتواصل لهذه النسخة من إكسبو الدولي بالمساواة بين الجنسَين في مكان العمل.

وقالت معالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لـ”إكسبو 2020 دبي”، في كلمتها خلال منتدى “كسر التحيز” الذي نظمه جناح المرأة في “إكسبو 2020 دبي” بالتعاون مع كارتييه: “إن هذا الإنجاز يأتي بفضل الجهود التي يبذلها “إكسبو 2020 دبي” لدعم وتحفيز المساواة في مختلف السياسات الداخلية وآليات التواصل الخارجي، وكذلك في مختلف العمليات والأجنحة وبرامج المحتوى”.

وتسلط جائزة الاعتماد الأوروبي والدولي للمساواة بين الجنسَين الخاصة بتنظيم الفعاليات الضوء على اعتماد نهج استباقي إزاء المساواة بين الجنسَين بالعمل في هذه النسخة من إكسبو الدولي، وقد اعتُمدت بشكل مستقل من قبل “بيرو فيريتاس”، الشركة الرائدة عالمياً في مجال الاختبار والتقييم وإصدار التصنيفات المعتمدة، حيث يتم تقييم المساواة بين الجنسين باستخدام مقاييس أساسية، على غرار الرواتب، والترقيات، وتطوير المهارات، إلى جانب الالتزامات الرسمية والسياسية بالمساواة بين الجنسين، على النحو المنصوص عليه في أهداف التنمية المستدامة.

ويُمنح التكريم من قبل صندوق الهبات لمؤسسة أربورس ومقره أوروبا، وهو يصادق على جهود “إكسبو 2020 دبي” وسياسات إدارة الموارد البشرية المتبعة فيه لتحقيق المساواة بين الجنسين في العمل، وقد أخذ هذا التكريم في الحسبان أن النساء يشكلن أكثر من نصف القوى العاملة الكاملة في “إكسبو 2020 دبي” (53 في المئة)، وأكثر من ثلث جميع الرؤساء رفيعي المستوى (38 في المئة).

المرأة في “إكسبو 2020 دبي”

وتتبوأ النساء في “إكسبو 2020 دبي”، ضمن إنجازات رئيسة أخرى، مناصب إدارية بنسبة 52 في المئة، ويشغلن أكثر من ثلاث من أصل خمس وظائف مخصصة للخريجين. ويعترف أيضاً الاعتماد الأوروبي والدولي للمساواة بين الجنسَين في تنظيم الفعاليات بسياسات “إكسبو 2020 دبي”، كالإجازة السنوية، وقواعد الزي، ومظالم الموظفين وشكاواهم، بما يتماشى مع قانون دولة الإمارات الذي يحظر ممارسة التمييز والكراهية بناء على الطبقة الاجتماعية، أو العرق، أو الدين، أو الأصل الإثني.

بالإضافة إلى ذلك، يقيّم الاعتماد الأوروبي والدولي للمساواة بين الجنسَين في تنظيم الفعاليات، الوحدات التدريبية الخاصة بالدور الوظيفي في “إكسبو 2020 دبي” بدون أيّ تحيّز جنساني، وكذلك برامج القيادة والتنمية (71 في المئة)، وقادة المهمة (69.5 في المئة)، والتدريب المهني (90 في المئة)، التي تتطلب جميعها ترشيحات للمشاركة، والتي تضم أيضاً عدداً من النساء أكبر من عدد الرجال.

وقالت دينا ستوري، رئيس عمليات الاستدامة في “إكسبو 2020 دبي”: “لقد اتّبع “إكسبو 2020 دبي” مثال دولة الإمارات الذي يُحتذى به في المساواة بين الجنسين، حيث شاركت المرأة في كل جانب من جوانب نسختنا من إكسبو الدولي، مساهمة بذلك في صنع تجربة استثنائية بمعنى الكلمة لجميع المشاركين والزوار. أما التكريم الذي منحه (بيرو فيريتاس) فهو إنجاز هائل لم يحققه “إكسبو 2020 دبي” فحسب، بل جميع نساء العالم، لأنه يعيد تأكيد الحقيقة التي نعرفها للعالم، وهي أن أيّ مؤسسة تحقق المساواة بين الجنسَين وتمكّن النساء، قادرة تماماً على تحقيق النجاح”.

ويجسد تكريم المعيار الأوروبي والدولي للمساواة بين الجنسَين الخاص بتنظيم الفعاليات الذي حصل عليه “إكسبو 2020 دبي”، الأول من نوعه الذي يُمنح لأي إكسبو عالمي، التزام الحدث الدولي على نطاق أوسع بالمساواة بين الجنسَين، إذ يضم جناح المرأة، بالتعاون مع كارتييه، ويقوم هذا الجناح على مبدأ “تزدهر البشرية بازدهار المرأة”، ويحتفي بالأدوار الرئيسة التي أدتها المرأة على مر التاريخ وفي يومنا الحاضر. و”إكسبو 2020 دبي” هو النسخة الأولى من إكسبو الدولي التي تضم جناحاً مستقلاً مخصصاً للمرأة منذ أكثر من 50 عاماً.

WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض