افتتاح أول قسم نسائي عسكري في القوات المسلحة

السعوديات يقتحمن‭ ‬سـوق‭ ‬العـمل بوظائف‭ ‬عسكرية

Share on email
Share on facebook
Share on linkedin
Share on whatsapp
Share on twitter

إيماناً‭ ‬بدور‭ ‬المرأة‭ ‬المحوري‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المجالات،‭ ‬ولأنها‭ ‬عنصر‭ ‬فاعل‭ ‬في‭ ‬المجتمع‭ ‬وركن‭ ‬أساسي‭ ‬في‭ ‬عملية‭ ‬التنمية،‭ ‬تعمل‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‭ ‬جاهدة‭ ‬على‭ ‬إتاحة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الفرص‭ ‬الوظيفية‭ ‬أمام‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬لتثبت‭ ‬نفسها،‭ ‬وتواكب‭ ‬تطلعات‭ ‬مجتمعها،‭ ‬وتساهم‭ ‬في‭ ‬نهضة‭ ‬البلاد‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬المجالات،‭ ‬حيث‭ ‬إن‭ ‬تمكين‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬ودعمها‭ ‬هو‭ ‬أحد‭ ‬أهم‭ ‬أركان‭ ‬“رؤية‭ ‬السعودية‭ ‬2030”‭.‬

وتعيش‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬منذ‭ ‬تولي‭ ‬خادم‭ ‬الحرمين‭ ‬الشريفين‭ ‬الملك‭ ‬سلمان‭ ‬بن‭ ‬عبدالعزيز‭ ‬آل‭ ‬سعود‭ ‬مقاليد‭ ‬الحكم،‭ ‬على‭ ‬وتيرة‭ ‬إصلاحات‭ ‬وتغييرات‭ ‬جعلتهن‭ ‬أكثر‭ ‬تطلعاً‭ ‬إلى‭ ‬مستقبل‭ ‬تسود‭ ‬فيه‭ ‬المساواة‭ ‬بين‭ ‬الرجل‭ ‬والمرأة،‭ ‬لدرجة‭ ‬أن‭ ‬القيادة‭ ‬السعودية‭ ‬سمحت‭ ‬بدخول‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬المجال‭ ‬العسكري‭ ‬بشكل‭ ‬موسع،‭ ‬حيث‭ ‬حرص‭ ‬العاهل‭ ‬السعودي‭ ‬على‭ ‬إتاحة‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الفرص‭ ‬والدورات‭ ‬التدريبية‭ ‬في‭ ‬القوة‭ ‬البدنية‭ ‬واستخدام‭ ‬الأسلحة‭ ‬وغيرها‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الأمور‭ ‬التي‭ ‬تؤهل‭ ‬المرأة‭ ‬عسكرياً‭.‬

تجارب‭ ‬ملهمة
وقد‭ ‬أعلنت‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬السعودية‭ ‬مطلع‭ ‬2020،‭ ‬عن‭ ‬افتتاح‭ ‬أول‭ ‬قسم‭ ‬نسائي‭ ‬عسكري‭ ‬في‭ ‬القوات‭ ‬المسلحة‭ ‬السعودية،‭ ‬وذلك‭ ‬لاستقطاب‭ ‬وتلبية‭ ‬احتياجات‭ ‬أفرعها‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬أنحاء‭ ‬المملكة‭ ‬من‭ ‬العنصر‭ ‬النسائي‭. ‬وكانت‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬السعودية‭ ‬قد‭ ‬أعلنت‭ ‬مطلع‭ ‬أكتوبر‭ ‬الماضي‭ ‬2019‭ ‬عن‭ ‬فتح‭ ‬باب‭ ‬القبول‭ ‬والتجنيد‭ ‬للتقديم‭ ‬على‭ ‬الوظائف‭ ‬العسكرية‭ ‬النسائية،‭ ‬من‭ ‬رتبة‭ (‬جندي‭ ‬أول‭- ‬عريف‭- ‬وكيل‭ ‬رقيب‭ – ‬رقيب‭).‬
وتولي‭ ‬المملكة،‭ ‬مجال‭ ‬التدريب‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬العسكري‭ ‬أهمية‭ ‬كبيرة،‭ ‬فقد‭ ‬اختارت‭ ‬مؤسسة‭ ‬مسك‭ ‬الخيرية‭ ‬السعودية‭ ‬11‭ ‬فتاة‭ ‬سعودية‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬البرنامج‭ ‬التدريبي‭ ‬لبناء‭ ‬وتطوير‭ ‬قدرات‭ ‬المرأة‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬الأمن‭ ‬وحفظ‭ ‬السلام،‭ ‬الذي‭ ‬أطلقته‭ ‬هيئة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للمرأة‭ ‬بالشراكة‭ ‬مع‭ ‬وزارة‭ ‬الدفاع‭ ‬والاتحاد‭ ‬النسائي‭ ‬العام‭ ‬بدالإمارات‭ ‬في‭ ‬منتصف‭ ‬2019‭ ‬لتدريب‭ ‬134‭ ‬فتاة‭ ‬من‭ ‬7‭ ‬دول‭ ‬عربية،‭ ‬في‭ ‬مدرسة‭ ‬خولة‭ ‬بنت‭ ‬الأزور‭ ‬العسكرية‭ ‬بأبوظبي‭. ‬وعبرت‭ ‬فتاة‭ ‬سعودية‭ ‬تدعى‭ ‬إلهام‭ ‬العريني‭ ‬خلال‭ ‬مشاركتها‭ ‬في‭ ‬البرنامج،‭ ‬عن‭ ‬سعادتها‭ ‬الكبيرة‭ ‬لخوض‭ ‬هذه‭ ‬التجربة،‭ ‬وقالت‭ ‬في‭ ‬مقابلة‭ ‬مصورة‭ ‬مع‭ ‬موقع‭ ‬هيئة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للمرأة‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬على‭ ‬“تويتر”‭ ‬إنها‭ ‬تؤمن‭ ‬“بقدرات‭ ‬ودور‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬شتى‭ ‬المجالات‭ ‬خاصة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬القيادة‭ ‬العسكرية‭ ‬وحفظ‭ ‬الأمن‭ ‬والسلام”‭.‬
كثيرة‭ ‬هي‭ ‬قصص‭ ‬النجاح‭ ‬والتفوق‭ ‬التي‭ ‬بدأت‭ ‬تحققها‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬القطاع‭ ‬العسكري‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬وجيزة،‭ ‬وفي‭ ‬هذا‭ ‬السياق‭ ‬روت‭ ‬هيئة‭ ‬الصناعات‭ ‬العسكرية‭ ‬السعودية،‭ ‬المسيرة‭ ‬العلمية‭ ‬والمهنية،‭ ‬لإحدى‭ ‬مهندسات‭ ‬الطيران،‭ ‬المنتسبة‭ ‬للهيئة،‭ ‬ونشرت‭ ‬فيديو‭ ‬عبر‭ ‬حسابها‭ ‬الرسمي‭ ‬على‭ ‬“تويتر”،‭ ‬يحكي‭ ‬عن‭ ‬قصة‭ ‬شهلاء‭ ‬صالح‭ ‬العزاز؛‭ ‬مهندسة‭ ‬الطيران‭ ‬السعودية،‭ ‬التي‭ ‬تخرجت‭ ‬من‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الأمريكية،‭ ‬في‭ ‬تخصص‭ ‬Aerospace Engineering‭ (‬هندسة‭ ‬الطيران‭ ‬والفضاء‭)‬،‭ ‬وتعمل‭ ‬حالياً‭ ‬في‭ ‬الهيئة‭. ‬وسلط‭ ‬الفيديو‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬جوانب‭ ‬من‭ ‬مسيرة‭ ‬المهندسة‭ ‬السعودية‭ ‬العلمية‭ ‬والمهنية،‭ ‬وطموحاتها‭ ‬المستقبلية،‭ ‬حيث‭ ‬تقول‭ ‬شهلاء‭ ‬العزاز‭: ‬“رغم‭ ‬صغر‭ ‬سني،‭ ‬وقلة‭ ‬عدد‭ ‬الفريق،‭ ‬إلا‭ ‬أننا‭ ‬استطعنا‭ ‬أن‭ ‬نتجاوز‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬التحديات”،‭ ‬وأردفت‭: ‬“دور‭ ‬الهيئة‭ ‬هو‭ ‬تمكين‭ ‬الصناعات‭ ‬العسكرية‭ ‬السعودية،‭ ‬ومن‭ ‬هنا‭ ‬عرفنا‭ ‬حجم‭ ‬المسؤولية،‭ ‬ومن‭ ‬هذا‭ ‬المنطلق‭ ‬كانت‭ ‬إنجازاتنا،‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬نتمناه‭ ‬في‭ ‬الهيئة‭ ‬العامة‭ ‬للصناعات‭ ‬العسكرية،‭ ‬هو‭ ‬توطين‭ ‬50‭% ‬من‭ ‬الصناعات‭ ‬العسكرية”‭.‬
وتشهد‭ ‬الصناعات‭ ‬العسكرية‭ ‬السعودية‭ ‬تقدماً‭ ‬كبيراً،‭ ‬وأصبح‭ ‬للمرأة‭ ‬فيها‭ ‬دور‭ ‬ملحوظ،‭ ‬فقد‭ ‬ذاع‭ ‬صيت‭ ‬رائدة‭ ‬الأعمال‭ ‬السعودية‭ ‬طرفة‭ ‬المطيري‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬صناعة‭ ‬وتجهيز‭ ‬الملابس‭ ‬العسكرية،‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬نجحت‭ ‬في‭ ‬تجاوز‭ ‬تحديات‭ ‬الدخول‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المجال،‭ ‬واخترعت‭ ‬بدلة‭ ‬عسكرية‭ ‬بتقنية‭ ‬معتمدة‭ ‬من‭ ‬مختبرات‭ ‬ومنظمات‭ ‬دولية‭ ‬للوقاية‭ ‬من‭ ‬أضرار‭ ‬الأسلحة‭ ‬الكيماوية،‭ ‬والأشعة‭ ‬تحت‭ ‬الحمراء،‭ ‬كما‭ ‬لا‭ ‬يمكن‭ ‬للكاميرات‭ ‬الحرارية‭ ‬كشفها‭ ‬أو‭ ‬تتبعها،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬مكنها‭ ‬من‭ ‬إبرام‭ ‬صفقات‭ ‬وتوقيع‭ ‬عقود‭ ‬مع‭ ‬شركات‭ ‬عسكرية‭ ‬عالمية،‭ ‬وفتح‭ ‬لها‭ ‬باب‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬أهم‭ ‬المعارض‭ ‬العسكرية‭ ‬والأمنية‭. ‬وتقول‭ ‬المطيري‭ ‬التي‭ ‬تشغل‭ ‬منصب‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬لمصنع‭ ‬“سندس‭ ‬الديباجة”،‭ ‬المتخصص‭ ‬في‭ ‬الصناعات‭ ‬العسكرية‭: ‬“إن‭ ‬توجيه‭ ‬ولي‭ ‬العهد‭ ‬السعودي‭ ‬الأمير‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬بعدم‭ ‬إجراء‭ ‬أي‭ ‬صفقة‭ ‬أسلحة‭ ‬بدون‭ ‬منتج‭ ‬محلي،‭ ‬هو‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬شجعها‭ ‬ودفعها‭ ‬إلى‭ ‬التوصل‭ ‬في‭ ‬تصميمها‭ ‬لتصنيع‭ ‬هذه‭ ‬البدلة‭ ‬العسكرية‭ ‬بأيادٍ‭ ‬سعودية”‭.‬
البدايات
وقد‭ ‬انخرطت‭ ‬المرأة‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬قطاعات‭ ‬الأمن‭ ‬بوزارة‭ ‬الداخلية‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬العام‭ ‬2018،‭ ‬عبر‭ ‬وظائف‭ ‬في‭ ‬مختلف‭ ‬المجالات‭ ‬من‭ ‬أهمها‭ ‬الجوازات‭ ‬والقطاعات‭ ‬الأمنية،‭ ‬كمكافحة‭ ‬المخدرات،‭ ‬وأقسام‭ ‬السجون،‭ ‬والبحث‭ ‬الجنائي،‭ ‬فضلاً‭ ‬عن‭ ‬عملها‭ ‬في‭ ‬الجمارك،‭ ‬والحراسات‭ ‬الأمنية‭ ‬في‭ ‬الأسواق‭ ‬والمستشفيات‭ ‬الحكومية‭ ‬والأهلية،‭ ‬كما‭ ‬وافق‭ ‬مجلس‭ ‬الشورى‭ ‬السعودي‭ ‬على‭ ‬توظيف‭ ‬النساء‭ ‬في‭ ‬قطاعات‭ ‬وزارة‭ ‬الحرس‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬الأعمال‭ ‬المساندة‭. ‬

IAI
WhatsApp
Al Jundi

الرجاء استخدام الوضع العمودي للحصول على أفضل عرض